حمية الخيار: هل تعمل على إنقاص الوزن؟


سنعرض في هذا المقال إيجابيات وسلبيات حمية الخيار وما إذا كانت طريقة مستدامة لفقدان الوزن أم لا...

أولاً ما هي حمية الخيار؟

حمية الخيار هي نظام غذائي قصير الأمد لفقدان الوزن، تدعى معظم إصدارات ذلك النظام الغذائي أن إتباعه لمدة 7-14 يومًا يمكن أن يؤدي إلى فقدان الوزن بمقدار 15 رطلاً (7 كجم).

وفي الواقع، يستخدم أنصار ذلك النظام الغذائي أحيانًا الشعار، "7 أيام مقابل 7 كيلوغرامات".

وبالطبع يتكون هذا النظام الغذائي بشكل أساسي من الخيار، إلى جانب عدد قليل من الأطعمة الغنيَّة بالبروتين، مثل البيض، والدجاج، والأسماك، والمكسرات.

وتوصي باستبدال معظم الأطعمة بالخيار، مما يعني أنه حتى الفواكه والخضروات الأخرى يجب أن تبقى عند الحد الأدنى.

ونظرًا لأن هذا النظام الغذائي يفتقر إلى التنوّع، فلا ينصح بإتباعه لمدة تزيد عن 14 يومًا.

بالإضافة إلى أنه لا توجد قواعد معيارية لهذا النظام الغذائي، باستثناء التوصية بتناول الخيار في معظم الوجبات.

كما يُنصح هذا النظام الغذائي بتناول الخيار كلما شعرت بالجوع.

فالنظرية هي أنه نظرًا لانخفاض السعرات الحرارية في الخيار، يمكنك تناول ما تشاء وما زلت تعاني من نقص في السعرات الحرارية.

مع الأخذ في الاعتبار أن الخيار يحتوي على نسبة منخفضة من البروتين، وهو عنصر غذائي يحتاجه جسمك للحفاظ على صحة بشرتك وعضلاتك ومفاصلك. لهذا السبب، يُوصي النظام الغذائي بإقران الخيار ببعض الأطعمة الغنية بالبروتين. 

علاوة على ذلك، يُسمح لك بإضافة بعض الكربوهيدرات إلى وجبات الطعام، مثل الخبز المحمص، أو الأرز البني، أو البطاطس.

نظرًا لاختلاف قواعد النظام الغذائي، فقد تختار أن تكون أكثر أو أقل صرامة بشأن الطعام الذي تتناوله

إذن هل تعمل هذه الحمية على إنقاص الوزن؟

لم تحلل أي دراسات حمية الخيار على وجه التحديد. ومع ذلك، يمكنك توقع فقدان الوزن أثناء إتباعه، لأنه منخفض جدًا في السعرات الحرارية.

ومع ذلك، فإن فقدان الوزن هذا سيحدث فقط لمدة 7-14 يومًا، طول النظام الغذائي، من غير المحتمل أن تفقد قدرًا كبيرًا من الوزن وتحافظ عليه بمجرد استئناف نظامك الغذائي المعتاد بالإضافة إلى أنه يصعب الالتزام بتلك الأنظمة الغذائية التقييدية على المدى الطويل.

على العكس من ذلك، فإن الأنظمة الغذائية التي يسهل تنفيذها والالتزام بها تؤدي بشكل عام إلى نتائج أفضل بكثير وأكثر استدامة، ولقد وجد أحد التحليلات أن إتباع نظام غذائي منخفض السعرات الحرارية للغاية أقل من 800 سعر حراري في اليوم لم يكن فعالًا لفقدان الوزن على المدى الطويل، حيث إنه كلما كان النظام الغذائي أكثر تقييدًا، كان من الصعب على المشاركين إتباعه.

على الرغم من أنه قد يبدو أن استهلاك كمية لا نهائية من الخيار من شأنه أن يزيد من السعرات الحرارية، فإن متوسط ​​10 أونصات (300 جرام) من الخيار يحتوي على 45 سعرة حرارية فقط، حتى لو أكلت 10 حبات من الخيار، فإن هذا سيصل إلى 450 سعرة حرارية فقط.

أيضًا، يوفر الخيار فقط عددًا صغيرًا من العناصر الغذائية، مثل البوتاسيوم، وفيتامين ج، وفيتامين ك، كما أنه يفتقر إلى البروتين، والدهون، والألياف، والكالسيوم، والحديد، والعديد من العناصر الغذائية الأخرى اللازمة لصحة جيدة.

حتى إذا أضفت البروتين إلى كل وجبة، فمن غير المرجح أن تلبي احتياجاتك اليومية بسبب التنوع المحدود للطعام.

أخيرًا، يستعيد معظم الأشخاص الوزن الذي فقدوه بعد إنهاء برنامج صارم لفقدان الوزن مثل هذا البرنامج، خاصةً إذا كان النظام الغذائي لا يعلم سلوكيات الأكل الصحي، مثل التحكم في الحصص وقراءة ملصقات التغذية.

وأخيرا وليس آخرا أنصحك لفقدان الوزن، وتحسين صحتك، بإتباع نظام غذائي مليء بالتنوع... اسعَ إلى تناول العديد من الحبوب الكاملة، والخضروات، والفواكه، والدهون الصحية، والبروتينات الخالية من الدهون والنباتية.

الخُلاصة:

نظام الخيار الغذائي منخفض للغاية في السعرات الحرارية، ومن المرجح أن يؤدي إلى فقدان الوزن على المدى القصير. ومع ذلك، فمن المحتمل أنك ستستعيد الوزن الذي فقدته بعد إنهاء النظام الغذائي.

مترجم عن:
https://www.healthline.com/nutrition/cucumber-diet

بقلم الكاتب



ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب