خاطرة "أهلاً بك يا حب".. خواطر شعرية

قالوا إن عذباتك حلوة

فكيف هو حنانك؟

سأشكو لك حالي

سأحكي لك قصتي

بك سأحتفي كل يوم

لعلك تقهر وحدتي

سأعلن عن قدومك في كل زمان

سأنحت لك تمثالًا في كل مكان

سأعانقك كأحلامي

بك سأحقق كل أماني

خذني إليك يا حب

إني ما زلت أنتظرك

بعد كل ما حكوا عنك

وكل من اشتكوا منك

بك أتمنى اللقاء

فإني أراك في العيون كلها

أسمع صداك بدواخلي

تهمسني كل جوارحي باسمك

فأين أنت يا حب؟

فيك سأجد جنتي

لا تحرمني من كرمك

أنا أعيش من أجلك

فؤادي مجروح

وأنت دواء علتي

بك تطمئن الروح وتبتسم

فأنا مشتاق وعندي لوعة

أنت أمل حياتي

وما غيرك سينقذني

فمتى ستأتي يا حب؟

شكرا لمنصة جوك.

ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو ضرر بسبب هذا المحتوى.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
نبذة عن الكاتب

شكرا لمنصة جوك.