حرية بلادي -2-


معاً على الرصيف

لا مسافة بيننا 

ولا شارع 

نسير كأوراق الخريف 

التعب على وجنتينا 

عشية الميلاد 

نشتم السياسة 

وأهل هذه البلاد 

ونبتسم ابتسامة 

رجل شريف 

أضل الطريق 

في آخر النهار 

تعب طفيف 

وشارع ينهار 

السوق مقفل 

المارة حولنا 

لم يبق 

إلًا رعب مخيف 

من الإننشطار 

وبعض الأمان 

في حبك 

أنت 

كلمة وحنان 

وحياة اثنان 

وليلة ميلاد

للبلد والعباد 

في موسم الأعياد 

لي حبك زاد 

ورغيف 

نسير 

ونمضي 

وتطالعنا المارة 

وإشارة السير 

ومطر خفيف

تحت سماء 

#قدر

بقلم الكاتب



ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
Jan 27, 2022 - قلم خديجة
Jan 23, 2022 - نهمار مريم
Jan 23, 2022 - حسن رمضان الواعظ
Jan 23, 2022 - نهمار مريم
Jan 23, 2022 - نهمار مريم
Jan 23, 2022 - قلم خديجة
نبذة عن الكاتب