راحة يدك .. هي عنوانك !

سيقوم المقال بإيضاح كيف طبيعة كل شخصية من خلال عدد من الإشارات التي يطلقها الجسد فنستطيع فهم أنفسنا و طباعنا و التعرف أيضا على الآخرين من خلال تلك الإشارات الواضحة و فهم طباعهم المتباينة و ليس على أساس التحليل الشخصية فقط لان هناك الكثير من الشخصيات المتقلبة " المتغيرة " غريبه الأطوار التي من الصعب جدا التعرف عليها من اجل التواصل الجيد معها، سنتعرف من خلال المقال على سمات الشخصية المتقلبة "المتغيرة" و لماذا يتحتم علينا اللجوء إلى فهم أشارات الجسد دون الاعتماد على التحليل السلوكي فقط .. بهدف التواصل الجيد مع جميع الشخصيات.

و قبل ان نبدأ فضلا اضغط زر متابعة لو كنت متابع جديد و قم بتفعيل زر المشاركة مع الاصدقاء حتى يتسنى لنا نشر المزيد من المقلات الجديدة و النافعة و ايضا الايجابية..

علينا... اولا:  فهم طبيعة الانسان المتغيرة:

التغيرات المستدامة تعتبر من اهم الاحداث التي نراها و تحدث فى حياتنا اليومية المعتادة و جزء لا يتجزأ من ذاتنا، فنجد الكثير من الاخرين متغيرين المزاج ذاتهم تاره و مع من يحيطونهم تاره اخرى، على سبيل المثال نجد الشخصية العصبية والغامضة و القوية و الشخصية الشديدة الحساسية تجاه الاخرين و القاسية والغاضبة و الودودة ايضا هذا الخليط العجيب الموجود في "الشخصية الواحدة للانسان الواحد" يجعل التعامل معه معقد و شديد الصعوبة لانه لايوجد صورة واضحة لسمات تلك الشخصية!

على المستوى العملي "قطاع العمل":

على مستوى العمل من الصعب ان تصل الشخصية المتقلبة "المتغيرة" الى قمم النجاح وفى نفس الوقت تتصف احيانا الشخصية المتقلبة بالفشل لتمتعها بصفه الاحباط  و الذى يقف حائلا امام توصلها الى اعلى مستويات النجاح والتميز وفي نفس الوقت الشخصية المتقلبة "المتغيرة" يجد نفسه مضطر الى ان يبذل قصارى جهده فى تحفيز ذاته ليحقق النجاح دون مجهود كثير منه مقارنه مع الاخرين الذين يبذلون الكثير من الجهد لتحقيق نفس مستوى النجاح، لذا نجد الشخصيه المتقلبة "المتغيرة" لا تتعامل بحنكة و مرونة مع الاخرين مما يدعي الى عدم تآلفه الجيد مع الفريق المشارك معه فى النجاح..

 على المستوى العاطفي:

الجانب العاطفي للشخصية المتقلبة "المتغيرة" هي حياة غريبة الأطوار تتوقف على الآتي: فاذا كان الانسان المتقلب "المتغير الشخصية"  يتقمص الشخصية الرومانسية الشاعرية ويملكه مزاج جيد سوف تكون حياته العاطفية اكثر من رائعة  لحظات سعيدة جميلة معه ولكن إذا تغيرت فجأه الشخصية الرومانسية الى الشخصية الغاضبة العصبية سرعان ما نجد مظاهر هذا التغيير المفاجيء و هو احداث الضجة و الصوت العالي وتبدأ بالصراخ والغضب لأتفه الأسباب، فلذلك نجد ان الجانب العاطفي لتلك الشخضية المتغيرة او المتقلبة  تدمر كل من حولها  حيث لا يعرف الشريك كيف يتعامل معه فى هذه الحالة الغريبة و هذا التقلب المفاجيء السريع الكامن داخل الشخصية المتقلبة "المتغيرة" و غالبا ما تحدث الصدمة من هذا التغير المفاجيء الذي انتاب هذا الانسان ولا تستقر حياته العاطفية الا عندما يجد الشريك القادر على فهم شخصيته المتقلبة المتناقضة وتفهم مفاتيح التعامل معها.

على مستوى صنع القرارات:

من الطبيعى ان تكون قرارات "الشخصية المتقلبة" أي المتغيره متناقضة وذلك ناتج عن التسرع الذي يسيطر على تلك الشخصية الى جانب هذا ان يأخذ قرار وهو في مزاج جيد ثم يتراجع عنه اذا ما تغيرت حالته المزاجية واصبحت سيئة ولذلك نجد ان الانسان المتقلب تتسم طبيعته بالتسرع والتذبذب في نفس الوقت تبعا للحاله النفسية والمزاجية  و عملية صناعة القرار تعد من المستحيلات.

بعض السمات الشخصية

صاحب الشخصية المتقلبة "أي المتغيره  انطوائي ولاينخرط بين الناس كثيرا وحتى إن لم تكن هذه الانطوائية من الصفات الاصلية في شخصيته فأن اطواره المختلفة تجعل من حوله لا يعرفون سبل التعامل معه وبالتالي يتجنبوا التعامل معه وتفرض الأنطوائية على شخصيته و تعلوها و كثيرا من الناس من يلاحظون هذا.

هذا لا يعنى اننا غير أكفاء فى فهم انفسنا و الاخرين!! مهلا.. فهناك بعض الاشارات التي يرسلها الجسد باستمرار يكشف لنا ما بداخلنا و ما بداخل الاخرين، و تلك الأشارات هي كالتالي:

اولا: رسائل العين

يقول الفيلسوف الامريكيى : امرسن عن العين انها تنطق من غير لسان ولا تحتاج الى ترجمان لا ميزه عندها بين الاعمار و المناصب ايضا الاجناس و لا عبره لديها بين الغني او الفقير بالعلم او بالجهل و لا تفتقر في التعارف الى وسيط بل هي تقوم بتقديم نفسها اليك و تخاطبك و تباحثك فتوحي اليك في لحظه ما لا يستطيعه اللسان في ايام..

حجم العين :

الغائره الواسعه:

عنوان الجمال و تدل على اليقظه و صفاء الذهن و سرعه الانتباه

العين الجاحظه:

بلاغه اللسان ، فانهم يقدرون الجمال فى الاشياء و يستشعرون فيها

العين الطويله:

فصاحبها واسع النظر قليل الايضاح يفكرون كثيراو يتفهمون المرئيات

العين الحوراء:

العين المخاطبه لجلال الله فان صاحبها كثير التوسل الى الله طمعا فيه

 العين الاطراق:

الشاخصه الى اسفل فهو متواضع  و يدل على الوداعه و الطيبه

الجفن المنكسر:

فهم اهل وداعه و و ضمير حى لا يعرف ان يرحم صاحبه

الجفن المرتعش:

الذين يتخاطبون دون النظر الى عينيك مباشره

 تجعد الاماق:

اى وجود تجعدات تخت العين يدل على صفاءه  و الوفاء بوعده

 

الوان العين:

الازرق:

البلاده و الكسل و يسكن اصحابها  كل صفات الجمال الخارجى فقط

الاسود:

العين الجميله و الاكثر خطرا على القلوب من شده فتكها لكل من رآها

الخضراء/ العسلي / الرمادي:

تدل على قوه العاطفه و الذكاء و نبل الاخلاق و الوفا

ثانيا: رسائل الاذن

 شحمه الاذن متصله بالوجه:

تدل على الطيبه و الحنان و التوصل مع الاخرين بنجاح و لكنه متهور بعض الشيء و اصحابها متحفظون على حياتهم الشخصيه قليلا  و غالبا ما يسكنه الغرور.

 شحمه الاذن المنفصله بالوجه:

هاديء و مريح نفسيا محب من الجميع بشوش و يحب الجلوس مع الناس و التواصل معهم، بريء براءة الاطفال و يميل الى السخريه قليلا و نادرا ما يفيض صدره بألم و يشاركه مع الاخرين.

الاذن الصغيرة:

كتوم و متحفظ و يخشى المشاكل و العقبات و لا ينخرط فى تصديق التفاهات لانه مشغول دائما بتحقيق اهدافه الخاصة و غالبا ما يكون ديبلوماسي.

الاذن الحاده المدببه:

قوي الملاحظة، يعشق التفاصيل، يجذبه الاشخاص المثاليين يميلون الى التعدد فى الاراء مادامت لا تعارض الخطأ بذاته..

الاذن الدائريه المستديره:

شخص ايجابي اجتماعي مخلص للاخرين و مساعد جيد يعمل الخير و يلقي به فى البحر جذاب الى حد كبير يكره الكذب ولو على نفسه و لا يسعى لمعرفه الكاذبين او الخائنين حتى لو له مصلحه لديهم، لا ينطق الا الصراحه و لا يصادق اللا الصادقين لذلك يفضل الوحده على انه يصادق احدا منهم.

الاذن المربعه:

صريح وناجح مبدع كثيرا يحول التراب الى ذهب متحفظ جدا و ليس لديه وقت للهراء و ينشغل بتحقيق اهدافه الخاصه و لا يسمح للاخرين التطرق الى موضوعات تخصه.

الاذن البارزه:

شخصيه غريبه الاطوار، مختلف، يفعل كل ما هو غريب و جديد، يثير الانتباه لمجرد وجوده بين الناس فانه يحب الشهره و التميز بين الجمع لا يفهمه الكثير من الناس و ما يسعى هو اليه، لا يستطيع التواصل بايجابيه مع الاخرين و ينتظر الناس هم من يبدأون معه، صعب التواصل معه و ايجاد حلول مشتركه

ثالثا: رسائل راحة اليد "الكف"

اليد "النار":

عادة ما تكون شخصية الرجل المتقلب المزاج انطوائية ولا تنخرط بين الناس كثيرا وحتى ان لم تكن هذه الانطوائية من الصفات الاصيلة فى شخصيته فأن اطوار هذا الرجل المختلفة ومزاجه المتقلب يجعل من حوله لا يعرفون سبل التعامل معه وبالتالى يتجنبوا التعامل معه وتفرض الأنطوائية على شخصية هذا الرجل. 

اليد "التراب":

عادة ما تكون شخصية الرجل المتقلب المزاج انطوائية ولا تنخرط بين الناس كثيرا وحتى ان لم تكن هذه الانطوائية من الصفات الاصيلة فى شخصيته فأن اطوار هذا الرجل المختلفة ومزاجه المتقلب يجعل من حوله لا يعرفون سبل التعامل معه وبالتالي يتجنبوا التعامل معه وتفرض الأنطوائية على شخصية هذا الرجل.

اليد "الهواء":

عادة ما تكون شخصية الرجل المتقلب المزاج انطوائية ولا تنخرط بين الناس كثيرا وحتى ان لم تكن هذه الانطوائية من الصفات الاصيلة فى شخصيته فأن اطوار هذا الرجل المختلفة ومزاجه المتقلب يجعل من حوله لا يعرفون سبل التعامل معه وبالتالى يتجنبوا التعامل معه وتفرض الأنطوائية على شخصية هذا الرجل. 

اليد "الماء":

عادة ما تكون شخصية الرجل المتقلب المزاج انطوائية ولا تنخرط بين الناس كثيرا وحتى ان لم تكن هذه الانطوائية من الصفات الاصيلة فى شخصيته فأن اطوار هذا الرجل المختلفة ومزاجه المتقلب يجعل من حوله لا يعرفون سبل التعامل معه وبالتالي يتجنبوا التعامل معه وتفرض الأنطوائية على شخصية هذا الرجل.

رابعا: رسائل الانف

الانف الصغير:

مرح، محبوب، متواصل جيد، مستعد للجدال في اي وقت

الانف الطويل:

عنيد، يحب السفر، غير ناضج، غير متواصل جيد، غير محب

الانف المعقوف / النسر:

قوي الشخصية، تجذبهم باهتمامك بهم، يحبون المظاهر

الانف الروماني:

صعوبة التوصل لاهدافه، عدم الرضا، صراع مستمر مع الناس

الانف اليوناني:

مبدع، متطور، لديهم الرغبة الجيشاه لمساعدة الاخرين

الانف المدببه:

لديك قدرة التعامل مع المعقدين و الشخصيات الصعب التواصل معهم

الانف المرتفع:

موضوعي، يحبون الاخرين، واقعي، مبدع، يعشق التفاصيل

الانف المثالي:

رضا عن انفسهم، مساعدة الاخرين، محبون لذاتهم و مقدرين للاخرين

خامسا: رسائل حركة المشي

 سريع الخطئ:

مندفع، هوائي، طموح، لديه اهداف منشغل لتحقيقها، جاد، منضبط في عمله، متواصل جيد ، متطلع للاحسن، عملي

منتظم الخطوة:

هاديء، لا ياخذ قرارات سريعة، تواصل جيد، حكيم

بطيء الخطوة:

يعتمد على الاخرين في تحقيق اهدافه الخاصة، كسول، مبدع، يتطلع للاحسن و لا يسعى له، يسخر الاخرين لتحقيق اهدافه، قائد

سادسا: رسائل الوقوف

قدم مفتوحة:

مهذب، متواصل جيد، هاديء، مشارك جيد، مساعد

قدم مغلقة:

غير متواصل جيد مع الاخرين، كتوم، كاذب، عصبي

سابعا: رسائل طريقه الكلام

 كلمات سريعة:

مندفع، عاطفى، مساعد جيد، غير متواصل جيد

كلمات بطيئة:

ملول، كسول، غير متواصل جيد، غير مساعد جيد

 كلمات منتظمة:

مشارك جيد، ناجح، مبدع، كاريزما عالية، متعاون

 

إن اعجبك المقال اضغط زر متابعة و تفعيل زر المشاركة مع الاصدقاء حتى يتسنى لنا نشر المزيد من المقالات الجديدة المفيدة و الايجابية..

بقلمي / هبه محمد احمد

 

بقلم الكاتب


كاتبة مقالات في مجال البحوث العلمية كاتبة مقالات في مجال الأدب، القصص و النقد الأدبي كاتبة مقالات في Life Style و التنمية البشرية كاتبة مقالات بمجال الصحة العامه و النفسية كاتبة مقالات بمجال التسويق و المال و ريادة الاعمال و نفذت الكثير من المشروعات في هذا المجال تحديدا


ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب

كاتبة مقالات في مجال البحوث العلمية كاتبة مقالات في مجال الأدب، القصص و النقد الأدبي كاتبة مقالات في Life Style و التنمية البشرية كاتبة مقالات بمجال الصحة العامه و النفسية كاتبة مقالات بمجال التسويق و المال و ريادة الاعمال و نفذت الكثير من المشروعات في هذا المجال تحديدا