تقنية gpt chat.. هل يحل الذكاء الاصطناعي محل العقل البشري؟

إن الذكاء الاصطناعي يهدد البشر اليوم في احتلال وظائفهم على الرغم من مميزاته العديدة، ولنرَ معًا مثالاً على ذلك.

قد يهمك أيضًا

لعبة شارلي تقتل طفلك! تعرف على أخطر ألعاب إلكترونية 2022

 

ما هو  gpt chat؟ 

ChatGPT  هو تطبيق لتقنيات الذكاء الاصطناعي ومعالجة اللغة الطبيعية على غرار فهم العقل البشري للكلام، ثم الرد على الأسئلة أو الجمل بطريقة قريبة جدًّا من الصحة. أنشأه OpenAI، وهو مصمَّم لإنشاء محادثات شبيهة بالبشر استجابة لإدخال المستخدم

يمكن استخدام ChatGPT  للإجابة على الأسئلة ومساعدتك في مهام مثل كتابة رسائل البريد الإلكتروني والمقالات واستكشاف بعض التعليمات البرمجية وإصلاحها. يمكن استخدامه أيضًا في خدمة العملاء، كمساعد افتراضي، وفي تطبيقات المحادثة الأخرى.

كيف يعمل gpt chat؟

يستخدم ChatGPT نموذج التعلم العميق لإنشاء استجابات لمدخلات المستخدم. يتم تدريبه على مجموعات بيانات كبيرة للمحادثات بحيث يأخذ النظام مدخلات المستخدم ويعالجها ثم يولد استجابة بناءً على سياق المحادثة.

تُنشأ الاستجابة باستخدام نهج احتمالي، مما يعني أن النظام سيولد استجابات متعددة محتملة ثم يختار الأكثر احتمالاً بناءً على فهمه للمحادثة.

قد يهمك أيضًا هل يمكننا الانتقال من نظام حياة كلاسيكى الى نظام حياة متطور

أهم ميزات gpt chat :

·  فهم اللغة الطبيعية: تستطيع Chat gpt فهم اللغة الطبيعية والرد على استفسارات المستخدم بطريقة محادثة.

·  فهم السياق: تستطيع GBT Chat فهم سياق المحادثة والرد وفقًا لذلك.

·  التخصيص: يمكن تخصيص دردشة gpt لتلائم تفضيلات المستخدم واهتماماته.

·  دعم متعدد المنصات: يمكن دمج Chat gpt مع منصات متعددة مثل مواقع الويب وتطبيقات الهاتف المحمول وخدمات المراسلة مثل Slack و Facebook Messenger  وأكثر من ذلك.

·  استجابات قابلة للتخصيص: تسمح Chat gpt للمطورين بتخصيص الاستجابات التي ينشئها النظام بناءً على احتياجاتهم.

·  زيادة الكفاءة: يمكن أن تساعد في أتمتة مهام خدمة العملاء، مما يسمح للبشر بالتركيز على مهام أكثر تعقيدًا وتحرير وقتهم لأنشطة أخرى.

·  تحسين تجربة العملاء: يمكن أن توفر GBT Chat للعملاء تجربة أكثر تخصيصًا من خلال فهم احتياجاتهم وتزويدهم بالمعلومات الأكثر صلة بسرعة ودقة.

·  توفير التكاليف: يمكن أن تساعد أتمتة مهام خدمة العملاء باستخدام ChatGPT  في تقليل التكاليف المرتبطة بتعيين موظفين إضافيين أو الاستعانة بمصادر خارجية لعمليات خدمة العملاء.

·  قابلية التوسع: يمكن لـ GPT Chat التوسع بسرعة لتلبية متطلبات قاعدة العملاء المتزايدة، مما يسمح للشركات بالتوسع دون حاجة إلى الاستثمار في موارد أو موظفين إضافيين.

قد يهمك أيضًا الذكاء الاصطناعي وتدمير البشرية

عيوب أو قيود  Chat gpt :

محدودة في قدرته على فهم الفروق الدقيقة للغاية؛ لذلك قد لا يكون قادرًا على تقديم إجابات ذات معنى للأسئلة المعقدة.

يكتب أحيانًا إجابات تبدو معقولة ولكنها غير صحيحة أو لا معنى لها. يعد إصلاح هذه المشكلة أمرًا صعبًا؛ لأن تدريب Chat على أن يكون أكثر حرصًا يجعله يرفض الأسئلة التي يمكنه الإجابة عليها على نحو صحيح، والتدريب الخاضع للإشراف يضللها؛ لأن الإجابة المثالية تعتمد على ما يعرفه Chat gpt وليس ما يعرفه المساعد البشري.

إنه حساس لتعديلات بناء جملة المدخلات. على سبيل المثال، إذا أدخلت صيغة واحدة لسؤال ما، فيمكن لـ GPT Chat التظاهر بأنها لا تعرف الإجابة، ولكن مع إعادة صياغة بسيطة، يمكنها الإجابة على نحو صحيح.

غالبًا ما يكون النموذج مسهبًا بشكل مفرط مع عبارات معينة، مثل إعادة التأكيد على أنه نموذج لغوي تم تدريبه بواسطة OpenAI.

محدودة في قدرتها على إنشاء محتوى إبداعي أو أصلي، لذلك قد لا تكون مناسبة للمهام التي تتطلب الإبداع أو الابتكار.

من الناحية المثالية، قد يطرح Chat gpt أسئلة توضيحية عندما يقوم المستخدم باستعلام غامض، ولكن عادةً ما يخمن ما يعنيه المستخدم، وهو تخمين خاطئ.

كما هو مذكور على موقع OpenAi الرسمي على الويب، "على الرغم من أننا بذلنا جهودًا لجعل النموذج يرفض الطلبات غير الملائمة، فإنه سيستجيب أحيانًا للتعليمات الضارة أو يُظهر سلوكًا متحيزًا.

نستخدم Moderation API لتحذير أو حظر أنواع معينة من المحتوى غير الآمن، لكننا نتوقع أن يحتوي النموذج على بعض السلبيات الخاطئة والإيجابيات الخاطئة في الوقت الحالي.

نحن حريصون على جمع آراء المستخدمين لمساعدتنا في عملنا المستمر لتحسين هذا النظام".

الخاتمة

إلى هنا تنتهي فقرتنا.. شكرًا لكم على زيارتكم موقعنا.. انتظرونا في مواضيع أخرى مفيدة.

 قد يهمك أيضًا

-مستقبلك يكمن في الذكاء الاصطناعي

-الذكاء الاصطناعي : هل هو تكنولوجيا رمزية ؟

ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو ضرر بسبب هذا المحتوى.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
نوفمبر 29, 2023, 10:58 ص - عدي مجدي قطقط
نوفمبر 18, 2023, 1:17 م - دكتور/ حاتم جمعة محمد علي Dr.Hatem Gomaa Mohamed Ali
نوفمبر 6, 2023, 1:38 م - دكتور/ حاتم جمعة محمد علي Dr.Hatem Gomaa Mohamed Ali
أكتوبر 21, 2023, 11:49 ص - اسامه غندور جريس منصور
أكتوبر 15, 2023, 7:06 م - إياد عبدالله علي احمد
أكتوبر 14, 2023, 5:03 م - إيمان يحيى
أكتوبر 11, 2023, 7:02 م - إياد عبدالله علي احمد
أكتوبر 2, 2023, 4:19 م - لمى السلمي
سبتمبر 21, 2023, 6:29 م - لمى السلمي
سبتمبر 19, 2023, 6:03 ص - عمرو رمضان محمد
سبتمبر 17, 2023, 11:29 ص - بلال الذنيبات
سبتمبر 10, 2023, 7:21 م - إيمان عبدالباري قائد
سبتمبر 8, 2023, 11:34 ص - اسامه محمد عبدالله محمد الكامل
سبتمبر 4, 2023, 10:57 ص - اسامه غندور جريس منصور
سبتمبر 3, 2023, 3:33 م - سالي أيمن النحوي
سبتمبر 3, 2023, 11:10 ص - اسامه غندور جريس منصور
أغسطس 24, 2023, 1:24 م - عمر خالد الأشقر
أغسطس 19, 2023, 12:32 م - اسامه غندور جريس منصور
أغسطس 15, 2023, 8:56 م - اسامه غندور جريس منصور
أغسطس 11, 2023, 7:23 م - اسامه غندور جريس منصور
أغسطس 11, 2023, 5:12 م - محمد أمين العجيلي
أغسطس 8, 2023, 2:15 م - محمد أمين العجيلي
أغسطس 8, 2023, 10:35 ص - محمد أمين العجيلي
أغسطس 6, 2023, 3:14 م - جمال عبدالرحمن قائد فرحان
أغسطس 6, 2023, 11:58 ص - محمد أمين العجيلي
أغسطس 5, 2023, 2:52 م - محمد أمين العجيلي
أغسطس 5, 2023, 2:35 م - جمال عبدالرحمن قائد فرحان
أغسطس 1, 2023, 3:03 م - اسامه غندور جريس منصور
يوليو 29, 2023, 7:36 م - محمد أمين العجيلي
يوليو 29, 2023, 4:47 م - سفيان خمقاني
يوليو 28, 2023, 12:28 م - جمال عبدالرحمن قائد فرحان
يوليو 27, 2023, 2:27 م - محمد أمين العجيلي
يوليو 26, 2023, 8:58 م - أسماء خشبة
يوليو 25, 2023, 1:54 م - محمد أمين العجيلي
يوليو 25, 2023, 1:51 م - اسامه غندور جريس منصور
يوليو 25, 2023, 11:42 ص - محمد أمين العجيلي
نبذة عن الكاتب