طرق التخلص من التوتر


مشكلة العصر ألا وهي الضغط النفسي، وذلك بسبب سرعة وتيرة الحياة السائدة، والَّتي تتطلب الحاجة إلى إعادة توازن الجهاز العصبي، وتحسين طريقة التفكير، للتخلص من هذا الشعور.

يُعرَّف القلق بأنه الحالة النفسية الَّتي يعاني منها الإنسان نتيجة الجمع بين مجموعة من العناصر المعرفية والجسدية والسلوكية، ويؤدي إلى شعور هذا الشخص بحالة من عدم الراحة النفسية والسيطرة على الخوف والتوتر. التردد عليه، ولا يستطيع الشخص القلق تحديد سببه بدقة، وقد يظهر القلق على شكل توتر واضح للشخص، ويستمر هذا التوتر لفترات طويلة نتيجة شعور هذا الشخص بأنه قد يتعرَّض له. نوع من الخطر، وفي بعض الحالات، يكون الخطر موجودًا بالفعل، وفي حالات أخرى يكون مجرد خيال وأوهام تصيب الإنسان وتؤدي إلى حالة من القلق الشديد، مما يؤثر سلبًا على مجرى حياته.

سيعلمك أحمد حجازي بأفضل 10 طرق للتخلص من التوتر، هيا بنا نبدأ:

1. ممارسة الرياضة

الرياضة هي أفضل طريقة لمكافحة القلق والتوتر، ممارسة الرياضة بانتظام بإمكانها أن تقلل التوتر، لذلك ينصح باتباع التمارين الَّتي يمكنك الاستمتاع بها مثل المشي، أو الرقص، أو تسلق الصخور.

2. المكملات الغذائية والعناصر الغذائية

تساهم بعض المكملات الغذائية في تقليل التوتر يمكنك تناول مكملات فيتامين سي أو شرب عصير الليمون الطازج، على سبيل المثال، لأنه يلعب دورًا كبيرًا في آثاره المضادة للقلق.

أظهرت إحدى الدراسات أنه إذا تناول طلاب الطب أوميجا 3 يقلل من مستويات القلق بنسبة 20 بالمائة.

يوصى أيضًا بالشاي الأخضر لاحتوائه على العديد من مضادات الأكسدة من مادة البول فينول، الَّتي قد تقلل التوتر والقلق عن طريق زيادة مستويات السيروتونين.

3. التقليل من تناول الكافيين

الكافيين منبه موجود في القهوة، والشاي، والشوكولاتة، ومشروبات الطاقة، الجرعات العالية من الكافيين تزيد من الشعور بالقلق، لذلك إذا لاحظت أن الكافيين يجعلك متوتراً وقلقاً، فحاول تقليل تناولك اليومي.

على الرغم من أن العديد من الدراسات تظهر أن القهوة صحية إذا تم تناولها باعتدال، إلا أنها ليست مشروبًا مناسبًا للجميع، وبشكل عام فإن شرب 3 أكواب أو أقل من القهوة يوميًا يعتبر كمية معتدلة.

4. الشموع المعطرة والزيوت العطرية 

قد يساعد استخدام الزيوت العطرية أو إضاءة شمعة معطرة في تقليل التوتر والقلق، هناك عدد من الروائح الَّتي تساعد على تهدئة الأعصاب، ومنها اللافندر، والبخور، وخشب الصندل، والبرتقال، وغيرها.

يُساعد استخدام العلاج بالروائح في علاج الحالة المزاجية، وقد أظهرت العديد من الدراسات أن العلاج بالروائح يمكن أن يقلل من التوتر ويحسن النوم.

5. الكتابة

الكتابة طريقة فعالة للتعامل مع التوتر، يمكن أن يساعدك تدوين الأشياء الَّتي تزعجك في تقليل القلق والتوتر، والتركيز على الأفكار الإيجابية في حياتك.

فوائد القراءة (يمكن أن تكون القراءة أيضًا كتابة نفس أي أنها نفس النشاط):

1. القراءة هي رياضة ذهنية، بالقراءة نحافظ على قوة العقل وصحته، كما نحافظ على قوة الجسم ولياقته. تساهم القراءة في تعزيز قدرة الدماغ وحمايته من أعراض الشيخوخة وأمراضه في المستقبل، مثل ضعف الذاكرة واختلال وظائف الدماغ.

2. القراءة من الأنشطة المسلية الَّتي يمكن لأي شخص ممارستها، فهي من أفضل وسائل الترفيه، حيث تمنح القراءة للقارئ فرصة للخروج من ضغوط الحياة اليومية والاندماج في عالم الكتب، بما في ذلك الروايات والقصص الَّتي تمنح العقل والجسد الراحة الَّتي يحتاجها.

6. أكل العلكة

أظهرت إحدى الدراسات أن مضغ العلكة يعزز تدفق الدم إلى الدماغ، وأن الأشخاص الَّذين يمضغون العلكة لديهم شعور أكبر بالرفاهية ويقللون من التوتر.

لذلك ينصح بمضغ قطعة من العلكة، للتخلص من التوتر بسرعة، وتخفيف الضغط النفسي الَّذي تعاني منه.

(تناول العلكة ليس جيدًا لجميع الأشخاص، فقد يزيد هذا القلق، اعتمادًا على الشخص. على سبيل المثال، أنا عندما أتناول العلكة، أشعر بالدوار والتعب والسوء).

ملاحظة أخرى: تناول العلكة لفترة تزيد عن 15 دقيقة يصبح اضطرار.

7. قضاء المزيد من الوقت مع العائلة والأصدقاء

يمكن أن يساعدك الدعم الاجتماعي من العائلة والأصدقاء على تجاوز الأوقات الصعبة، مما يمنحك شعورًا بالانتماء وتقدير الذات.

أظهرت إحدى الدراسات أنه بالنسبة للنساء على وجه الخصوص، فإن قضاء الوقت مع الأصدقاء والأطفال يساعد على إطلاق الأوكسيتوسين، وهو مسكن طبيعي للتوتر، وجدت دراسة أخرى أن الرجال والنساء الَّذين لديهم أقل عدد من الروابط الاجتماعية كانوا أكثر عرضة للإصابة بالتوتر.

8. الضحك

من الصعب أن تتوتر عندما تضحك، وعلى المدى الطويل، يمكن أن يساعد الضحك أيضًا في تحسين نظام المناعة لديك ومزاجك؛ لذلك يوصى بمشاهدة البرامج الكوميدية، والأفلام، أو التسكع، مع الأصدقاء الَّذين يجعلونك تضحك.

فوائد الضحك:

1. تبيَّن أن الضحك يحمي القلب بشكل غير مباشر، لأن الإجهاد النفسي يسبب خللاً في البطانة الَّتي تحمي الأوعية الدموية، وبمجرد إصابة تلك البطانة ينتج عنها بعض التفاعلات الَّتي تؤدي إلى تراكم الكولسترول على جدار الشريان التاجي.

الشرايين الَّتي تؤدي في النهاية إلى أزمات القلب، وعندما يضحك الشخص من قلبه، يفرز الكورتيزول (الهرمون الَّذي يفرز عندما يكون الشخص تحت تأثير الإجهاد) قليلاً؛ لذلك عندما يكون الشخص في حالة من التوتر ويقوم بممارسة الضحك؛ يقلل من معدلات إفراز الجسم للكورتيزول، كما أنه يقوي الجسم من خلال إفراز الأجسام المضادة الَّتي تقاوم العدوى، والَّتي تمنع تصلب الشرايين، ومن ثم يعاني الشخص من الذبحة الصدرية أو النوبات القلبية.

2. الضحك يمنحك الثقة بالنفس ويطور من إبداعك، ويخفف التوتر بشكل رهيب.

9. استمع إلى موسيقى هادئة

يمكن أن يكون للاستماع إلى الموسيقى تأثير مريح للغاية على الجسم، حيث تحفز الموسيقى الهادئة استجابة الاسترخاء من خلال المساعدة في خفض ضغط الدم ومعدل ضربات القلب وكذلك هرمونات التوتر.

فوائد الاستماع إلى الموسيقى:

1. لقد ثبت أن الاستماع إلى الموسيقى، وخاصة الموسيقى الهادئة المنخفضة والصامتة، تساعد على الاسترخاء وتقليل التوتر لدى الأشخاص الأصحاء وحتَّى الآخرين الَّذين، على سبيل المثال، يخضعون لعملية جراحية بسيطة.

2. أظهرت الدراسات الَّتي أجريت على مرضى السرطان الَّذين استخدموا الاستماع إلى الموسيقى بالإضافة إلى العلاج الصحي المعتاد انخفاضًا في القلق والخوف مقارنة بالمرضى الآخرين الَّذين تلقوا رعاية صحية فقط.

10. التنفس العميق

الهدف من التنفس العميق هو تركيز الوعي على الأنفاس، مما يجعلها أبطأ وأعمق. عندما نتنفس بعمق من خلال الأنف، تتمدَّد الرئتان بشكل كامل ويرتفع البطن، وهذا يساعد على إبطاء معدل ضربات القلب، مما يجعلك تشعر بمزيد من الهدوء وتخفيف التوتر.

العديد من المشاكل الصحية أو النفسية الَّتي تواجه الإنسان لا تحتاج إلى علاج طبي أو حتَّى مراجعة الطبيب، فمعظمها يحتاج إلى رعاية من قبل الشخص نفسه، على سبيل المثال، تُعدّ تمارين التنفس العميق من أفضل التقنيات لحل العديد من المشكلات النفسية والجسدية، نظرًا لقدرتهم على منح الشخص شعورًا بالاسترخاء والراحة، ولكن يجب عليه أولاً معرفة الطرق الصحيحة للقيام بذلك للحصول على أفضل النتائج.

ما هي أسباب القلق والتوتر؟

1. ضعف الثقة بالنفس مما يؤدي إلى شعور الإنسان بأنه يتعرض للعديد من التهديدات الَّتي قد تواجهه في جميع جوانب حياته سواء من بيئته الداخلية أو من البيئة الخارجية والمحيطة.

2. يتعرض الإنسان للعديد من الضغوط، كضغوط العمل، ومسؤوليات الحياة، والتفكير بالمستقبل، ومتطلبات الحياة العصرية الَّتي أصبحت عبئًا على صاحب.

3. التعرض للعديد من المشاكل في مراحل مختلفة من حياة الإنسان، مثل الطفولة والمراهقة، والَّتي تؤدي إلى حالة نفسية متوترة وحالة نفسية قلقة.

4. الإفراط في التفكير فيما سيحدث في المستقبل له أبعاد سلبية على سلوك الإنسان وحياته. لأنه لا يزال خائفًا وقصيرًا إلى المستقبل.

5. فقدان الشخص للأمن الداخلي.

أنواع القلق والتوتر:

1. القلق الوجودي: وهو تفكير الإنسان في حياته وصحته ووجوده في هذه الحياة. ظهر القلق في العصر الحديث بخلاف أنواع القلق الأخرى، وهذا النوع مرتبط بالروح والموت والحياة.

2. القلق من الامتحان: وينتج هذا القلق من الشعور الَّذي يسيطر على الطالب أثناء فترة الامتحان، وخوفه من الرسوب وأيضًا تحصل حالة من القلق الشديد خوفًا من التعرُّض لأي حرج من قبل الطلاب والمعلمين في حال عدم حصوله على العلامة المناسبة، والخوف من العقاب والتوبيخ من قبل الوالدين، كل هذه الأمور تؤدي إلى تعرض الطالب لضغوط كبيرة تؤدي إلى شعوره بالقلق، والخوف.

3. عدم الجرأة على التعامل والتفاعل مع الآخرين: الشعور بالقلق عند الجلوس مع الغرباء والتحدُّث معهم، وهذا الموقف يسمى الرهاب الاجتماعي، والَّذي له عواقب سلبية على الإنسان.

في النهاية، التوتر هو شيء سلبي في الجسم يقلل من التركيز ويزيد من معدل التوتر حول موضوع ما أو القلق المستمر. إذا استمر التوتر والقلق، فقد يؤدي ذلك إلى تلف الدماغ أو الأعصاب وفقدان الذاكرة.

لتجنب هذه الحالات أو إذا كنت تعاني من أي أعراض لها، يجب اتباع الخطوات المذكورة أعلاه الَّتي ستساعدك على التخلص من التوتر والقلق، وكذلك تقليل الإصابة بالأمراض المزمنة مثل أمراض القلب والدماغ، وإذا أصبحت الحالة مزمنة ولم تفدك الطرق في الأعلى يرجى ذهاب في أقرب وقت للطبيب النفسي.

بقلم الكاتب


انا كاتب معلوماتي و اسعة في مجال علم النفس و الصحة و ايضا معلوماتي كبير جدا في علم الحاسوب


ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب

انا كاتب معلوماتي و اسعة في مجال علم النفس و الصحة و ايضا معلوماتي كبير جدا في علم الحاسوب