تحدي الموت

يفوح من كل بيت الآن وفي هذه الفترة

رائحة الموت التي اجتاحت العالم كله

والسبب كورورنا

يسكن كل قلب وجعاً لا أحد يقدر وصفه

الموت ملئ العالم

صغيراً وكبيراً صار مصيرهم الموت بكورورنا

ذاك الفارس الذي لا أحد يعلم حتى الآن كيف ومتى وأين بدأ أو سينتهي!

لم يعد العالم خائفاً مثلما كان في بداية الفيروس

بل أصبح الجميع يتعامل معه كأمر واقع

لا بد من التعايش معه

وإلا موتنا في بيوتنا خوفاً من الخروج للإصابة

لا أعلم أن ما سأقوله نافعاً أم لا

ولكن الشيء الوحيد الذي أثق فيه

أن لكل شيء أوان وزمن

ولا يستمر شيء للأبد

كورورنا مثلما جاء فجأة سينتهي فجأة

ليس بيقين مني ولكنه مثله كمثل باقي الفيروسات السابقة

التي أثارت الزعل والموت في زمن ماض

وأخذ الموت يسكن أغلب البيوت أيضاً

وبعدما انتهى

عزيزي قارئ هذا المقال

لا أخيفك بل أحذرك من يومك المقبل

أن كنت لا تأخذ الاحتياطات الوقاية لسلامتك وسلامه كل من حولك

فأنت فيرس متحرك قاتل

فاحذر من أن تقتل أقرب ما لك باستهتارك

احذر من أن تكون سبباً في وجع قلب أحبك

فيكره وجودك لأنك سبباً في موت غالي عليه

لن يضرك شيء أن أخذت كل احتياط وقائي

بل ستنقذ نفسك أولاً وغيرك أيضاً

سلامتك وسلامه غيرك بين يداك

ولك مطلق الحرية

في تحدي الموت أو السير في طريقه بإرادتك

كورورنا فيروس سينتهي حتماً

ولكنه سيترك دائماً وجعاً لا حصر له في قلوبنا جميعاً

بقلم الكاتب



ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
Mar 2, 2021 - عماد عبدالله
Mar 2, 2021 - سماح القاطري
Mar 1, 2021 - احمد عبدالله على عبدالله
Feb 26, 2021 - سلس نجيب يسين
نبذة عن الكاتب