روائع روحانية لشمس الدين التبريزي وجلال الدين الرومي ج 2

خواطر صوفية من السيرة الذاتية لجلال الدين الروميّ:

  1. قل يا الله وسيأتيك المدد في الوقت المناسب.
  2. أخفض صوتك؛ فالزهر ينبته المطر لا الرعد!
  3. لعلّ الأشياء البسيطة هي أكثر الأشياء تميّزًا، ولكن ليست كل عين ترى!
  4. إن جراحنا في التشققات التي يدخل منها النور. 
  5. حين تعثر على الجمال في قلبك سوف تعثر عليه في كلّ قلب. 
  6. إن كنت تبحث عن مسكن الروح، فأنت روح وإن كنت تفتش عن قطعة خبز فأنت خبز، وإن كنت تستطع أن تفهم تلك الفكرة الدقيقة فسوف تفهم!
  7. إن كل ما تبحث عنه ((هو أنت))!
  8. فالعاشق لا يعرف اليأس أبدًا! والقلب المغرم كلّ الأشياء ممكنة. 
  9. لا يمكنك ملامسة السماء إلّا بقلبك. 
  10. من العيب أن ترغب في أن تكون غيرك! ولا ترى وجهك وجمالك الخاصّ. 
  11. أيّها القلب لما صرت أسيرًا في تلك الأرض الفانية؟!... 
  12. انظر إلى حالتك، اخرج، ارحل من سجن عالم الأشكال والصور إلى روضة المعاني. 
  13. اخرج من حبس عالم الصورة إلى مروج عالم المعاني، قل لي؟! لماذا يمتلئ بيت القلب بكلّ أنواع هذه الصور؟
  14. ارحل... ارحل عن الماء المالح صوب ماء الحياة، ارحل... ارحل عن نفسك! ولنفسك. 
  15. بهذه الرحلة فصار التراب منجمًا للذهب، عد من صف النعال إلى صدر الجلال، وإذ لم يكن لديك قدر اختر السفر داخل نفسك. 
  16. اغلق فمك، وافتح كون قلبك، فالقلب بيت الرب فليعمره بذكر الله تكون متكلمًا بالروح.
  17. كف، فجاب الكلام قد بدأ ينسج! ستار حولك.
  18. ليس لكلّ أحد أن يكون محبوبًا... لأن المحبوب يحتاج إلى صفات وفضائل لا يرزقها كل إنسان ولكن لكلّ واحدٍ يأخذ نصيبه في الحبّ وينعم به... فإذا فاتك أيّها القارئ العزيز أن تكون محبوبًا فلا يفوتك يا عزيزي أن تكون محبًّا!
  19. إن لم يكن من حظك أن تكون يوسف فما يمنعك أن تكون (((يعقوب)))!؟
  20. أيّها القلب لماذا أنت أسير لهذا الهيكل الترابيّ الزائل؟
  21. إلا أن تنطلق إلى خارج تلك الحظيرة فإنك طاشر في عالم الروح. 
  22. إنك رفيق خلوة الدلال والمقيم خلف ستر الأسرار، فكيف تجعل مقامك في هذا القرار الفاني؟!
  23. انظر إلى حالك، واخرج (بقلبك) منها وارتحل من حبس عالم (الصورة) إلى مروج عالم (المعاني). 
  24. إنك طائر العالم القدسيّ نديم المجلس الأنسيّ فمن المخيف أن تظلّ باقيًا بهذا المقام. 
  25. أنت في قيمة أسمى من العالمين كلهم، فماذا يمكن أن تفعل إن كنت لا تعرف قدرك. 
  26. لا تبع نفسك رخيصًا وـنت النفيس في عين الحق. 
  27. للمرأة حضور خفيّ لا يراه ويهتدي به إلّا رجل متفتح عارف. 
  28. فهناك نوعٌ آخر من الرجال بداخلهم حيوانٌ محبوس، ليت هؤلاء يقومون أنفسهم أولًا.
  29. ليتهم يعرفون أن المحبة والتفاهم هي ما تجعلنا بشرًا أمّا الشهوة فلا! 
  30. تعلّمت التفكير بعدها، تعلّمت التفكير داخل قوالب، بعدها تعلّمت أن التفكير الصحيح هو تدمير القوالب.
  31. إن الأِشياء الخفيّة تجعل أصداءها عميقة ومدوية. 
  32. لا تجزع من جرحك، وإلا فكيف للنور أن يتسلل إلى باطنك. 
  33. ترى الكريم لمن يعاشر منصفًا وترى اللئيم مجانب الإنصاف.
  34. قد ينتهي طريقك عند بيت واحد لكن ليس طريق العشق (العشق نهر) فاشرب منه. 
  35. النور الذي في العين فليس إلا أثرًا من نور القلب، فأمّا النور الذي في القلب فليس إلّا نور من نور الله. 
  36. هكذا أودّ أن أموت في العشق الذي أكنه لك كقطع سحب تذوب في ضوء الشمس. 
  37. عيوننا ما تراك ولكن عذرًا لنا فالعيون ترى المظهر لا ترى الحقيقة!
  38. وإلى جزء آخر بإذن الله.

كاتبة مقالات واعية تخص علم النفس وتحليل السلوك و علم الباراسيكولوجي و الفيزياء الكونية و علم الطاقة الحيوية و الروحية و علم الروح ، علم الإدارة و التسويق و مجال ريادة الأعمال ، القصص و الروايات الحقيقية الوآعية الإيجابية الراقية تهدف الي الحد من المشكلات و الوقاية منها و يساعد الفرد علي الإستشفاء الذاتي من الأمراض الروحية بالعلم مما ينعكس علي صحتة النفسية و تزكيتة الروحية و النفسية ومنها علي تحقيق صحتة البدنية و هذا من نسيج من المقالات الواعية التي تهدف بالإرتقاء نحو مستقبل أفضل في مجتمع متقدم من الداخل أولا ..

ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو ضرر بسبب هذا المحتوى.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب

كاتبة مقالات واعية تخص علم النفس وتحليل السلوك و علم الباراسيكولوجي و الفيزياء الكونية و علم الطاقة الحيوية و الروحية و علم الروح ، علم الإدارة و التسويق و مجال ريادة الأعمال ، القصص و الروايات الحقيقية الوآعية الإيجابية الراقية تهدف الي الحد من المشكلات و الوقاية منها و يساعد الفرد علي الإستشفاء الذاتي من الأمراض الروحية بالعلم مما ينعكس علي صحتة النفسية و تزكيتة الروحية و النفسية ومنها علي تحقيق صحتة البدنية و هذا من نسيج من المقالات الواعية التي تهدف بالإرتقاء نحو مستقبل أفضل في مجتمع متقدم من الداخل أولا ..