دنيا غير الدنيا ديه

نحن نعيش في عالم غير معلوم أبعاده. . . عالم نعيشه كما هو يجب أن نحياه أو حتى ليس كما نريده. . . . على رأي محمد منير المطرب الشهر، إن هناك. . . . دنيا غير الدنيا دية. . . . نعم هناك دنيا غير الدنيا التي نحن نعيش فيها. . . . كيف. . . هل هناك دنيا غير الدنيا دية؟ أقولها لك بكل صدق وكل أمانة. . . . . نعم هناك دنيا أخرى غير التي نحياها. . . . هل تعلم أننا نعيش على كوكب صغير يسمي كوكب الأرض؟ . . . وحولنا كواكب آخره وفيها القمر الذي يظهر لنا ليلاً وهناك الشمس التي تشرق لنا في الصباح. . هل تعلم أن هناك كواكب حولنا تتعدى مليون كوكب في مكان اسمه درب التبانة. . . هذه المجرة كالمكتبة. . . بها ملايين الكتب أو ملايين الكواكب منها كوكبنا الأرضي فنحن نعيش في هذا الدرب. . درب التبانة. . . وأبعد كوكب عنا في دربنا هذا يتعدى ملايين السنين الضوئية. . . بمعني لو نحن أردنا الوصول لأبعد كوكب في مجرتنا ستستغرق الرحلة ملايين السنين الضوئية. . . فما بالك بالمجرات الأخرى. . . هناك ملايين بل مليارات المجرات حولنا. . . فإذا حسبتها بالقوانين الفيزياقية وقانون الاحتمالات. . . ستصل لنتيجة واحدة. . ألا وهي. . إن هناك كواكب في مجرتنا درب التبانة وكواكب كثيرة أخرى في مجرات غير مجرتنا بها حياة. . بطريقة أو أخرى هناك كائنات ومخلوقات ذكية ومتحضرة ممكن أن تكون متقدمة علينا بمراحل مرعبة. . . إذا هناك دنيا غير الدنيا دية. . . فلا تغتر أيها الإنسان الضعيف. . . فمهما اخترعت واكتشفت قوانين كيميائية وفيزياقية. وصنعت وامتلكت منظومات حربية وأسلحة فتاكة وامتلكت معدات متقدمة في كل مناحي الحياة. . وفعلت المستحيل وغزوة الفضاء من حولك. . . فكل هذا لا يعدوا في حكم وقوانين الكون إلا لعب أطفال ونعكشة قرود لا عقل لهم. . . فنحن وكوكبنا أصغر بكثير جداً وبطريقة مرعبة من أصغر مجرة في الكون. . . نحن بكل صدق. . لا شيء. . نحن ليس أكثر من حبة رمل في محيطات من الرمال الهائلة. . . فلا تغتر ولا تضحك على ذاتك أنك شيء. . . . نحن لا شيء بكل ما في الكلمة من معنى. . بل مجرتنا درب التبانة لا شيء يذكر بتاتاً. . . . محبتي لك أيها المخدوع عن حقيقتك. . . مدحت

بقلم الكاتب


كاتب و روائي و باحث هاوي عما هو وراء الكون و ما وراء الطبيعة


ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب

كاتب و روائي و باحث هاوي عما هو وراء الكون و ما وراء الطبيعة