القلعة الحمراء تحتفل بالذكرى 114 سنة على التأسيس

احتفل عشاق القلعة الحمراء بأعظم حدث بمناسبة حلول ذكرى الكيان، التي كانت أمس السبت الموافق الرابع والعشرين من شهر أبريل الجاري في ذكرى تأسيس النادي الأهلي الذي تم في عام 1907م.
نعم، 114سنة على تأسيس واحد من أعظم أندية كرة القدم في العالم، النادي الذي هيمن بكل أحقيّة على كرة القدم الإفريقية والعربية وأصبح رمزاً نفتخر فيه ونموذجاً في التاريخ والمبادئ والعطاء فمن هو مؤسس النادي الأهلي؟ ولماذا أُنشىء هذا النادي؟
صاحب فكرة تأسيس النادي الأهلي هو المغربي عمر لطفي وهو محام ٍ وحقوقي مغربي، حيث ترجع أصول عمر لطفي بك إلى أسرة مغربية وفدت إلى مصر في عهد محمد علي باشا وكان جده من كبار الرجال في المغرب، وكان يمثل المغرب لدى الحكومة المصرية. لم يعش المغربي عمر لطفي طويلاً ليرى نتاج غرسه فوافته المنية بعد أربع سنوات فقط من تأسيس الأهلي ولكن سيظل اسم عمر لطفي محفوراً في عقول وأذهان جماهير القلعة الحمراء.

البداية مجرد فكرة وبدأت بفكرة في ذهن عمر لطفي والذي عبر عن حلمه وسعى لتحقيقه من أجل حاجة الطلبة لنادي يجمعهم لقضاء وقت فراغهم، فعرض الفكرة على مجموعة من أصدقائه الذي كان على رأسهم الزعيم مصطفى كامل فتحمسوا للفكرة ليبدؤوا في تأسيس النادي الأهلي يوم 24 أبريل 1907م.

عندما نتحدث عن شرف منصب رئيس النادي الأهلي يذكر التاريخ 14 رئيسًا للقلعة الحمراء حصلوا على هذا الشرف وقادوا المارد الأحمر في التاريخ، وكانت البداية مع الإنجليزي ميشيل أنس الذي كان يشغل منصب مستشار وزارة المالية لتفسير عملية الدعم المالي للنادي بعد أن تنازل عمر لطفي عن شرف المنصب التاريخي له والذي تنحى عن المنصب في 2 أبريل 1908م، وأما حكاية أول مجلس إدارة للأهلي فهي من صاحب فكرة التأسيس بتنازل عن الرئاسة وعقد أول اجتماع رسمي لمجلس إدارة النادي في 24 أبريل 1907م، اجتمعت اللجنة في الخامسة والنصف مساء بمنزل ميشيل إِنْس بالجيزة برئاسته وعضوية كُلًّا من إدريس راغب بِك وإِسماعيل سري باشا وأمين سامي باشا وعمر لطفي بك ومحمد أفندي شريف سكرتيرًا.
من خلال هذه الجلسة تمت الموافقة على تأسيس النادي وطرح إِسماعيل سري باشا خلال الاجتماع الرسم الذي صممه للمبنى الرئيسي للنادي باعتباره مهندسًا مِعْمَارِيًّا وفي نفس الجلسة عرض عمر لطفي بك عقد الشركة ووافق المجتمعون من المؤسسين على إِنشاء الشركة وهي شركة مدنيّة باسم النادي الأهلي للألعاب اَلرِّيَاضِيَّة، وطرِحت أسهم الشركة بقيمة 5 جنيهات للسهم، وقد كان هدف شركة النادي الأهلي عند تأسيسها جمع مبلغ 5000 جنيه إلا أَنَّهُ جُمِع مبلغ 3165 جنيه على مدى عام ولم يكن ذلك المبلغ كافيًا مِمَّا دفع النادي إلى اقتراض 1000 جنيه من البنك الأهلي المصري في مارس 1908م. كانت هذه الشركة بضمان عمر سلطان بك وإدريس راغب وطلعت حرب الذي ساهم بمائة جنيه في إِنشاء النادي. منها قررت اَلْجَمْعِيَّة اَلْعُمُومِيَّة للنادي التي كان رئيسها الأول شَرَفِيًّا هو سعد زغلول وزير المعارف وزير التربية والتعليم والتعليم الفني وقتها لأول مرة اختيار اسم النادي الأهلي للرياضة البدنيّة وكان أمين سامي باشا أول من اقترح هذا الاسم.

لماذا تم تسمية النادي بالأهلي؟
سُمِّي الأهلي بهذا الاسم لِأَنَّهُ نشأ لخدمة طلبة وخريجي المدارس العليا والذين كانوا الدعامة اَلْأَسَاسِيَّة للثورة ضد الاحتلال البريطاني لمصر؛ ولذلك نشأ وَطَنِيًّا مِصْرِيًّا للم شمل الشباب المصري.

بقلم الكاتب



ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب