حقاً أنا تفاجأت


كالعادة في خيالي سرحت 

لك دون سبب  واضح  تذكرت

ولكثير من الأسئلة  أنا سألت 

وللعديد الفرضيات لغيابك طرحت 

ولكن للإجابة المقنعة لقلبي ما وجدت 

ولسبب تغييرك المفاجىء حقاً ما فهمت 

لماذا دون سابق إنذار أنت ذهبت؟ 

لي لشيء أبداً ما شرحت 

فقط في سكوت رحلت 

أنت فقط لقلبي بألم قد جنيت 

وبسهر ليالي لعينيّا أنت تسببت 

بكل ذلك حقاً أنا تفاجأت 

منك لهذا التصرف حقاً أنا ذُهلت 

ألم  أَقُل لك أخبرني أنك مغادر متى أردت..!

لكنك عكس ذلك أنت فعلت

على غفلة يديّا أفلت 

حتى أني لنفسي  أبداً ما هيأت  

هناك شيء ما فيَّ أنت  كسرت 

أنت بي  قد غدرت 

ولوعدك لي ما نفّذت 

بقلم الكاتب



ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

بسم الله والحمد لله..مقال رائع ..تقبلوا من فضلكم تحياتى وتمنياتى بالتوفيق..

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

شكرا و اتمني لكم متابعة طيبة

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

شكرا و اتمني لكم متابعة طيبة

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
Oct 15, 2021 - Jorri got7
Oct 14, 2021 - حبوشي شهيناز
Oct 14, 2021 - اسماء عمر
Oct 10, 2021 - اروى اياد
Oct 9, 2021 - اماني محمد
نبذة عن الكاتب