بردية أنت.. شعر

بردية أنت ِ.. 

هاربة من معابد الشمس القديمة.. 

لم تفك رموزها بعد.. 

ولم تصلها الأيدي بعد..

بعيدة جداً..وصعب الوصول إليك.

وبيني وبينك..هجر وبُعد.

 

أأنت ِ الجمال الذي لم تراه العيون...؟!!

ولم تختبره الشفاه..

ولم تعتريه الظنون. 

ومن أين يأتون لك ِ بمقاييس جمال جديدة..؟!!

وأنت الفريدة بحسنك 

أنت ِالوحيدة.. 

وأنتِ الحروف التي لم تراها الكتابة.

وأنت ِ موسيقي تخالف أنغام موتسارت..

فأنغام عينيك..تطرب أكثر..

وتمحي من الروح كل الكآبة.

 

وتأتين ليلا..

إذا ما استيقظت النجوم في السماء..

يعطر قلبك هذا المساء..

ويمطر الشوق في مقلتيا..

فتعزف الروح لحن الوفاء..

وما للنجوم سواك ِ بريق ُ..

وما للعيون سواك ِ دواء.

 

١٨يونيو ٢٠٢٠

 

ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شاركه مع الأصدقاء على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

تعليقات
هاني عبدالباقي جبر - Jun 28, 2020 - أضف ردا

جميلة يسلم إحساسك

يجب أن تكون مسجل دخول لإضافة تعليق.

يجب أن تكون مسجل دخول لإضافة تعليق.

مقالات ذات صلة
Jul 8, 2020 - حامي الحمى
Jul 3, 2020 - محمد السيد حلمي السيد
Jun 29, 2020 - أنجي رمزي
Jun 27, 2020 - abdelmageed yahia
نبذة عن الكاتب