"زينب"، "صفحات من حياة وممات السبعاوي"، "حصاد الهشيم"، "المملوك الشارد"، ومكتبة الأسرة

اهتمت "مكتبة الأسرة" بنشر المعرفة، وذلك ضمن مجموعات نتناول منها:

سلسلة "الأعمال الإبداعية"، ونذكر منها:

  1. رواية "زينب"، تأليف: "محمد aهيكل"

    تعد هذه الرواية من روائع الأدب العربي، ومن مؤلفات الكاتب: "قصص مصرية"، "الفاروق عمر"، "الشرق الجديد"، "حياة محمد"، "ثورة الأدب “،” الصديق أبو بكر"، "تراجم مصرية وغربية"، "جان جاك روسو".
  2. "صفحات من حياة وممات السبعاوي الناس الأكابر"، تأليف: "يوسف جوهر"
  3. تبدأ الأحداث بالحديث عن "السبعاوي" المثير للفضول فلا تفوته جنازة إلا كان بين المشيعين، يقدم العزاء لأهل الفقيد بحرارة، يثني على الميت دون أن يعرفه، يعرض خدماته دون انتظار مقابل، يعطي تقريرا عن حياته، كثير الكلام.

"حصاد الهشيم"، تأليف: "إبراهيم عبد القادر المازني"

وهي مجموعة مقالات عن موضوعات متعددة، منها: رواية "تاجر البندقية" لـ"شكسبير"، "ماكس نورداو" ورأيه في مستقبل الأدب والفنون، وما ذكره في كتابه "المتناقضات" عن نظرية الحاجة والقوة الدافعة ومقاومة الجماهير، "عمر الخيام" وترجمة رباعياته، الجمال في نظر المرأة.

رواية "غادة الكامليا" لـ"اسكندر دوماس الصغير" (مثلتها فرقة "يوسف وهبي" على مسرحها، بطولة: "روزا اليوسف"، "يوسف وهبي"، "استيفان روستى"، "حسن فايق"، "فاطمة رشدي"، "مختار عثمان"، "عزيز عيد")، قوة شعر “أبو الطيب المتنبي" وجوانب شخصيته، ديوان "ابن الرومي".

يعد الشاعر والروائي والقاص والمترجم والصحفي والكاتب المسرحي "إبراهيم عبد القادر المازني" أحد أقطاب مدرسة "الديوان"، من رواد التجديد في الأدب العربي، نشر العديد من المقالات في "الأهرام" و"الهلال" و"البلاغ" و"الرسالة" و"السياسة الأسبوعية"، من مؤلفاته: "قبض الريح"، "صندوق الدنيا"، "خيوط العنكبوت"، "إبراهيم الثاني"، "إبراهيم الكاتب"، "شعر حافظ"، "ثلاث رجال وامرأة".

           4. رواية "المملوك الشارد"، تأليف: "جورجي زيدان"

تدور الأحداث عن أحوال "مصر" و"سوريا" في النصف الأول من القرن التاسع عشر، أبطال الرواية هم: "محمد علي باشا" والي مصر واثنين من أبنائه هما "إبراهيم باشا" و"اسماعيل باشا"، حاكم لبنان الأمير "بشير الشهابي" واثنين من أبنائه هما الأميران "أمين" و"خليل"، والي "عكا" "عبد الله باشا الجزار"، أحد ضباط جيش "إبراهيم بك"، "سالم أغا"، حاكم "شندي" بالسودان "الملك النمر"، أحد أمراء المماليك "أمين بك" وزوجته "جميلة" وابنه "غريب" وخادمه "سعيد".

ولد "جورجي زيدان" في "بيروت" عام 1681م، تعلم في مدرسة "القسيس إلياس"(مدرسة حرة)، ثم تعلم في مدرسة "الشوام" اللغة الفرنسية، ثم التحق بمدرسة المعلم "طاهر خير الله".

نال شهادة في الكيمياء التحليلية وشهادة في اللغة اللاتينية، عمل مترجماً بمكتب المخابرات البريطانية، رافق الحملة الإنجليزية إلى السودان كمترجم، درّس اللغتين العبرية والسريانية، أسس مجلة "الهلال"، كتب 22 رواية تاريخية، ضمن سلسلة "روايات تاريخ الإسلام".

بقلم الكاتب



ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب