شوق


اشتقت أن أسافر بالليل

وأنا أراقب النجوم تتلألىء في السماء

اشتقت للبرد الذي يصاحبني في سفري

أسمع صوت االأشجار تتمايل شمالاً وجنوباً بكل هدوء

أسافر و البدر مسافر معي

الحافلة في هدوء تام 

الكل نائم 

أحلام مسافرة في غيابات الليل البهيم

أما أنا..

فأكون شاردة الذهن..

في جمال البدر ونوره

أنظر إليه بشغف وتأمل...

بقلم الكاتب



ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
Dec 6, 2021 - راجي ال عامري
Dec 5, 2021 - راجي ال عامري
Dec 5, 2021 - محمدبحرالدين
Dec 5, 2021 - ذكاء حسين خطاطبه
نبذة عن الكاتب