جاءني مُنكسراً

جاءني مُنكسًرا وتقبلته بكسوره ومزاجه المتقلب وشاركته وحدته، وأنا التي كانت ترفض الحُب، أحببته، داويته، غيرته، جعلته يقع في حُب الحياة معي، جعلني أقع في حُبه وأنا الفتاة صعبة المنال، أصبحت أعشقه حد الجنون، أصبحت أخاف على يديه من خدش صغير، أصبحت أرى العالم هو، أصبحت أُنادي الناس باسمه، لقد سكنني، عاش بي أكثر مني، عندما أحبني وجدت سببُا لحُب الحياة والاستمرارية فيها، أي مكان اذهب إليه كانت روحك معي وبجانبي، أصبحت أغار عليه من خياله، وحسدت أباه وأمه وإخوته لعيشهم معه في نفس المكان.

بعد كل هذا الحُب والجنون خانني ليست المرة أولى فقط، بل كثيراً في كل مرة كان الحُب يعمي عيوني وكنت من شدة حبي له أقوم بمسامحته، لكن تعدى الأمر مرحلة الحب وأصبح عند مرحلة الكرامة وعند الكرامة أبيع الدنيا للحفاظ عليها، كسرني خذلني حطّمني، حطّم آمالًا كانت تعيش بي، أصحبت أكرهه حد الجنون، أصبحت أتمنى أن يخدش قلبه، أصبحت أرى العالم شنيعًا بفضله، تغير كل هذا الحب وتحول إلى كره شديد، لدرجة أنني لم أسامحه لأنه استهان وأذى المرأة التي كانت تعطيه الحياة، تحول حب المرة الأولى إلى غلطة كبيرة (انتهى) وها أنا ذا تعافيتُ من جراح الماضي اللئيم، وأكتب هذه بعد أن حققت جميع أحلامي أنا سعيدة ناجحة مثقفة طموحة وهو فاشل لا يكون شيئًا بدوني، ولا أحد يعلم من هو أساساً، شخص فاشل همه الوحيد كثرة الفتيات حوله ونجح بهذا ووصل للرقم القياسي في رفقة الفتيات، وأما أنا جريت وراء أحلامي وطموحاتي ونفسي وأصبحت أمنية للجميع بعد أن كنت فرصة كبيرة خسرتها وكسر.. لا لم أقول كسرتني فقد كان هذا في الماضي لأنه لا يكون الوجود للذي كسرني، جئتني مريضاً مكسوراً داويتك ودفعت ثمن هذا بخذلي وقهري أتمنى لك جحيماً رائعاً في دُنياك وآخرتك. 

-إن شغفي بالقراءة يجعلني أزهد في الكتابة❤️

ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو ضرر بسبب هذا المحتوى.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإيجابية..

تعليقات

لا تبالغي بحبك لحد فإن صفعة الخذلان تأتي بلا مقدمات😔💔

أضف ردا
يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
May 8, 2022 - حسين فتحي
May 8, 2022 - علا نايل أبو أحمد
May 8, 2022 - علي الشامي
May 3, 2022 - كريمة عبدالله البدوي
Apr 17, 2022 - شنتوفي ملاك
Apr 16, 2022 - غنوه رزق ديب
Apr 15, 2022 - محمد سالم علي بازغيفان
Apr 12, 2022 - فريدة المحمدي
Apr 11, 2022 - مركان أم العلو
Apr 8, 2022 - جوديا
Apr 8, 2022 - محمد صغير فرج
Apr 8, 2022 - هديل عبدالرحمن
Apr 8, 2022 - قلم خديجة
Apr 8, 2022 - نوار طاهر
Apr 7, 2022 - إيمان حسن عباس
Apr 7, 2022 - نجاة ناصر عبد الحي
Apr 3, 2022 - فريدة المحمدي
Apr 1, 2022 - مركان أم العلو
Mar 23, 2022 - سوار أبيض
Mar 22, 2022 - سحابة ماطرة
Mar 22, 2022 - سحابة ماطرة
Mar 22, 2022 - سوار أبيض
Mar 21, 2022 - دعاء عبد الفتاح
Mar 19, 2022 - سادين عمار يوسف
Mar 18, 2022 - قلم خديجة
Mar 18, 2022 - قلم خديجة
Mar 16, 2022 - شيرين السيد
Mar 16, 2022 - يوهان ليبيرت
Mar 15, 2022 - أحمد الصانع
Mar 15, 2022 - هزار فطناسي
Mar 14, 2022 - يارا أحمد
Mar 14, 2022 - بدور بخيت السرحان
Mar 13, 2022 - شريفة تومارت
Mar 11, 2022 - ريتاج جمال الجبور
Mar 11, 2022 - رائد محمود جوابري
Mar 9, 2022 - مُحمّد عبدالمالك
Mar 9, 2022 - أنس الدباغ
Mar 8, 2022 - عمار ياسر مصطفى
Mar 7, 2022 - فرح السفاريني
Mar 7, 2022 - قلم خديجة
Mar 6, 2022 - جمال العامري
Mar 5, 2022 - مريم فاضل حسون
Mar 5, 2022 - هاجر المدودي
Mar 5, 2022 - محمد بن احمد
Mar 5, 2022 - محمد بن احمد
Feb 27, 2022 - الحسانين محمد
Feb 27, 2022 - حسين فتحي
Feb 27, 2022 - نسرين بورصاص
Feb 27, 2022 - نسرين بورصاص
Feb 25, 2022 - ڪوڪا الحسناوي
Feb 25, 2022 - امير احمد
Feb 25, 2022 - فاطمة الزهراء
Feb 25, 2022 - ذكريات الجيوسي
Feb 25, 2022 - ذكريات الجيوسي
Feb 23, 2022 - أ . عبد الشافي أحمد عبد الرحمن عبد الرحيم
Feb 23, 2022 - محمد السيد يوسف
Feb 21, 2022 - هاجر المدودي
Feb 19, 2022 - اسراء عادل يوسف
Feb 19, 2022 - محمد عمار
Feb 19, 2022 - أمل عبد المالك صعدلي
Feb 18, 2022 - يس علي عبد الفضيل
Feb 18, 2022 - ذكريات الجيوسي
Feb 18, 2022 - ايه قاسم
Feb 13, 2022 - محمد إسويطي
Feb 13, 2022 - ذكريات الجيوسي
Feb 12, 2022 - أنـــدرو نــبــيـــل
Feb 10, 2022 - بُشرى عيّاد
Feb 10, 2022 - يس علي عبد الفضيل
Feb 6, 2022 - سهيله محمد
Feb 4, 2022 - عبدالباسط صباغ
Feb 2, 2022 - قلم خديجة
Jan 31, 2022 - فاطمة الزهراء
Jan 31, 2022 - أ . عبد الشافي أحمد عبد الرحمن عبد الرحيم
Jan 31, 2022 - قلم خديجة
Jan 31, 2022 - أحمد حسن عذاربة
Jan 30, 2022 - هاجر المدودي
Jan 28, 2022 - صفاء ديب
Jan 26, 2022 - آية حسام مراد
Jan 23, 2022 - صفاء ديب
Jan 21, 2022 - سالي عماد
Jan 20, 2022 - مبارك بيلا
Jan 20, 2022 - هاجر المدودي
Jan 18, 2022 - رحمه الجبالي
Jan 18, 2022 - نجاة ناصر عبد الحي
Jan 17, 2022 - ثورة مصاروة
Jan 17, 2022 - هاني ميلاد مامي
Jan 17, 2022 - جهاد عزالدين
Jan 16, 2022 - اروى اياد
Jan 16, 2022 - اروى اياد
Jan 16, 2022 - زينة عبد الله
Jan 14, 2022 - زينة عبد الله
Jan 13, 2022 - مودة الطاهر محمد
Jan 11, 2022 - اروى اياد
Jan 10, 2022 - قلم خديجة
Jan 9, 2022 - صفاء ديب
نبذة عن الكاتب

-إن شغفي بالقراءة يجعلني أزهد في الكتابة❤️