عقدة نقص.. دوافعها وطرق علاجها

لإنسان بما استحصله خلال سنين العمر من تجارب وانتكاسات ونجاحات ومواقف إضافة إلى طباعه وصفاته التي قد ولدت معه تعتبر بمثابة خليط شديد التجانس وقوي التماسك، خليط قد يخلق في نفس الإنسان.

عقدة النقص مرض أنت طبيبه

إما نقطة قوة في حال تعامل مع تلك المواقف بإيجابية وكانت طباعه وصفاته تميل للخير والتفاؤل، أو نقطة ضعف ونقطة الضعف هذه قد تتمثل بعقدة النقص.

إنّ الإنسان الذي يعيش وبداخل أحشاء روحه عقدة نقص يعيش عمرًا من العذاب، السعي المفرط للكمال، المقارنات الغبية التي تزيد من التعاسة في النفس، فيختل عنده ميزان التمييز العادي، ويصبح يرى في نقص من حوله كمالًا له، وفي تعاسة الآخرين سعادة له، وفي رؤية من حوله غارقين بالحيرة انتصارًا لشذوذ نفسه.

ستراه يمتدح نفسه كثيرًا، ويغضب من أي انتقاض، يرى في بعض الكلمات أو الحركات العادية إهانة لشخصه يحاول أن يقنع نفسه على الدوام أنه الأفضل ذو الشخصية الأحق بالكمال والتميز، ويرى في تميز أي شخص سواه تهديد طبيعي لتقديره لذاته وبالتالي لسعادته فيتصرف بكبرياء مفرط.

فيصبح بعيون من حوله شديد الامتداح لذاته، المعجب بنفسه، المتكبر المغرور، المنتقد لمن سواه وبهذه الصفات يتحول لأكثر الاشخاص بغضًا على الإطلاق وينزل رصيد معجبيه فيتحلق حوله ضعاف الشخصية على وجه الخصوص وبهذا يعيش في بيئة غير صحيّة على الإطلاق.

ستجد أيضًا على منصة جوك صناعة الأذى (نحتاج إلى علم نفس النمو)

هل يمكن علاج هذا النوع من الشخصيات؟

- ككل أمراض الشخصية فإن الشفاء من هذا النوع من العقد يبدأ من الإنسان نفسه من اعترافه أولًا أمام نفسه بنقصه ثم محاولة السيطرة على هذه الكتلة التي تتربص بالروح.

- محاولة قبول أن التّميّز لا يجب أن يكون حكرًا على أحد وأن لكل إنسان هناك جانب مميز فيه ويختلف تمامًا عمن حوله.

- والبيئة كذلك هي واحد من أهم العوامل المؤثرة بالإنسان، أعتقد أنّه وفي مثل هذه الحالات على الإنسان يبدأ من بيئة جديدة وببداية مختلفة فرأي الناس الذي تشكل في الماضي حولنا ليس من السهل تغييره، أما في حال انقطع عن البيئة الحاضنة لتلك الشخصية ولو لفترة قصيرة فإن ذلك سيساعد على التخلص من أدران تلك الشخصية بسهولة.

- وهذا ويجب ألا نغفل عن السبب الأهم لكل العقد النفسية والأمراض التي ترافق الروح ألا وهي العائلة، على الإنسان الذي يقرر الشفاء من هذا النوع من الأمراض أن يكون على مواجهة حقيقية مع عائلته، أن يعيد بينه وبين نفسه الطريقة التي تعاملت معه عائلته وغالبًا سيجد أنه كان لهم نصيب الأسد من مسببات هذه العقدة فإن ابتدأ فليبدأ بإصلاح علاقته معهم. 

وبهذا تكون هناك بداية جديدة في طريق التخلص من واحدة من أسوأ الصفات التي تلازم الإنسان وتمنع عنه الخير الكثير.

ستجد أيضًا على منصة جوك الأسرة وعلم النفس الأسري

 

ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو ضرر بسبب هذا المحتوى.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
Oct 1, 2022 - حمادي محمد ديب سمكو
Sep 24, 2022 - ادهم عبد الرحمن
Sep 24, 2022 - قلم خديجة
Sep 22, 2022 - فاطمة احمد علي
Sep 22, 2022 - بن بوهة فاطمة
Sep 21, 2022 - بن بوهة فاطمة
Sep 19, 2022 - نور عبد المطلب السح
Sep 19, 2022 - خالد سعيد حسن سلام
Sep 18, 2022 - رايا بهاء الدين البيك
Sep 12, 2022 - هاني ميلاد مامي
Sep 11, 2022 - يوسف محمود يوسف
Sep 11, 2022 - إقليم محمد خليل
Sep 11, 2022 - محمد صلاح الديب
Sep 8, 2022 - حبيبه شريف
Sep 7, 2022 - ورده يحيى ظاظا
Sep 5, 2022 - زينب عماد محمد
Sep 4, 2022 - برعي الفاضل محمد
Sep 2, 2022 - زينب عماد محمد
Aug 28, 2022 - أ . عبد الشافي أحمد عبد الرحمن عبد الرحيم
Aug 28, 2022 - محمد عقبة الحميدي
Aug 24, 2022 - بيسان صبحي سويدان
Aug 24, 2022 - حبيبه محمد صابر
Aug 23, 2022 - ايمن عمار حميد
Aug 23, 2022 - مجاهد عباس مصطفى
Aug 22, 2022 - أحمد العطار
Aug 21, 2022 - معتز باعباد
Aug 21, 2022 - مريم محمد إسماعيل
Aug 20, 2022 - وفاء بهجت عاشور
Aug 20, 2022 - مهند ياسر ديب
Aug 17, 2022 - بوفروعة محمد الامين
Aug 17, 2022 - أسماء سركوح
Aug 15, 2022 - طارق السيد متولى
Aug 14, 2022 - غدير محمد برهوم
Aug 14, 2022 - سليمة البقلوطي
Aug 12, 2022 - منال مفيد يوسف
Aug 11, 2022 - دكار مجدولين
Aug 11, 2022 - رقية محمد
نبذة عن الكاتب