اليتيم.. خواطر وجدانية

اليتيم الضعيف الذي لا ناصر له في الأرض، ولكن رب السماوات والأرض ناصره، والدين يعتني به، والرسول -صلى الله عليه وسلم- يوصي به، والرحمة تنزل بكفالته ورعايته،  والبركة تأتي بضمه، والقلب يرقُّ بمسح رأسه، والقرآن الكريم لم يغفل عنه، والأحاديث تتضمن الوعظ به، والإحسان إليه.

إن اليتيم الذي تُوفي والده، يفقد الرعاية، فلا يجد من يسأل عنه أو يقدم إليه يد العون، وقد يفقد الأمل بسبب نفور الناس منه، ومن ألم ما يراه في حياته، بعد وفاة والده، بُعد الأقارب والأسر عنه، وعدم مساعدته وطرده مخافة الاقتراب منه.

اقرأ أيضًا بين القرار والاختيار | خواطر حب

ولقد قال الله عنه في غير موضع في القرآن، يوجه الخطاب إلى من يظلم اليتيم، ولا يعطيه حقه في صغره وكبره، والرسول -صلى الله عليه وسلم- يتكلم عن اليتيم في غير كلام له.

فلو عرف الناس أن اليتيم مفتاح الجنة، لتسابقوا إلى الإحسان إليه، وكف الأذى عنه، وسد طريق الشر دونه، ولمدوا أيديهم إليه بالنوال والعطاء والنائل.

واليتيم الذي يترك الأقارب، وتتحاماه العشائر، لا يستحق الهجران، بل يستحق الإيواء، ويستحق الرحمة.

اقرأ أيضًا حيرة| خواطر أدبية

فلا يظن أحدُ أنه إذا أهمل اليتيم يضيع، بل الله سيرسل إليه من ينصره ويكفله، ولا ينساه الله الذي قبض روح والده.

واليُتْم قوة يعزز بها الإنسان الضعيف في هذه الحياة؛ ليربت عليه الأيتام مثله حوله، وإذا نصر مثله، فإن الرحمة تعم الأرض، والشفقة تطوف في الآفاق، فلا يحتقر اليتيم مثله.

وقد عاش كثير من الذين يشار إليهم بالبنان أيتامًا، حتى نسي الناس أنهم أيتام، وأنقذوا من ظلام العقل وظلام الفقر، وقدموا للإنسانية شيئًا ملموسًا ليس مطموسًا

 اقرأ أيضًا

-السرير المهترئ | خواطر عن الوحدة

-الشتاء.. خواطر وجدانية

ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو ضرر بسبب هذا المحتوى.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
نبذة عن الكاتب