علم الإسرار جزء 2 – تفسير الرموز للأرقام التي ترآها خلال يومك و بدون بحثك أنت عنها و ما تفسيرها من وآقع علم (الفيزياء الكونيه) !- جزء 5

أولآ : تفسير رقم (4) حتى وإن تضاعف (444) أو (4444):

هذا الرقم يحمل دلاله خاصة جدا لمن يرون هذا الرقم ويتكرر لديهم فاعلم ان عليك الاستماع الى صوت قلبك وروحك اي ان تصمت ليكون لديك القدرة على الإستماع وأبتسم ولا تتجاهل مع يخبره لك حدسك وإن كل شيء على ما يرام فقط إذا لم تتجاهل ما يخبرك به قلبك وحدسك فكن دوما على مقربة من روحك وعلى تواصل جيد معها حتى لا تضل طريقك وهذا ما يرمز له رقم (4) حتى وإن تضاعف (44) أو (444) او (4444) وإنك مدعوم بشكل كامل مادمت تستمع إلى حدسك وتقوم بتفعيل إستجابتك لرسالة أو أشاره الأرقام حتى تطرد الشك من قلبك وتثق فقط ، فأنت محبوب فكن محب أيضا ، أي إن رقم ( 4 ) يرمز إلي من يرآه بإنها رسالة الكون لك بإن تقوم بالتركيز على طاقة الحب والمشاعر والتقبل والأيمان وإن كل شيء على ما يرآم وأنت مدعوم من الكواليس فقط اطرد عنك الشك

ثانيا : تفسير رقم (5) حتى وإن تضاعف (555) أو (5555):

الرمز الذي يحمله الرقم هو رساله أن التغير قادم لآ محالة وسيتجلى في وآقعك فكن على إستعداد لهذة التغيرات في حيآتك القادمة – نحن نعرف إن البشر يهوون المكوث طويلآ في منطقة الراحة ويزعجهم التغيير ولكن هذه سمة الكون وفطرة التغيير تشمل كل ما يعيش على الكوكب ... فأما أن توسع دائرة رآحتك أو تخرج خارج منطقة رآحتك بحثاّ على ما تريد لتحقيق أهدافك سريعاّ ، فإن رمز الرقم يشير إلى التغيير ولكن إلى الأفضل فمن الحكمة أن تضع في تلك المرحلة التي شاهدت فيها الرقم ( الحب ، الحيوية ، الترحيب بالتغيير ، والوفرة والحركة وأيضاّ لا ننسى التدفق الذي سيصبح في كل فكره يحملها إلينا عقلنا وإنك سوف تترك أفكار قديمة وعآدات قديمة فإنك عندما تسمح لتلك الآفكار بالرحيل عن ذهنك فإنك حتما ستفسح المجال للأفكار الأيجابية إلى عالمك وستجذبها إليك وتكون أنماط أكثر حكمة ووعي والتي ستخدم تجربتك في الحياة فعليك إذن أن تختار بعناية وسط تلك المتغيرآت العديدة ليكون وآقعك أكثر إيجابية عن ذي قبل ويكون بشكل متزن وآعي وفقاّ لأهدافك في الحياة ولا تكون بعيداّ عنها حتى لا تضل مسارك فيها ...

ثالثا:تفسير رقم (9) حتى وإن تضاعف (999) أو (9999) :

رسالة هذا الرقم عميقة جداّ وهي إنها تخبرك بأنك في حاجة إلى تعلم درس ما لتكون على إستعداد لدخولك مرحلة من الإرتقاء أعلى مما أنت عليها الأن _ أي إن إشارة الرقم ما هي إللآ دعوة إلى نسيان الجروح وتصالحك النفسي معها والسماح لها بالمرور بشعورك لها بالإمتنان لها لإنها ساعدتك على الإرتقاء وفهم ذآتك ونفسك وحسنت من إتصالك مع ذآتك لتكون غير محجوب عن الإتصال بنفسك والكون معاّ ولحين إستقبالك لمرحلة أكثر رقياّ وفتح صفحة جديدة مع النفس ومع الآخرين لذا عليك أن تتمسك بمسارك الحقيقي في الحياة لتكون بمثابة مرسل ومستقبل جيد

رابعا :تفسير رقم (6) حتى وإن تضاعف (666) أو (6666):

يعتبر الرمز لهذا الرقم من أهم الإشارات التحذيرية بمعنى إن الرقم يرسل لك رسالة بإنك تنحاز في تفكيرك إلي الشكل المادي


يتبع الى الجزء السادس من نفس المقال وتحت نفس العنوان

علم الإسرار جزء 2 – تفسير الرموز للأرقام التي ترآها خلال يومك وبدون بحثك أنت عنها وما تفسيرها من وآقع علم (الفيزياء الكونيه) !- جزء 6

بقلم الكاتب


كاتبة مقالات في مجال البحوث العلمية كاتبة مقالات في مجال الأدب، القصص و النقد الأدبي كاتبة مقالات في Life Style و التنمية البشرية كاتبة مقالات بمجال الصحة العامه و النفسية كاتبة مقالات بمجال التسويق و المال و ريادة الاعمال و نفذت الكثير من المشروعات في هذا المجال تحديدا


ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب

كاتبة مقالات في مجال البحوث العلمية كاتبة مقالات في مجال الأدب، القصص و النقد الأدبي كاتبة مقالات في Life Style و التنمية البشرية كاتبة مقالات بمجال الصحة العامه و النفسية كاتبة مقالات بمجال التسويق و المال و ريادة الاعمال و نفذت الكثير من المشروعات في هذا المجال تحديدا