حسرة شريك

أنظر إلى مرآتي فأجدها كل يوم تزيد جمالي
أقف للحظة وأتذكر آهاتي
أفكر هل حقاً هذا من سيكملني؟
لماذا ياقلبي؟
هل يعقل أن يكون هذا إختياري؟
وبين وبين حالي...
أخاطب نفسي...
فهل ذاك المغفل يستحق أن يلمسني؟
أيستحق أن يكون زوجي؟
أيستحق أن يكون حلالي؟
أيستحق أن يكون أبا للاولادي؟
هو القدر
هو النصيب
هو سوء التفكير
حسن إختيار الشريك ليس لانه وسيم
وليس لأ،ه غني
وليس لأنه حبيب
الشريك من إن بكت عيناكي..
أحياها من جديد.
من يزرع الفرح فيك بدون جميل
من يراك ويقف عندك النظر
وأن الحب لنصيب
فأحسنو إختيار الشريك

بقلم الكاتب


فتاة ليبييه. محامية في طريق البداية و حالمة بمستقبل افضل عشرينيه ... متفائلة .. راغبة في حياة جميلة. محبة لتصوير ... ولست بمحترفة. كن معي ولا تكن ضدي. فالانسان يجبر ولايقهر .

ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شاركه مع الأصدقاء على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
Sep 20, 2020 - هالة فتح الله محمد السيد
Sep 19, 2020 - سماح القاطري
Sep 15, 2020 - سماح القاطري
Sep 15, 2020 - نورالدين الفيلالي
Sep 14, 2020 - لمياء متوكل
نبذة عن الكاتب

فتاة ليبييه. محامية في طريق البداية و حالمة بمستقبل افضل عشرينيه ... متفائلة .. راغبة في حياة جميلة. محبة لتصوير ... ولست بمحترفة. كن معي ولا تكن ضدي. فالانسان يجبر ولايقهر .