حقاً أنا آسف


حقاً أنا آسف لكن أحببتك

أحببتك لكني مع الغير قد خنتك

لأنك بي جداً وثقتي أنا استغفلتك

لأنك حقاً أحببتني أنا أبكيتك

وبكل قسوة أنا كثيراً جرحتك

طالما اعتبرتني أني سفينة في بحر حبك

ترى هل مازالت سفينتي تبحر في بحرك؟

أم أنك أخرجني سفينتي من بحرك؟

أنا بكل غباء مني قد أضعتك

وبتصرفاتي الغبية معك عني أنا أبعدتك

لأني بكل غرور كنت أظن للبقاء معي ضمنتك

وما احترمت غيرتك

لقد عرفت قيمتك في بعدك

وأحسست بوجع عندما مع الغير رأيتك

أنا جداً معي ظلمتك

عندما من بعيد مع الغير رأيتك

عرفت قيمة جمال ابتسامتك

ندمت على كل شيء والآن اعتذر لك

أنا بكل طيش فرط نقاء حبك

الملام الآن لا ينفع بعد أن أيقنت أني خسرتك

بقلم الكاتب



ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
Oct 20, 2021 - قمر دلول
Oct 20, 2021 - مجدولين شنابله
Oct 20, 2021 - ملاك الناطور
Oct 19, 2021 - سماح القاطري
Oct 17, 2021 - اسماء عمر
Oct 17, 2021 - عمر السرحان
نبذة عن الكاتب