المال قوَّة


كثيرة هي الآيات القرآنية التي تتحدث عن المال والثروة، وقد أراد الله أن يبيّن لعباده قيمة المال بتقديمه على البنون في قوله تعالى: (الْمَالُ وَالْبَنُونَ زِينَةُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا)، وعلى الأنفس في سورة النساء (فَضَّلَ اللَّهُ الْمُجَاهِدِينَ بِأَمْوَالِهِمْ وَأَنفُسِهِمْ)، وتقديم المال في اللفظ على البنون تارة، وعلى الأنفس تارة أخرى إنما هو للدلالة على مكانة المال وأهميته في الحياة الإنسانية.

هناك اعتقاد سائد بين معظم الناس وبالأخص الفقراء منهم أن المال هو أصل الشر والبلية، وأن الأغنياء هم أشخاص بغيضون وسيؤوون، بينما نجد أن الله قد وصف المال في القرآن الكريم باعتباره الخير في عدة مواضع نذكر منها:

1. (وَمَا تُنفِقُوا مِن خير  فَإِنَّ اللَّهَ بِهِ عَلِيمٌ) -سورة البقرة الآية 273-

2. (وَإِنَّهُ لِحُبِّ الْخَيْرِ لَشَدِيدٌ) -سورة العاديات الآية 8-

3. (يَسْئَلُونَكَ ماذا يُنْفِقُونَ قُلْ ما أَنْفَقْتُمْ مِنْ خَيْرٍ) -سورة البقرة الآية 215- 

المال هو من نعم الله تعالى على الإنسان، وفي نفس الوقت هو سلاح ذو حدين، فالذي ينظر للمال نظرة سلبيَّة هو الذي لم يفرق بين حبّ المال في الخير، وحبّ المال في الشر، فحبّ المال في الخير يعني امتلاك المال لمساعدة الآخرين، للعطاء، للصدقة، لنصرة المظلومين، أما حبّ المال في الشر فهو الطمع، والبخل، والسعي، بأي طريقة للحصول عليه بغض النظر عن القيم، والأخلاق، والمبادئ...

هناك من يدعي أن المال لا أهمية له في حياته، وأنه غير مهتم بجمع المال، ولكنه يستيقظ يوميًا في السادسة صباحا ليلحق بوظيفته في السابعة، ويعمل أكثر من 8 ساعات يوميا، ليحصل في النهاية على المال!

وآخرون يقضون الساعات في التفكير بأقساط المنزل، والمدرسة، والجامعة، والتأمين الصحي... لكنه يكره المال!

صحيح هو يكره المال ولا يعتقد بأهميته ببساطة لأنه لا يملكه، ولأن أغلبية الفقراء يكبرون على فكرة مفادها أن المال شر، ولا يجب أن تمتلكه لأن المال يغيّر الإنسان ويجعله سيئا وتعيسا...

المال يا صديقي لا يغير النفوس بل يظهرها على حقيقتها كما هي، فمن كان كريمًا سيزداد كرمًا، والبخيل سيزداد بخلاً، والمنافقون يظهرون بصورتهم الحقيقيَّة عند امتلاك المال والثروة.

يقولون إن المال لا يجلب السعادة، وهذا ما يتفق عليه الجميع، لكن الفقر أيضَا لن يجعلك سعيدَا...

المال قد لا يجلب لك السعادة لكنه يمنحك الراحة البدنية والنفسية لتستمر في الحياة، فأنت غير مضطر للعمل يوميًا، ولن تحمل همّ الأعباء والمسؤوليات المادية التي تشغل تفكيرك على الدوام.

المال قد لا يجلب لك السعادة لكنه يعطيك فرصة الاختيار، فكم شخصا يعمل بوظيفة لا يحبها، أو يضطر لترك الجامعة، أو يجبر على السكن في مكان لا يعجبه فقط لأنه لا يمتلك المال...

بقلم الكاتب



ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

thank you

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
علي شحرور - Aug 19, 2021 - أضف ردا

🌹

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب