حوار بين الثعبان واليراع

كيف يكون الحوار بين

 الثعبان واليراع

وكيف يعطينا

 درس لمقاومة

الافاعى والثعابين التى

تتربص بنا وهل لكل كائن

او إنسان تعبانه الخاص لنرى كيف

دار الحوار بين قبيل وهبيل وبين

الثعبان واليراع ولنرى كيف

يدور الحوار بين

الانسان وأخيه الانسان

بدأ الثعبان في مطاردة اليراع

التي عاشت لتلمع. توقفت اليراع

وقالت للثعبان: هل يمكنني ان اسألك

ثلاثة أسئلة؟ قال الثعبان: "نعم"

هل أنا من سلسلتك الغذائية؟

قال الأفعى:" لا "

هل فعلت شيئًا لك؟

قال الثعبان " لا "

فلماذا انت تريد أن تلتهمني؟

"أجاب قائلا الأفعى:

لأنني لا أستطيع الوقوف

لرؤيتك تتألق".

إنها الغيرة انها القصة

المتكررة منذ البداية ان قصة

قبيل وهبيل دائمة التكرار للغافلين

ان الغفلة تسرق الانسانية من الانسان

وحتى من الحيوان ان الغفلة تجعل

الشيطان يسيطر على كل

الحواس ويجعل الإنسان

تبلد الإحساس

والشعور مع ان

العلم ان الحقيقة

الظاهرة ان لمعان شخص

ما طاقته تؤثر فى وتدعمني وحتى

ان عدم لمعانه ومعاناته تؤثر فى

وتربك طاقتي فأن وجدنا

من هو لا مع فى شئ

ما يجب ان ندعمه

حتى يزداد لمعان

لان لمعانه

داعم لي إننا تؤثر

وتتأثر بكل شئ فيجب

ان نسمح للتأثيرات الايجابية

ان تتغلغل فى محيطنا حتى نتمكن

من المرور والتفاعل فى حركة

الحياة بشكل ايجابي

أخلاق القصة

غالبًا ما يجد بعض

الناس أتتألق،

طاق الثعابين،ألق، 

دمتم بخير

بقلم الكاتب


رجل بسيط يحلم بلقاء الله بقلب سليم.وباحث عن الانسانية في كون صغير وعالم كبير اسمه الإنسان.سابقا صاحب مكتب الفيومى للمقاولات.حاليا احيا بين الأكوان اترقب واتحسس رسائلي حتى انني بعد ان لمس النور قلبي اصبحت لا اعرف من انا ولكن عرفته .هو.و نظرة نظرة في كل الأكوان فلم أجد غيره أو سواه هو حبيبي وانا اتمنا ان اللقاء واراه..


ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

Fatma Abd Alla - Jan 26, 2021 - أضف ردا

👏👏👏👏👏👏👏

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

بالتوفيق صديقي واخي (من المغرب)👍

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

بسم الله والحمد لله..بارك الله بكم .تفضلوا بقبول تحياتى وتمنياتى بالتوفيق

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

بالتوفيق صديقي واخي (من المغرب)👍
يبدو عزيزي انك لم تقرأ قصيدتي ما قبل الأخيرة. بعنوان(قارئة الفنجان)

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

بسم الله والحمد لله..نعم ياخى لم اقراها ولكنى سوف انتقل الان للقراءة تحياتى لك ولكل اهل المغرب الكرام وتمنياتى لكم بالتوفيق,,

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب

رجل بسيط يحلم بلقاء الله بقلب سليم.وباحث عن الانسانية في كون صغير وعالم كبير اسمه الإنسان.سابقا صاحب مكتب الفيومى للمقاولات.حاليا احيا بين الأكوان اترقب واتحسس رسائلي حتى انني بعد ان لمس النور قلبي اصبحت لا اعرف من انا ولكن عرفته .هو.و نظرة نظرة في كل الأكوان فلم أجد غيره أو سواه هو حبيبي وانا اتمنا ان اللقاء واراه..