صالح سليم، لاعب كرة قدم وممثل مصري ورمز رياضي بارز

كابتن صالح سليم 

صالح سليم من مواليد (11 سبتمبر 1930-6 مايو 2002م) وهو لاعب كرة قدم وممثل مصري ويعتبر من أبرز رموز الرياضة المصرية والعربية وعلم من أعلام النادي الأهلي المصري. ولد في منطقة التقى في محافظة الجيزة-المملكة المصرية ووالده هو الدكتور محمد سليم أحد رواد أطباء التخدير في مصر وأما والدته هي السيدة زينب الشريف والذي كان والدها من أشراف مكة المكرمة قبل انتقاله للعيش بتركيا ثم منها إلى مصر. تعرف والد صالح سليم على والدته عندما كان يجري لها عمليةً جراحيةً وتزوجها وأنجب منها ثلاث أولاد وكان صالح أكبرهم ومن بعده عبد الوهاب وطارق وسليم.
عشق صالح سليم كرة القدم منذ نعومة أظافره فقد كان يمارس هوايته مع أطفال حيه في الدقي في الجيزة.
ثم انضم لفريق مدرسة الأورمان الإعدادية ثم منتخب المدارس الثانوية أثناء دراسته في المدرسة السعيدية.
ثم التحق بالناشئين بالنادي الأهلي عام 1944 بعد أن اكتشفه الأستاذ حسن كامل وهو المشرف على فريق الأشبال بالناد، نجح صالح في أن يثبت ذاته وموهبته، حتى تم تصعيده إلى الفريق الأول وهو في السابعة عشرة من عمره وقد خاض أول مباراة له مع الفريق الأول أمام النادي المصري عام 1948، فاز الفريق وقتها بهدفين مقابل هدف وأحرز صالح سليم هدف الفوز وأما المباراة الرسمية الأولى فقد كانت أمام يونان الإسكندرية في الأسبوع الثالث لبطولة الدوري موسم 1948 وفاز الأهلي بهدفين.

اللاعب الكابتن / صالح سليم

من بطولاته التي حققها مع النادي الأهلي11  بطولة دوري من أصل 15 بطولة خاضها مع الأهلي كما حقق مع النادي الأهلي بطولة كأس مصر 8 مرات كما أحرز كأس الجمهورية العربية المتحدة عام 1961م.
على المستوى الدولي انضم إلى منتخب مصر عام 1950 وكان قائد الفريق الذي فاز بكأس الأمم الأفريقية عام 1959 بالقاهرة، كما شارك مع المنتخب الوطني في دورة الألعاب الأوليمبية بروما عام 1960م.
سجل صالح سليم 101 هدف في حياته الكروية منها 9 أهداف سجلها خلال فترة احترافه بالنمسا مع فريق جراتس و 92 هدفا مع النادي الأهلي ببطولتي الدوري والكأس. كما حقق إنجازاً شخصياً كونه اللاعب الوحيد الذي أحرز سبعة أهداف في لقاء واحد وقد كان أمام الإسماعيلي وفيها هزمه الأهلي بثمانية أهداف.
كما أن له إنجازين شخصين آخرين باسمه هما أكبر عدد بطولات يحرزها نادٍ في عهد رئيس واحد وهو 53 بطولة وإحرازه هو وجيله من اللاعبين الدوري9 مرات متتالية وهو رقم لم يكسره أحد حتى الآن.
تعتبر هذه نبذة عن حياته الكروية كلاعب وسيكون هناك تبعاً نبذةً أخرى عن المناصب التي تولاها وحياته الفنية كممثل سينما أيضاً.

بقلم الكاتب



ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب