علم الصرف العربي مقال 8


الفعل المزيد ما زاد على أصوله التضعيف أو أحد أحرف (سألتمونيها) أو كلاهما.

أشهر أوزان المزيد وأَشْيَعها استعمالًا:

أفعل، فاعَل، انفعل، افتعل، تفاعل، استفعل، افعوعل، تفعلل، فعّل، افعلَّ، افعالّ، تفعّل، افعللّ، افعنلى، مثل: أكرم وأقبل وأقام، شارك وعاون، وانماز وانكسر وانهمر، وانتصر وانتقل واقتاد- وتشارك وتصافح، واستوزر واستأجر واستشار، واغرورق واعشوشب، وتزلزل، وعلّم ونوّم، واخضرّ وارعوى (أصله ارْعَوَوَ، سكنوا الواو الأولى وأدغموا: ارعَوَّ، لكنهم كرهوا ارعَوَّ، فقلبوا الواو الثانية ألفاً فقالوا: ارعَوَى)، واخضارّ، وتعلّم وتكلّم، واشمأزّ واطمأنّ، واسلنقى.

حركة حرف المضارعة:

مفتوحٌ في الثلاثي والخماسي والسداسي إذا كان مبنيًّا للمعلوم، مثل: ينتصر، ينكسر، يحمرّ، يتدحرج، يستقصي، يحمارُّ، ولا يضمّ حرف المضارعة إلّا عند بناء المضارع للمجهول، وعندما يكون ماضيه مكوَّنًا من أربعة أحرفٍ نحو: يُضرَب، يُكرَم، يُقْبِل، يُعلِّم، يُشارِك، يُدَحْرِج، يُوسْوِس.

تنبيه، تحدث بعض التغييرات عند صياغة المضارع والأمر، وهي:

1. حذف واو المعتلّ المثال، نحو:

الماضي المعتل المثال: وعد - ورث - وثق - وصل - وجب - وصف

المضارع:  يعد - يرث - يثق - يصل - يجب - يصف 

الأمر:   عد -  رث - ثق - صل - جب - صف

2. حذف واو المعتل اللفيف المفروق مكسور العين، نحو:

الماضي المعتل المثال: وقى - وفى

المضارع:  يقي - يفي

الأمر:   قِ - فِ

3. تبقى الواو مع مفتوح العين ومضمومها: وجِل يوجَل، ووجُه يوْجُه، ووقُحَ يوقُح. وشذ حذف الواو مع مفتوح العين في المضارع: يسع يضع يطأ يهب يقع.

- حذف عين الأجوف عند الجزم مع هو وهي وأنا ونحن، والأمر للمخاطب المذكّر: لم يقل- لم يبع- قل- بع- لم يستشر- استشِرْ.

- تُحذف همزة رأى: يرى- رَهْ أنتَ، ورَيْ أنتِ.

- عند إلحاق تاء التأنيث: تُحذف ألف المعتلّ الناقص واللفيف نحو: دعا دعت/ رمى رمت/ كوى كوت/ وقى وقتْ/ قضتا- دعتا- نهتا- طوتا- وقتا. ومن الخطأ حذف يائهم: نست وبقت ولقت، والصواب بقاء الياء: نسيت، وهما نسيتا وبقيت بقيتا ولقيت لقيتا ورضيت رضيتا.

بقلم الكاتب


مدرس علوم اللغة العربية بجامعة القاهرة ومصحح لغوي محترف


ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب

مدرس علوم اللغة العربية بجامعة القاهرة ومصحح لغوي محترف