اللاعب العراقي شاكر محمود حمزة


ولد اللاعب العراقي شاكر محمود حمزة في العاصمة بغداد في الخامس من شهر مايس من عام 1963م، وهو لاعب كرة قدم عراقي سابق لعب للمنتخب الوطني العراقي، ولمنتخب شباب العراق، ولعب لأندية الصناعة، والشرطة، والقوة الجوية، وبعد اعتزاله اللعب توجه للعمل في مجال التدريب، وأشرف على تدريب العديد من الأندية العراقية.
 

المسيرة الكروية لشاكر محمود

بدأ شاكر محمود مسيرته الكروية مع منتخب تربية الرصافة، وفي عام 1977م انضم لفريق الشباب شباب الشرطة، وفي عام 1979م انتقل لنادي الصناعة، ولعب له للفترة من عام 1979–1981م، وفي عام 1984م انتقل لنادي الرشيد، وفي موسم 1986–1987م انتقل لنادي الشرطة، ثم انتقل بعدها لنادي القوة الجوية.

وفي عام 1991م انتقل لنادي الصناعة واستمر باللعب معه حتى عام 1994م، وفي عام 1994م انتقل لنادي الشرطة وبقي لاعبًا في صفوفه حتى اعتزاله اللعب في عام 1997م، ويتوجه للعمل في مجال التدريب، ومن أبرز الإنجازات التي حققها اللاعب شاكر محمود خلال مسيرته الكروية:

1. الفوز بدوري الشباب مع نادي الشرطة في عام 1978م.

2. الفوز بالدوري العراقي مع نادي القوة الجوية في موسم 1989–1990م.

مسيرته مع المنتخب الوطني

بدأت المسيرة الكروية للاعب شاكر محمود مع المنتخبات الوطنية في عام 1982م من خلال مشاركته مع منتخب شباب العراق في بطولة شباب آسيا في النبيال، وفي عام 1983م شارك مع منتخب الشباب في بطولة فلسطين الأولى للشباب في المغرب، وشارك مع المنتخب الوطني العراقي في بطولة الخليج العربي السابعة في العاصمة العمانية مسقط في عام 1984م، ودورة الألعاب الأولمبية الصيفية في لوس أنجلس عام 1984م، وبطولة مرليون في سنغافورة عام 1984م.

والدورة العربية للألعاب الرياضية السادسة في المغرب عام 1985م، وبطولة كأس العرب في السعودية عام 1985م، ومونديال كأس العالم قي المكسيك عام 1986م، ودورة الألعاب الآسيوية في سيئول، ومن أبرز الإنجازات التي حققها شاكر محمود مع المنتخبات العراقية هي:

1. الفوز ببطولة كأس فلسطين الأولى للشباب في المغرب عام 1983م.

2. الفوز ببطولة الخليج العربي السابعة في مسقط عام 1984م.

3. الفوز ببطولة مرليون في سنغافورة عام 1984م.

4. الفوز ببطولة كأس العرب في المملكة العربية السعودية عام 1985م.

5. الفوز بالدورة العربية للألعاب الرياضية السادسة في المغرب عام 1985م.

6. التأهل لمونديال كأس العالم في المكسيك عام 1986م.

المسيرة التدريبية لشاكر محمود

بدأ شاكر محمود مسيرته التدريبية في عام 1996م، حيثُ دخل عدَّة دورات تدريبية وحصل على شهادات محلية وآسيوية ودولية، وفي عام 1998م درب نادي بيرس، ثمَّ درب نادي الشرطة للفترة من 1999–2001م، وموسم 2007–2008م، وفي موسم 2001–2002م، وفي عام 2004م درب نادي دهوك، وفي عام 2006م درب نادي الجيش، وفي عام 2008م درب نادي السليمانية، ودرب نادي الكهرباء للفترة من 2009–2011م.

وفي موسم 2012–2013م درب نادي النفط، وفي موسم 2014–2015م درب نادي الكهرباء، وفي عام 2016م عمل مدربًا مساعدًا في نادي الطلبة، وفي موسم 2017–2018م عمل مدربًا مساعدًا للمنتخب الوطني العراقي، وفي موسم 2020–2021م درب نادي السماوة.
 

من أقوال شاكر محمود

1. العمل صعب في ظل الأوضاع الحالية.

2. إن تأهلنا لكأس العالم يُعدّ أمنية لنا، ومن المعيب أن نبقى نعيش على أطلال مونديال المكسيك عام 1986م.

بقلم الكاتب



ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب