تساءلت وتخيلت

نعم  عنا أنا كتبت وكتبت 

وعن ماهية علاقتنا تساءلت 

لا أعلم كيف بك أنا قد تعلقت..! 

وبك أنت أنا سبحت 

أنا عن الكل لك خبئت 

باستثناء النجوم والقمر لهم حكيت 

وعنك لكي يونيروا دربك أنا أوصيت 

وعبر نسمات لك سلامي أرسلت 

وبسببك كل أغاني الحب سمعت 

وبسببك في الحديث ارتبكت وتلعثمت

وبك أنت أنا كم  حلمت..

وتمنيت لو أني لقلبك ملكت 

وأنك بمشاعري شعرت 

وبدقات قلبي ولهفتي هل أحسست؟

أتمنى لو أنك لي اشتقت 

وكم أتمنى لو أني منك كلمات الحب سمعت.. 

وكم أتمنى لو بكلمات الحب بي تغزلت.. 

وكم تخيلت أنك بحبك لي صرحت..

بقلم الكاتب



ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

مقاله جميله واتمني ان كل حبيب يشعر بحب حبيبته له

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
Feb 26, 2021 - سماح القاطري
Feb 24, 2021 - فاطمة السر
Feb 24, 2021 - سماح القاطري
Feb 23, 2021 - احسان
Feb 23, 2021 - سماح القاطري
Feb 22, 2021 - ثلجة ريان
نبذة عن الكاتب