حبو بعضن...تركو بعضن...

"بيقولوا الحب بيقتل الوقت"

فهل هذا ما دفعك للعودة إلى قلبي...هل قسى عليك زمانك فأردت أن تقتله بي... هل أنا مجرد قاتلة للوقت بالنسبة لك...؟!

"بيقولوا الوقت بيقتل الحب"

لقد كنت لك دفء الشتاء و عندما لم ترتجف يداك تركت يدي و رحلت لتركض وراء زهرات الربيع التي أغرتك بألوانها و رقصها... آه كم اكره الربيع...

 

مر صيف مليء بالمغامرات التي خضتها لعلي أنساك بها...

و خريف تساقط فيه كل شيء حتى حبي لك و لم يبقى سوى بعض الذكريات المعلقة في ذاكرتنا... نتذكر حكاياتها و لكننا لا نتذكر ابطالها...

ألم تكن كل الفصول كافية لك لكي تحيي فيك حنينك إلي... أم أنها لم تكن كافية لتنسيك حبي...؟!

 

أتذكر في الليالي الممطرة...؟!

بضع قطرات ماء كانت كفيلة لتنهي بها موعدنا...

أما أنا فكنت أحلم بالرقص تحت المطر...

و بما أنني لا أخشى خسارتك الأن -فأنا لم أعد امتلكك- فأريد أن أخبرك أن غيرك حقق لي هذا الحلم فلا تحمل عبأ تحقيقه لي -إن عدت- ,

لقد جربته مع صديقي الذي كنت تكرهه و تخبرني دائما أنك غير مطمئن لأنك تشعر كأنه ينافسك على قلبي...

حسنا... لم يكن كذلك... لقد كان مجرد رفيق روحي... و جسدي في رقصاتهم...

 

آه...لم يعد بإمكانك التحجج بالمطر بعد الآن فلقد أحضرت لي صديقاتي مظلة... لعل يدانا تتلامسان عليها كما في الأفلام...

 

"بديت القصة تحت الشتي...بأول شتي حبو بعضن"

كانت تلك بداياتنا...أتذكر...؟ّ!

"خلصت القصة بتاني شتي...تحت الشتي تركوا بعضن"

 

هل يمكنك البقاء ل(لتاني شتا) ليس خوفا من فراقك و لكن رغبة في تذكرك بعد رحيلك بأغاني فيروز...

 

قاوم إغراء زهور الربيع مرة لأجلي...

لعلي أزهر مثلهن و أكثر بوجودك و لكنك لا تدري... فلم يسبق لك أن كنت شريك ربيعي...

 

بقلم إيمان السيد

بقلم الكاتب



ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب