خاطرة "افرد جناحيك".. خواطر وجدانية

يتسع العالم وتضيق أنفسنا، تصفق الأجنحة في فضاء فسيح، ونتقوقع في أظلم بقعة منا، نألف مساوئنا حتى نصاب بالكبرياء فلا نداويها، نراكم الخبرات وحكمة السنوات لتثقلنا لا تشفينا، نقطن ذواتنا بنصف معرفة، نسبر أغوارها بنصف خطوة، هربًا من حقيقتها، تقاعسًا عن اكتشافها، تحاشيًا لتسمية عواطفها وأمانيها، ثم نقف أمام المرآة ونستمتع بالكذبة اليومية التي نراها عليها عبر قسماتنا الظاهرة المتأنقة بكل زينة، نعتنق الإصرار فإما أن نكون مثاليين أو لا نكون إلا حلزونة بطيئة الحركة داخل قوقعة.

تمر علينا عبارات كتلك التي وصف كاتبها المثالية بلص يسرق منك فرحتك وقدرتك على الإنجاز وشغفك، ومع ذلك نستمر في الابتعاد عنّا والانشغال بكل مثاليات الحياة، فلا بد أن نكون نورًا وأن نصنع زخمًا، وأن يشرق بنا العالم، وأن نسد الثغرات، ونمد الجسور، وأن نقطع بالآخرين الطرق، وأن نكون الدواء والحل الناجع للجميع، نزحف نحو الآخر، ونزداد تغيبا عن ذواتنا، وأمام هذا العناد لا نملك إلا مفردة قد تكون مقنعة إلى حد ما وهي (جرّب)، جرّب مرّة أن تتوقف عن كل ما يشغلك، جرب أن تبدأ بنفسك، أن يكون الاعتراف بضعفها وخوائها، مرها وعلقمها بداية شيء فيك، جرب أن تخيط الثقوب التي تنخرك، جرب أن تنفض الغبار عنك، وتنتفض انتفاضة تحررك، فالعبد هو من خضع لأمر ما، ولا يجدر بك الخضوع لحزم المخاوف والآلام، ولا لآثار نوائب الدهر، فقائمة اتهام الذات تطول مع التقدم في العمر، فتخلص من تلك التهم أولًّا بأول، استغرق في ذاتك لحظة واعف عنها وكن عادلا بها، ثم حول تركيزك للعالم عمرًا، فشتان بين من انصرف للخارج بجوفٍ غريق، ومن انصرف للخارج بجوفٍ ناجٍ.

وتذكر أن الحل القطعي جاء بكلام رب الخلق بعد أن أقسم أحد عشر قسمًا بشمس وضحى، قمر وليل، سماء وأرض، وبك أنت "ونفس وما سواها" ليقول بعدها: "قد أفلح من زكاها)".

اقترب منك ثم افرد جناحيك في سماء الكون.

Diligent, ambitious business professional and certified emotional intelligence practitioner with more than 12 years of diverse experience making an impact across multiple industries. Strategic thinker with a proven track record of successfully planning and managing financial, personnel, and operational aspects. Dynamic leader adept at building and retaining high-performing teams. Core strengths include lecturing/training, general management, and program development. Ready to leverage knowledge and experience to provide exceptional experiences for students, faculty, and staff at a renowned educational institution.

ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو ضرر بسبب هذا المحتوى.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
Dec 8, 2022 - سيد علي عبد الرشيد
Dec 7, 2022 - أحمد سمير البلك
Dec 6, 2022 - جيهان بركات محمد
Dec 6, 2022 - رايا بهاء الدين البيك
Dec 6, 2022 - سيد علي عبد الرشيد
Dec 5, 2022 - محمود شاهر عبدالحافظ العدوان
Dec 5, 2022 - حسن رمضان فتوح الواعظ
Dec 4, 2022 - فاطمة يوسف مرتضى
Dec 4, 2022 - سيد علي عبد الرشيد
Dec 3, 2022 - سامى المرسى كيوان
Dec 3, 2022 - أ . عبد الشافي أحمد عبد الرحمن عبد الرحيم
Dec 3, 2022 - سيد علي عبد الرشيد
Dec 3, 2022 - الدكتورة روزيت كرم مسعودي
Dec 3, 2022 - ألاء عبدالهادى عبدالباقي
Dec 1, 2022 - دعاء سلمان محمد ابو زهيرة
نبذة عن الكاتب

Diligent, ambitious business professional and certified emotional intelligence practitioner with more than 12 years of diverse experience making an impact across multiple industries. Strategic thinker with a proven track record of successfully planning and managing financial, personnel, and operational aspects. Dynamic leader adept at building and retaining high-performing teams. Core strengths include lecturing/training, general management, and program development. Ready to leverage knowledge and experience to provide exceptional experiences for students, faculty, and staff at a renowned educational institution.