شغف لا يقهر لأحلام لا تنتهي قراءة في شعر عادل الشواف

شغف لايقهر لأحلام لا تنتهي..

قراءة في ديوان ستبقين امرأة 

للشاعر عادل الشواف 

 

علي اختلاف الرؤية والتوجه والتكنيك والايدلوجية ومصدر التكوين الثقافي لكل مبدع تتنوع وتنفرد أصوات في صوت واحد في كتابة القصيدة الشعرية الفصحي للشاعر الجميل (عادل الشواف) في اطلالته الاولي علينا بديوانه الاول ((ستبقين امرأة)). 

والذى احسب أنه فرض تميزه وتفرده علي الساحة الادبية الشعرية في الاقليم والعاصمة… ورغم كتابة الشاعر (عادل الشواف) للقصيدة منذ نعومة اظافره غير انه لم يتعجل في نشر ديوانه الحالي الا بعد مضي بضعة سنوات وهو بذلك مؤمنا بالدور الحقيقي لكلمته وانتشارها بعرض حدود الوطن… الوطن الذى يعيش في شاعرنا ويؤمن به ايما إيمان. 

فنجد فعل الكتابة لدى الشاعر عادل الشواف يعد عشقا وذكريات تنثال من بين زمن المشاعر الجميل لامرأة لا حدود لها كما الوطن ولا تمنعه جغرافية المرأة الكاذبة من ان يستشف كلماته العذوبة الرقيقة عنها …إذن هى الرؤية التى يميزه دون غيره في التوجه الذى يفرض عليه كتابة مغايرة وانفتاحة علي آفاق جديدة ثم ادراكه لكل التيارات والاشكال المستحدثة في كتابة النص الشعري وتتجلى حرفية الشاعر عادل الشواف في روعة التكثيف والايجازفلا اسهاب ولا اطناب ولا جمل ممطوطة مستهلكة بل تراكيب لغوية شديدة الايحاء شاهدا علي حدث او جزءا منه ويبدو ذلك جليا في قصائده التى انتقيتها من الديوان (ستبقين امرأة ) وهى (عندما ياتى الحب - آه لو تعلمين- حبيبتي - عندما يكبر الحب - اليك انت - أنا لا اكتب الشعر - الموعد - الهاوية- انت- دائما حواء). 

الشاعر عادل الشواف ضمن الاصوات الشعرية المتميزة التى لا تهاب التابوهات ولا تحتاج الي تقديم المفردات واللغويات واطر النص قدر ما تحتاج الي شهادة مبدع شاعر تؤرقه اللحظة وتشغله الرؤية عن المرأة والعشق دون مزايدة في لغته او فكرته لانه احد المهمومين برصد هذه الحالة واقتناص لحظات الذكريات الجميلة ولحظات الفرح ولحظات الترح الدفين بدواخلنا فيزداد المعطى الشعري في قصائده توهجا وخصوصية تميزه بميزة فريدة. 

هكذا يصوغ الشاعر (عادل الشواف) تجربته الشعرية في ديوانه الاول (ستبقين امرأة) بفنية شعرية نصية رائعة اللغة والصورة الابداعية ونحن شاهدون علي ذلك في جرأة شديدة. 

واللغة في متن النصوص لدى الشاعر (عادل الشواف) هى القدرة علي خلق عالمه الشعري من خلال فلسفة كل الاشياء ويؤنسن معظمها ولا سيما المرأة التى اخذت حيزا كبيرا من ديوانه (ستبقين امرأة) فلا يتفاعل مع المادة الا اذا كانت تحوي الروح وهى نظرة لا تخلو من رومانسية تغلف كل نصوصه في ديوانه (ستبقين امراة) فتحيا الذات بقوة في لحظات الوحدة ولا تنتظر عودة الزمن الماضي الجميل الذى لن ولم يعود سوى مع ابيه الذى عاتبه عتابا محبا وحنونا لسفره دون أن يودعه قصيدة (ليه يا ابي) او لامه التى يحن ويهفو لايام الصبا والطفولة وعبق الريف المصري الساحر والخلاب. 

والشاعر المبدع (عادل الشواف) صاحب حس شعري مرهف يدرك تماما جملة البداية في قصائده الشعرية…. قاصدا بذلك الذائقة الشعرية الادبية لدى المتلقي ويبين الواقع الذاتي والاجتماعي الذى يلتقط فرادتها وغربتها واحباطها وآلامها واحلامها ورؤيتها للعالم ممتلكا ادواته الفنية شديدة الخصوصية كي يصنع قصيدة شعرية جيدة تعتمد علي الاحساس اساسا لها. 

إن القصائد التى قراتها وسمعتها بصوت الشاعر (عادل الشواف) بها مفارقة فارقة ورمزية شفيفة وتراث عاطفي واجتماعي ودينى احيانا . 

ايضا المسافات النفسية الوهمية التى رسمها الشاعر داخل نصوصه جاءت رائعة التى يختصرها بين الذات والاخر (ضمير المتكلم - ضمير الغائب - ضمير المخاطب )…. (المرأة - أمه _ أبيه _ اسرته). 

مجموعة العلاقات الانسانية المتشابكة التى يعيد صياغتها الشاعرلخلق عالمه الشعري في (ستبقين امراة) سواء في (دائما حواءوآه لو تعلمين) والذى يعطي مؤشرا أن شاعرنا يؤمن برسالة المبدع والفن ليصبح المحرك الاساسي للنفس الانسانية بكل صراعاتها بفنية الوصول لحالة (الحب الصادق الرومانسي الشفاف) والتى نستمتع بها جميعا في كتابات شديدة الجرأةوالابداعية لعادل الشواف. 

إن سمات الشعر الحداثي الذى لايختلف عليه اثنان عند عادل الشواف وقدرة الكشف لديه والتعرية والاضاءة لهما معيار للصدق الفني الذى يعضد التجربة ويسبر غورها . 

كانت هذه رؤيتي الخاصة حول ديوان (ستبقين امراة) للشاعر عادل الشواف . 

انها شهادة مبدع علي اسهامات حقيقة في مجال الشعر الفصحى وعلي شاعر يريد معرفة حق الاختلاف في النص هو بمثابة روعة المكاشفة الابداعية. 

تحية حب وتقدير واعجاب للشاعر عادل الشواف والذى عرف كيف يسلك طريقه الشعري بحرفية ودربة والى الامام دوما في ساحة الشعر وساحة الابداع والجمال بديوان (ستبقين امراة).

بقلم حسن غريب، كاتب روائي ناقد

بقلم الكاتب


الكاتب في سطور سيرة ذاتية حســـن غـريـب أحمــد سلامة دبلوم معهد المعلمين و المعلمات بالسويس1986 م ليسانس آداب و تربية – جامعة قناة السويس – كلية التربية بالإسماعيلية – شعبة تعليم ابتدائي للتأهيل التربوى سنة 1994 قسم اللغة العربية و التربية الإسلامية. مدير مدرسة للتعليم الأساسي . عضو اتحاد كتاب مصر ( عامل ) برقم 2034  . عضو نادى القصة بالقاهرة  . عضو دار الأدباء بالقاهرة  . عضو أتيليه الفنانين و الكتاب بالقاهرة. عضو الجمعية العربية للفنون و الثقافة و الإعلام  . رئيس مجلس إدارة نادى الأدب بشمال سيناء (في الفترة من 2004 حتى 2008م). أمين عام جماعة الأدب العربي بالإسكندرية فرع شمال سيناء  . عضو جمعية سيناء الثقافية بالعريش  . عضو الجمعية المصرية للمواهب بالقاهرة  . عضو متحف التراث السيناوي بالعريش  . عضو باتحاد الكتاب العرب للانترنت  . الجوائز :: *تم ترشيحي أمينا عاما لمؤتمر أدباء سيناء في دورته الرابعة  23 مايو 2015 م  . حاصل على درع التفوق الأدبي 1998 من وزير الثقافة فى مؤتمر إقليم القناة و سيناء الثقافي بالسويس   . حاصل على جائزة إذاعة لندن الــ بى بى سي المركز الأول على مستوى الوطن العربي فى برنامج ( أوراق ) سنة 2001 م فى القصة عن قصة ( مكاننا )   . حاصل على إحدى عشر شهادة تقدير و امتياز فى مجال الخدمة الأدبية و الثقافية من مؤتمرات إقليمية و عامة من الهيئة العامة لقصور الثقافة  . المركز الأول فى مسابقة النقد و القصة لمجلة النصر للقوات المسلحة ( أكتوبر الذاكرة المتجددة ) عام 2002 م  . المركز الثانى فى مسابقة مجلة ( الصدى ) الإماراتية عن مجموعة دراسات نقدية حول ( إشكالية النص الروائي ) عام 2003 م  . المركز الأول فى الشعر الفصحي بصحيفة ( العروبة ) عام 2004 م  . المركز الأول فى القصة بمسابقة الجمعية المصرية للمواهب عام 2003 م  . صدر للكاتب : الحب الأول و قصص أخرى – مشترك – دار الشوربجي للطباعة بسيناء  . الانحدار إلى أعلى – مجموعة قصصية – دار الجمعية المصرية للمواهب للنشر و الطباعة بالقاهرة  . ديوان لا وقت للآه – دار الجمعية المصرية للمواهب للنشر و الطباعة بالقاهرة   . رواية – تجاعيد على حجر من ذهب – دار نشر ثقافة شمال سيناء  . هذه الجثة لى – قصص قصيرة – دار نشر إقليم القناة و سيناء الثقافي بالإسماعيلية. اتجاه إجباري – قصص قصيرة دار نشر و طباعة إقليم القناة و سيناء الثقافي  . رغبات تحت المطر – رواية – ثقافة شمال سيناء  . قصص – عينان فى الأفق الشرقي – اتحاد كتاب مصر الهيئة العامة للكتاب. امرأة تعزف على الأسلاك الشائكة – مجموعة قصصية – الهيئة العامة لقصور الثقافة سلسلة إبداعات  . التقنيات الفنية خلف ظاهر النص – دراسة أدبية – دار الوفاء للنشر  . السردية و الحكائية – دارسة أدبية – دار سينا للنشر و الطبع بالعريش  . نشر للكاتب العديد من القصص و الشعر و النقد فى الصحف و المجلات الأدبية المتخصصة  . تحت الطبع : ديوان – أوجاع سيناوي دراسة أدبية – واقعية اللغة فى الحوار. رواية (ما تبقى من البوح ). عنوان الكاتب : مصر – شمال سيناء – العريش – رمز بريدي 45511  – ص. ب رقم 64 البريد الالكتروني hassanghribahmed13@gmail.com هاتف محمول  :: 01274963613      

ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شاركه مع الأصدقاء على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب

الكاتب في سطور سيرة ذاتية حســـن غـريـب أحمــد سلامة دبلوم معهد المعلمين و المعلمات بالسويس1986 م ليسانس آداب و تربية – جامعة قناة السويس – كلية التربية بالإسماعيلية – شعبة تعليم ابتدائي للتأهيل التربوى سنة 1994 قسم اللغة العربية و التربية الإسلامية. مدير مدرسة للتعليم الأساسي . عضو اتحاد كتاب مصر ( عامل ) برقم 2034  . عضو نادى القصة بالقاهرة  . عضو دار الأدباء بالقاهرة  . عضو أتيليه الفنانين و الكتاب بالقاهرة. عضو الجمعية العربية للفنون و الثقافة و الإعلام  . رئيس مجلس إدارة نادى الأدب بشمال سيناء (في الفترة من 2004 حتى 2008م). أمين عام جماعة الأدب العربي بالإسكندرية فرع شمال سيناء  . عضو جمعية سيناء الثقافية بالعريش  . عضو الجمعية المصرية للمواهب بالقاهرة  . عضو متحف التراث السيناوي بالعريش  . عضو باتحاد الكتاب العرب للانترنت  . الجوائز :: *تم ترشيحي أمينا عاما لمؤتمر أدباء سيناء في دورته الرابعة  23 مايو 2015 م  . حاصل على درع التفوق الأدبي 1998 من وزير الثقافة فى مؤتمر إقليم القناة و سيناء الثقافي بالسويس   . حاصل على جائزة إذاعة لندن الــ بى بى سي المركز الأول على مستوى الوطن العربي فى برنامج ( أوراق ) سنة 2001 م فى القصة عن قصة ( مكاننا )   . حاصل على إحدى عشر شهادة تقدير و امتياز فى مجال الخدمة الأدبية و الثقافية من مؤتمرات إقليمية و عامة من الهيئة العامة لقصور الثقافة  . المركز الأول فى مسابقة النقد و القصة لمجلة النصر للقوات المسلحة ( أكتوبر الذاكرة المتجددة ) عام 2002 م  . المركز الثانى فى مسابقة مجلة ( الصدى ) الإماراتية عن مجموعة دراسات نقدية حول ( إشكالية النص الروائي ) عام 2003 م  . المركز الأول فى الشعر الفصحي بصحيفة ( العروبة ) عام 2004 م  . المركز الأول فى القصة بمسابقة الجمعية المصرية للمواهب عام 2003 م  . صدر للكاتب : الحب الأول و قصص أخرى – مشترك – دار الشوربجي للطباعة بسيناء  . الانحدار إلى أعلى – مجموعة قصصية – دار الجمعية المصرية للمواهب للنشر و الطباعة بالقاهرة  . ديوان لا وقت للآه – دار الجمعية المصرية للمواهب للنشر و الطباعة بالقاهرة   . رواية – تجاعيد على حجر من ذهب – دار نشر ثقافة شمال سيناء  . هذه الجثة لى – قصص قصيرة – دار نشر إقليم القناة و سيناء الثقافي بالإسماعيلية. اتجاه إجباري – قصص قصيرة دار نشر و طباعة إقليم القناة و سيناء الثقافي  . رغبات تحت المطر – رواية – ثقافة شمال سيناء  . قصص – عينان فى الأفق الشرقي – اتحاد كتاب مصر الهيئة العامة للكتاب. امرأة تعزف على الأسلاك الشائكة – مجموعة قصصية – الهيئة العامة لقصور الثقافة سلسلة إبداعات  . التقنيات الفنية خلف ظاهر النص – دراسة أدبية – دار الوفاء للنشر  . السردية و الحكائية – دارسة أدبية – دار سينا للنشر و الطبع بالعريش  . نشر للكاتب العديد من القصص و الشعر و النقد فى الصحف و المجلات الأدبية المتخصصة  . تحت الطبع : ديوان – أوجاع سيناوي دراسة أدبية – واقعية اللغة فى الحوار. رواية (ما تبقى من البوح ). عنوان الكاتب : مصر – شمال سيناء – العريش – رمز بريدي 45511  – ص. ب رقم 64 البريد الالكتروني hassanghribahmed13@gmail.com هاتف محمول  :: 01274963613