القدس عربية


لماذا نحن صامتون؟ هل نسينا ام نتناسي؟ أين الوحدة العربية؟ أين المنظمات الدولية؟ هل ما يحدث الآن ينتمي لأي صورة من صور حقوق الإنسان؟ هل اغتصاب الأرض من شعبها وتهجيره هو حق لأي شخص؟ أم هي مؤامرة؟ لو حدث ذلك لأي دولة كبرى سيصمتون؟ أم ستتسارع المنظمات الدولية للبحث عن حل؟ الحقيقة أن الدول الاستعمارية الكبرى ( انجلترا، الولايات المتحدة الأمريكية ) هي الداعم الأول للصهاينة وتسهيل المشروع الاستيطاني لليهود في فلسطين الأمر الذي يتوافق مع مصالحها الاستراتيجية، الجميع يعرف أن فلسطين عربية عاصمتها القدس، لكنهم فقط يحاولون تزوير الحقائق، يحاولون تغير الواقع ويقيمون مؤتمرات واحتفالات بمرور ثلاثة آلاف عام على إنشائها، لكن الواقع لن و لم يتغير. 

تقع فلسطين بين مصر ولبنان وسوريا والأردن، وتعد فلسطين من أقدم دول الأرض، ترجع نشأتها إلى خمسة آلاف سنة قبل الميلاد، وقد تم هدمها وبناؤها أكثر من ثمان عشرة مرة، أنشأها العرب الكنعانيون منذ آلاف السنين بعد نزوحهم من شبه الجزيرة العربية، أي أنّ جميع سكانها كنعانيون الأصل وكانت لغتهم الاصلية هي الكنعانية.

مكانة فلسطين الدينية

هي قدس الأديان الثلاثة، بها العديد من المعالم التاريخية ومن أشهرهم المسجد الأقصى أولى القبلتين وأحد المساجد الثلاثة التي تشد الرحال إليها، ويعد من أقدم المساجد التي تعمرت بعبادة الله بعد المسجد الحرام، وهي مسرى ومعراج الرسول، قال تعالى «سبحان الذي أسرى بعبده ليلاً من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى الذي باركنا حوله لنريه من آياتنا إنه هو السميع البصير» ، وستشهد أرضها الملحمة الكبرى، قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-" لا تقوم الساعة حتى يقاتل المسلمون اليهود فيقتلهم المسلمون حتى يختبئ اليهودي وراء الحجر والشجر فيقول الشجر والحجر يا مسلم يا عبد الله هذا يهودي خلفي تعال فاقتله إلا الغرقد فإنه من شجر اليهود"رواه البخاري.

بها كنيسة القيامة والتي تعد من أهم المعالم التاريخية، بُنيت الكنيسة فوق صخرة الجلجلة، حيثُ صلب المسيح، بحسب الإنجيل وتحتوي علي موقع يعتقد المسيحيون أنه قبر المسيح. 

تحتوي على حائط المبكى أو البراق، من أهم المزارات للديانة اليهودية وهو يعد آخر أثر لهيكل سليمان، ويؤمن اليهود أن الموقع يضم قدس الأقداس وتابوت العهد ولوحة الوصايا العشر التي أعطاها الله لموسى. 

قام على أرضها الكثير من الحضارات وشهدت مدينة (أريحا) أحدى وعشرون حضارة منذ الأف الثامن قبل الميلاد و(بيت لحم) التي ولد بها السيد المسيح عليه السلام .

وقد تم البدء في بناء المسجد الأقصى ومسجد قبة الصخرة بعد قيام الدولة الأموية، في عهد الخليفة عبد الملك بن مروان، وخلفه في ذلك ابنه الوليد بن عبد الملك. 

تعد فلسطين أرض الشهداء حيث استشهد بها قُرابة 5,000 صحابيّاً أثناء محاولتهم فتح وتحرير بيت المقدس من ظلم الرومان، وحتّى هذه الأثناء لا يزال يسقط كل يوم عدد من الشهداء الأبطال فوق هذه الأرض المباركة.

 الفتح الإسلامي لفلسطين

تم الفتح الإسلامي لفلسطين عام 634 ميلادي على يد عبيدة بن الجراح -رضي الله عنه-، ولكن القدس تم فتحها على يد عمر بن الخطاب -رضي الله عنه- بطلب من (صفرونيوس)، لم يكن الهدف من هذا الفتح هو التوسع أو إنشاء امبراطورية فقد كان الهدف الأول هو نشر الإسلام .

السبب الرئيسي في الصراع القائم

وقد كان الاستعمار الذي وقع على الوطن العربي بأكمله السبب في المشكلات الحدودية بين الدول العربية بشكل عام ومشكلة فلسطين خاصة .

مع تصاعد القومية الأوروبية بدأ اليهود يعانون من سوء المعاملة وقام الصحفي اليهود (ثيودور هيرتزل) زعيم الصهيونية بالدعوة لإقامة وطن لليهود، قد وقع الاختيار على فلسطين وبدأت هجرة اليهود المحملين بالفكر الصهيوني إلى فلسطين. وبناء على وعد بلفور أعطت بريطانيا وعداَ لليهود بمساعدتهم في الهجرة وتملك الأراضي الفلسطينية. 

رغبة إسرائيل في هدم المسجد الأقصى 

السبب الرئيس هي ظن اليهود أن موقع هيكل سليمان مكان مسجد قبة الصخرة أو بجانبه، وهو أحد الأماكن المقدسة لدى اليهود تم بناؤه على يد الملك سليمان وقد دمره نبوخد نصر الثاني بعد حصار القدس سنة 587 قبل الميلاد.

بعد الفتح الإسلامي بني مسجد قبة الصخرة وهو ما لا يقبله اليهود لأنهم لا يعترفون بالدين الاسلامي، لذلك تسعى إسرائيل لبناء الهيكل مجدداً في الحرم القدسي الشريف، لذلك قامت بعدة محاولات لهدم المسجد بناء الهيكل الثالث. 

لن ينتهي الحديث ولن نصمت حتى ينتهي الصراع.... .

بقلم الكاتب



ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

جميل ما كتبتِ
استمري .. وأتمنى قراءة مقالاتي 🌸

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
اسراء عيد - Sep 16, 2021 - أضف ردا

أشكرك 🌼🌼 بالتأكيد أن شاء الله

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

جميل جدا ، يعطيك العافية 🌸

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
اسراء عيد - Sep 18, 2021 - أضف ردا

الله يعافيك 🌼🙏🙏

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
Mohamed - Nov 14, 2021 - أضف ردا

كلمات تمثل واقع حقيقي ملموس واتمني تترجم للغات مختلفه علشان العالم كله يلمس ولو جزء من الواقع دا.
أحسنتِ ، استمري 🌸

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
اسراء عيد - Nov 26, 2021 - أضف ردا

شكرا لحضرتك 🙏🌸😊

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب