فراشة جميلة

فراشة جميلة تحلق في الفضاء 

تحب الحياة تحب الجمال 

تداعب الزهور وتعشق الطيور 

جميلة رقيقة مثل الحياة 

تداعب وتفرح تحب الحياة 

سعيدة حزينة لكن جميلة 

تجري وتفرح من غصن لغصن 

وجه جميل جناح جميل وألوان كتير

أحمر وأصفر وأبيض كمان وأسود موجود فى كل جناح 

تعرف ألوانها كتير لكن من غير ما تطير 

تداعب أحلامها فى بستانها تنهض وتسرع كمان 

لاعمرها اشتكت ولاحفظت مكان

طايرة حايرة مع الألوان

تفرح مع الفرحانين وتحزن مع الباقين 

تطير تجامل من غير مجامل تشوف الحنان مع الألوان 

تحب الحياة تحب الجمال فى الألوان 

تطير في دقيقة تحب الحقيقة من غير كلام 

لا تحب اللف ولا الدوران 

صريحة تقول الحقيقة وتتلعثم كمان 

فى بعض الأحيان تكون بركان وبعدين تكون ولا أي شئ كان 

تجامل من غير نفاق تحب الأخلاق أصلها هي عنوان الإنسان 

أخلاقك عنوانك مع ألوانك هتحافظ على مكانك. 

كل يوم طايرة من غصن لغصن تلف حايرة 

تحكي مع نفسها جميلة الألوان مع الأزهار تحكي كتير من غير تفاصيل عنوانين عنوانين وتحذف باقي الكلام 

فراشات كتير وأزهار كتير وألوان كتير من غير تفاصيل 

أبيض وأسود وفي رمادي كمان 

حاول تمزج في الألوان من غير ما تقول كمان أبيض وأسود ورمادي كمان 

الأبيض موجود علشان يجمل الأيام 

لون نقاء لون صفاء لون التلج كمان علشان يجمد الأحزان 

جايز تكون فراشة رقيقة لكن كمان تكون نشيطة 

تصحي ترسم وتخطط كمان من كل يوم لون ولون 

تطير مع الطايرين وتعشق المجانين وترسم كل التفاصيل ولا أحلى من ريشة فنان 

معاك كتير ألوان أبيض وأسود ورمادي كمان 

لون وحب الألوان وأرسم كمان وكمان موجود معاك فنان وفراشة كمان تعشق الألوان 

بقلم الكاتب


أحب الكتابة والقراءة والشعر والخواطر خريجة ليسانس آداب وتربية لغة عربية الكتابة والقراءة والشعر فهي كفيلة بترميم النفس وتغيير مزاجها


ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب

أحب الكتابة والقراءة والشعر والخواطر خريجة ليسانس آداب وتربية لغة عربية الكتابة والقراءة والشعر فهي كفيلة بترميم النفس وتغيير مزاجها