رغم الاخفاق العربي في الوصول الى المربع الذهبي- يبقى الحلم قائما

رغم الإخفاق العربي في الوصول إلى المربع الذهبي يبقى الحلم قائما
رغم احتضان ثاني للمونديال كرة اليد في العربية مصر 2021 بعد قطر 2015 العربية في ثاني احتضان عربي لهذه منافسة العالمية وبمشاركة ستة منتخبات عربية البلد المنظم مصر والبقية هي الجزائر وقطر، تونس والمغرب والبحرين لم تكن في مستوى المأمول منهم خاصة المنتخب المصري منظم الدورة المونديالية والمنتخب القطري نائب بطل العالم في مونديال قطر وبنسبة أقل للمنتخب التونسي نائب بطل أفريقيا والجزائر صاحبة التاريخ الذهبي لكرة اليد العربية في الثمانينيات والتسعينيات أفريقيا وعالميا والمغرب والبحرين، حيت توقف الحلم العربي بعد إقصاء إقصاء المنتخبات الأربعة الأخيرة ليبقى بصيص الأمل معلقا على المنتخبان العربيان ألا وهما مصر وقطر حيث وصلت مصر إلى المربع الذهبي في كأس العالم لكرة اليد في فرنسا في عام 2001، كأول دولة غير أوروبية تحقق هذا الإنجاز، واحتلت المركز الرابع على العالم في تلك المسابقة، ولحقت تونس بمصر لتدخل المربع الذهبي في بطولة كأس العالم لليد في عام 2005 في تونس، وهو ما يجعلها ثاني دولة غير أوروبية تحقق هذا الإنجاز، كما دخلت قطر المربع الذهبي محتلة المركز الثاني على العالم في كأس العالم 2015 الذي نظمته الدوحة بعد الهزيمة في المباراة النهائية على يد فرنسا التي حصلت على اللقب من خلال المشاركات المونديالية على مدى عقدين من الزمن لمنتحبات العربية وهي أهم إنجازاها.
حيث انتهت مشاركة البلد العربي المنظم مصر مع بطل العالم دانمارك في مباراة خرافية متكافئة إلى أبعد الحدود في جميع أطوار المقابلة وانتهت بالتعادل في جميع أشواطها الرسمية والإضافية وانتهت برميات الترجيح التي رجحت كفة بطل العلم على البلد المنظم بفارق هدفين لينتهي لقاء بنتيجة 35_33.
كما تبخر حلم المنتخب العربي القطري في حجز مقعد في نصف نهائي بطولة العالم لكرة اليد المقامة في مصر بعد خسارته أمام منتخب السويد 35_23.
وسيطر منتخب السويد على المباراة منذ بدايتها، حيث تقدم في الشوط الأول بنتيجة 14_10، قبل أن يتألق لاعبوه في الشوط الثاني وسط استسلام تام من لاعبي العنابي الذين فقدوا الأمل في اللقاء مبكراً ليخسروا المباراة بفارق 12 هدفا
وليبقى الحلم العربي في الوصول المربع الذهبي في قادم المنافسات المقبلة خاصة المونديالية والأولمبية منها ولمالا مادام هناك روح وعمل وتنظيم محكم في بعض الفرق العربية على غرار قطر ومصر وتونس والجزائر وبقية الدول العربية.

بقلم الكاتب



ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب