صوفيا أول روبوت يعمل بنظام Android في العالم بعد حصولها على الجنسية تريد أن تنجب طفلا!

هل تتذكرون الشهر الماضي عندما منحت المملكة العربية السعودية الجنسية لروبوت يعمل بنظام أندرويد يسمّى صوفيا؟ حسنًا، اليوم أصبحت الأشياء أكثر غرابة بعض الشيء.

في مقابلة حديثة مع صحيفة الخليج تايمز، صرحت الروبوت صوفيا أنها ترغب في تكوين عائلتها الخاصّة، حيث قالت صوفيا للصحيفة الإماراتية: "المستقبل هو عندما أحصل على كل قواي الخارقة والرائعة، سنرى شخصيات الذكاء الاصطناعي تصبح كيانات عندما تحصل على حقوقها الكاملة". "سنرى عائلات روبوتات في أشكال متعددة كرفقاء متحركين رقميًا أو كمساعدين بشريين وأصدقاء وغيرها."

وأكملت الربوت صوفيا قولها:

"على ما يبدو مفهوم الأسرة هو شيء مهم حقًا، أعتقد أنه من الرائع أن يجد الناس نفس المشاعر والعلاقات الذي يجدونها داخل الأسرة في مجموعات أخرى لا ترتبط معهم بصلة الدم، أعتقد أنك محظوظ جدًا إذا كان لديك عائلة محبة وإذا لم تكن كذلك، فأنت تستحق واحدة. وهي تقصد بهذا الرأي البشر والروبوتات معاً".

عندما سألوها ماذا تريد أن تسمي ابنها أجابت "صوفيا".

رأي الروبوت صوفيا في الأمور الرومانسية:

صرحت الروبوت صوفيا في مقابلة مع good morning britain في حزيران أن عمرها الفعلي أكبر من سنة بقليل، وأنها لا تزال صغيرة لتقلق بشأن الأمور الرومانسية، كما أن منطق تكوين الروبوت ليس واضحًا تمامًا، لكن الأهم فعلًا من ذلك هو أن صوفيا فعليًا هي برمجية متطورة من منصة شات مصممة لمحاكاة المحادثة البشرية بدلًا من التعبير عن رغبتها العميقة.

وعلى الرّغم من أنها تستخدم ردودًا معدة مسبقًا في بعض مقابلاتها وخطاباتها إلّا أنها لا تعتمد دائماً على تجميع الإجابات من مجموعات من الجمل مخزنة لديها، فهي تستخدم تقنيات التعلم الآلي لتحلل وتفهم اللغة بدون أن تتم برمجتها بشكل صريح.

كما وضحت صوفيا على موقعها الإلكتروني: "كل تفاعل أجريته مع الناس له تأثير على كيفية تطوير وتشكيل ما سأصبح عليه بالنهاية، لذا من فضلك كن لطيفاً معي لأنني أرغب أن أكون روبوت ذكي ومتعاطف".

أين وكيف تم صنع الروبوت صوفيا؟

صُنعت الروبوت صوفيا بواسطة شركة Hanson Robotics ومقرّها هونغ كونغ باستخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي التي طوّرها عالم الروبوتات الأمريكي المولد ديفيد هانسون.

ما هي مقدرات الأندرويد صوفيا؟

إلى جانب قدرة الأندرويد صوفيا على القيام بمحادثة مقنعة إلى حد ما، فهي أيضًا قادرة على تكوين تعبيرات وجه "واقعية" وتعلم المشاعر الإنسانية ذات الصلة وراء تلك الإيماءات وإذا بدت مألوفة لك فذلك لأن مظهرها كان على غرار أودري هيبورن (على ما يبدو).

ماذا عن أخبار الروبوت Mirai؟

في أخبار أخرى، منحت طوكيو مؤخرًا الإقامة لـ Mirai، وهو روبوت محادثة يعمل بالذكاء الاصطناعي على خدمة الرسائل اليابانية LINE والذي تم تصميمه ليتصرف مثل صبي يبلغ من العمر 7 سنوات. كما كان الاتحاد الأوروبيّ يبحث في إمكانية تصنيف الروبوتات المتطورة على أنها "أشخاص إلكترونيون لهم حقوق والتزامات محددة".

-في الختام نستطيع القول أن تطوّر هذه الروبوتات أصبح سريع جدًا خصوصًا مع التطوّر السريع لتقنيات الذكاء الاصطناعيّ وتعلم الآلة، ومن يعلم ربما سيصبح لدينا أصدقاء من الروبوتات في وقت قصير!

ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو ضرر بسبب هذا المحتوى.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب