خدعوك فقالوا: مملكة جديدة اسمها مملكة الجبل الأصفر ...بين مصر والسودان أعلن عنها...لها ملك ورئيسة وزراء وعلم ... باقي الشعب وبس؟؟؟

بقعة بئر الطويل تلك المملكة المزعومة .. ستنتهى بسيادة مصرية أو سودانية ..
- دولة افتراضية نظريا مزعومة ليست أكثر شأنها شأن الدول الافتراضية النظرية فى العراق .. سوريا ... .. لبنان .. الشمال الافريقى العربى .. .. الخ وغيرها
- المنطقة محصورة فى بقعة ضيقة لا تتعدى ألفين كيلو بين مصر والسودان تسمى بئر طويل
- تلك المنطقة حسب اتفاقية ثنائية بين البلدين عام 1899 فإن خط عرض 22 المستقيم هو خط الحدود بين مصر والسودان وعليه فمثلث حلايب .. شلاتين .. أبو رمادا منتهى الحدود بين البلدين ..عند خط عرض 22 المستقيم يكون هذا المثلث السابق ذكره مصريا .. وبئر الطويل المملكة الافتراضية .. أسفل خط العرض تكون سودانية
- ووفق مرسوم ادارى بريطانى عام 1902 فأن المثلث المذكور حلايب.. شلاتين .. أبو رمادا. . سودانية .. وبئر الطويل تلك المملكة الافتراضية .. تكون إداريا مصرية
- وبذلك تكون منطقة بئر الطويل .. تلك المملكة الافتراضية نظريا .. ليست أرضا خاليه بلا سيادة .. بل هى تتبع السودان وفق اتفاقية 1899 وتتبع مصر إداريا وفق التقسيم الادارى 1902
- مصر تتمسك بإتفاقية 1898والسودان تتمسك بإتفاقية 1902 وهذا هو محل النزاع بين الدولتين الذى فجره نظام السودان السابق .. عمر البشير. .
- مصر تفرض الواقع حاليا حسب الاتفاقية الثنائية لعام 1899
- منطقة بئر الطويل نفسها محصورة ومعزولة داخل الحدود بين مصر والسودان
- منطقة بئر الطويل مجرد نقطة لاحدود بحرية أو مجال جوى لها.. أى جزيرة صحراوية بحتة بين مصر والسودان .. ولايمكن الوصول إليها إلا فقط من خلال مصر والسودان
- هذه المنطقة ليست خالية .. إذا توجد بينها بعض القبائل ذات السلف المشترك بين مصر والسودان مثل قبائل العبابدة والبشارية. . الخ والمتنقلة بينهما
- لا إشارات مطلقة. . إلى وجود مظاهر حياة واضحة أو مشاريع موارد طبيعية فى تلك المنطقة. . إنما التركيز والإشارات كلها مركزة على مثلث حلايب.. شلاتين .. أبو رمادا الواقع فعليا تحت سيطرة مصر
- تلك لم تكن أول محاولة مزعومة لإعلان مملكة فى منطقة بئر الطويل .. فقد سبقها .. محاولات فردية .. وأوهام نظرية
- بقعة بئر الطويل تلك المملكة المزعومة .. ستنتهى بسيادة مصرية أو سودانية ..
أنتهت الرسالة لمن يهمه الأمر .

بقلم الكاتب


ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شاركه مع الأصدقاء على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب