تلك الأشجار


الفروع الرشيقة،
الجذوع الصلبة،
الأوراق
في شمس الصيف.
ما تعرفه الأشجار

إنهم يعرفون
مما تجلبه الأمطار،
وما يحمله
النسيم، ومن
جذورهم

تحت شبكة
شوارعنا. بعض الأشجار
تحمل ندوبنا. عالياً
على لحاءهم، عالياً
في ذراعيهم،

حتى في حركة
الأوراق: حقيقة تتشقق.
الرسالة
تصل الآن فقط إلى
مدينتي ومدينتكم،

وعلى شواطئ
البحر البعيدة.
رجل قتل أمس
هو ما تقوله بعض الأشجار

بقلم الكاتب



ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
Nov 25, 2021 - رفيده حمد
Nov 24, 2021 - اروى اياد
Nov 21, 2021 - عمر الشامخ الزبيدي
Nov 17, 2021 - محمد قاسم
Nov 16, 2021 - هند أمين
نبذة عن الكاتب