اللاعب العراقي حارس محمد


ولد اللاعب حارس محمد في الثالث من شهر آذار عام 1958م في مدينة الموصل، وهو لاعب عراقي سابق لعب للمنتخب الوطني العراقي، ولعب للعديد من الأندية العراقية، ويعمل الآن محللاً رياضياً في قناة الجزيرة الرياضية القطرية.

المسيرة الكروية للاعب حارس محمد

1631427384-%D8%AD%D8%A7%D8%B1%D8%B3-%D9%85%D8%AD%D9%85%D8%AF-3.jpeg

بدأ اللاعب حارس محمد مسيرته الكروية ضمن الفرق المدرسية في مدينة الموصل، وفي عام 1975م انضم لفريق بلدية الموصل، وفي عام 1977م استدعاه المدرب داود العزاوي للمشاركة في الدورة المدرسية العربية التي جرت في مدينة طرابلس الليبية، وفي عام 1978م شارك مع منتخب شباب العراق في بطولة آسيا للشباب التي أقيمت في العاصمة البنغالية دكا، وحصل على لقب هداف هذه البطولة برصيد ثمانية أهداف.

وفي عام 1979م انضم اللاعب حارس محمد لصفوف نادي الطلبة ولعب له لأربعة مواسم، وفي موسم 1982–1983م لعب لنادي الشباب، وفي موسم 1983–1984م انتقل لنادي الجيش، وفي موسم 1984–1985م انتقل لنادي الرشيد واستمر لاعباً في صفوفه حتى الموسم 1987–1988م، وفي موسم 1988–1989م لعب مع نادي الطلبة، وفي موسم 1989–1990م انتقل للعب مع نادي الموصل واستمر لاعبا في صفوفه حتى اعتزاله اللعب في موسم 1992–1993م.

مسيرته مع المنتخب الوطني

1631427410-%D8%AD%D8%A7%D8%B1%D8%B3-%D9%85%D8%AD%D9%85%D8%AF-4.jpeg

بدأت مسيرة اللاعب حارس محمد مع المنتخبات الوطنية في عام 1978م، عندما شارك مع منتخب الشباب في بطولة شباب وشارك مع المنتخب الوطني في دورة الألعاب الآسيوية في العاصمة الهندية نيودلهي في عام 1982م، ودورة الألعاب الآسيوية في العاصمة الكورية سيئول في عام 1986م، وبطولة كأس العالم في المكسيك في عام 1986م، وقد شارك اللاعب حارس محمد مع المنتخب الوطني العراقي في 90 مباراة.

إنجازات اللاعب حارس محمد

1. الفوز ببطولة الدوري مع نادي الطلبة في موسم 1980–1981م.

2. الفوز ببطولة الدوري وبطولة الكأس مع نادي الجيش في موسم 1983–1984م.

3. الفوز ببطولة الدوري العراقي مع نادي الرشيد في موسم 1984–1985م.

4. الفوز مع نادي الرشيد ببطولة الأندية العربية في أعوام 1985م، و1986م، و1987م.

5. هداف بطولة شباب آسيا لعام 1978م.

6. هداف بطولة الأندية العربية في الرياض لعام 1987م.

بقلم الكاتب



ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب