الكتابة وفوائدها

الكتابة هي تدوين اي شيء يخطر في البال من أفكار او تعبيرات ذات معنى، والمهم جدا ان تكون مفيدة وتجلب النفع سواء لصاحبها او للآخرين. 

أحيانا تكون الكتابة موهبة (قدرة) فطرية لدى الشخص، يهبه الله اياها، وبمرور الزمن عن طريق الممارسة اكثر يصبح مبدعًا بها. 

وقد تكون هواية تتم عن طريق اكتسابها وتدريبها وممارستها، وهنا يجد الشخص صعوبة في اتقانها لانها مكتسبة وليست فطرية.

ويوجد الكثير من الأشخاص يستغلون محبتهم للكتابة في أمور مفيدة كثيرة (تخصيص دفاتر وتدوين مخططاتهم ومهامهم الحياتية للالتزام بها، تدوين معلومات، تدوين اقتباسات) 

اذن الكتابة هي تقدم الكثير جدا من الفوائد 

فوائد الكتابة 

  • الكتابة يمكنها أن تكون فضفضة عند الألم، الفرح، الحزن، السعادة، الانزعاج او الضيق، فعندما نمر بإحد تلك الحالات نلجأ إلى الكتابة للتعبير وتفريغ مابداخلنا، خاصة عندما لا نجد شخص نتكلم معه. 
  • حل مشكلة وقت الفراغ والملل.
  • تطوير الكتابة لدى الشخص يجعله يحلق نحو سماء الإبداع.
  • تطوير الخط نحو الأجمل والافضل. 
  • توسيع مدارك العقل.
  • تفريغ الطاقات السلبية.
  • الكتابة تعد كنز ثمين، المحظوظ هو من يكتشف ذلك الكنز ويحافظ عليه.

 

وللأهمية الكبيرة جدا للكتابة، قمنا بأخذ استطلاع حول اراء الناس عنها، بتقديم مجموعة من الأسئلة والإجابة عنها: 

 

الاسئلة:

ماذا تعني الكتابة لكَ/ كِ؟ 

هل تمارس / تمارسين الكتابة؟ 

ماذا تعد هواية ام موهبة بالنسبة لكَ/كِ؟

هل يمكن ان نجني الفوائد من الكتابة في حياتنا؟ وكيف ذلك؟

 

هدى حسين من العراق- بغداد 

ماذا تعني الكتابة لكِ؟ 

الكتابة كالغرفة الصغيرة الفارغة ويقع عليك وحدك تزينها بما شئت دون مسافات ودون قيود، دون الاضطرار الى اختيار لون واحد، انت حرًا فيها، قد ترى نفسك لوهلة تجلس فوق الغيوم ولحظة تغوص تحت الماء. هكذا ارى الكتابة غرفة فارغة لتصنع بها ما تشاء.

هل تمارسين الكتابة؟

نعم أمارس الكتابة بشكل مستمر، فانا كاتبة روائية ولا أستطع العيش بدونها لأنها احدى مفاتيح عالمي الخاص.

ماذا تعد هواية ام موهبة بالنسبة لكِ؟

تجذر شغفي بالكتابة منذ أن كنت صغير  من خلال كتابتي لبعض المذكرات اليومية وبعد التعمق تحولت رغبتي الى أكتسابها كموهبة 

هل يمكن ان نجني الفوائد من الكتابة في حياتنا؟ وكيف ذلك؟

نعم يمكن الأستفادة منها اذا أستغلت بالشكل الصحيح 

أولا: من خلال ما تعرضه في نتاجك الأدبي، فمن الممكن للأديب المتمرس أن يبث من خلال كتاباته أفكار و حلول قادرة على تغيير او تطوير الفرد والمجمتع نحو الأفضل.

ثانيا: وليس شرطًا ان تغير فبعض القراء يفضلون الاستمتاع بالقراءة اكثر من الافادة او بالاحرى يستخدمونها لغرض تحسين المزاج و للشعور ببعض المشاعر الدافئة.

ثالثا: استخدامها كتثقيف اقتصادي أي من خلال انجاز كتاب وبيعه واعتماده كمورد مادي مربح.

 

رحمة عبد الرزاق/ من العراق- بغداد

ماذا تعني الكتابة لكِ؟ 

الكتابه هي الي تفسر مشاعرنا، تترجمها ع شكل كلمات.

هل تمارسين الكتابة؟

لست من هواة الكتابة لِامارسها.

هل يمكن ان نجني الفوائد من الكتابة في حياتنا؟ وكيف ذلك؟

بالتاكيد تجني الكتابة فوائد فاذا تطورت الافكار يصبح مردودها قويًا.

 

ملاك عبد الرزاق/ من العراق- بغداد

ماذا تعني الكتابة لكِ؟

الكتابه لا تعني لي شيء.

هل تمارسين الكتابة؟

لست من هواة الكتابة ولا امارسها.

هل يمكن ان نجني الفوائد من الكتابة في حياتنا؟ وكيف ذلك؟

بالتأكيد، لانها تعبر عن داخل الشخص وشعوره او تعبر عن افكاره المستوحاة من الواقع او من الخيال.

 

وليد عطا/ من العراق- بغداد 

ماذا تعني الكتابة لكَ؟

الكتابة تعني لي الحياة والتفاؤل.

هل تمارس الكتابة؟

 نعم أمارسها في معظم الأوقات.

ماذا تعد هواية ام موهبة بالنسبة لكَ؟

تعد بالنسبة لي هواية.

هل يمكن ان نجني الفوائد من الكتابة في حياتنا؟ وكيف ذلك؟

نعم ممكن ان تفيد في العمل، لكن لا اعتقد انها تجلب المال فذلك ربما يحصل في أدنى الاحتمالات.

 

وهكذا بعد استطلاعنا نجد أن لكل شخص له وجهة نظر فيما يخص الكتابة مختلفة عن الاخرى تبعا لشخصيته واهتماماته وتجاربه في الحياة والواقع الذي يعيشه. 

لكن رغم كل وجهات النظر نقول ان الكتابة مهمة جدا ولا غنى عنها ابدًا. 

 

بقلم هدى الحصّان 

بقلم الكاتب



ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب