الفسفور: محور الخلية


في كرة السلة، المحور هو اللاعب الذي يجمع المرتدَّات ويسجل النقاط. في مباراة هي محور قليلاً من فريق الأيض الخلوي... والفسفور في جسم الإنسان -أي ما مجموعه حوالي 700 غرام- ويؤدي دورًا أساسياً في:

1. تكوين العظام، والتي تضم 85٪ من الإجمالي.

2. دستور غشاء الخلية.

3. التدخل الأساسي في الطاقة الخلوية (ATP).

4. تكوين الحمض النووي، الحمض الذي تتواجد فيه الجينات.

يوفر النظام الغذائي العادي كمية جيدة من الفسفور (الاحتياجات اليومية: حوالي 700 جرام). الحليب ومنتجات الألبان غنية بشكل خاص بهذا المعدن، يوفر لتر واحد من الحليب جرامًا واحدًا من الفسفور، حصتين من السمك أو اللحم (250 جرام) 800 جرام.

والفسفور يزيد أهميته في فترات النمو، والحمل، والرضاعة، وكبار السن، حيث الحاجة إلى الفسفور يمكن أن تصل إلى 1.2 غرام.
من الضروري التحقق من نقص الفسفور في مشاكل الجهاز الهضمي مثل سوء الامتصاص، والإسهال المزمن، واضطرابات الكلى، التي تسبب فقدان الفسفور.

إن تعاطي المشروبات الكحولية، والإجهاد، والرياضات التنافسية، ومرض السكري غير المعوض، والأمراض المزمنة هي أسباب الإنفاق المفرط للفسفور.

يجب الاشتباه بنقص الفسفور في قلة الشهية، اضطرابات النمو، هشاشة العظام، التعب المزمن، التشنجات، ضمور العضلات، الاضطرابات العصبية الجسدية والعقلية، عدم انتظام ضربات القلب...

ينتشر استخدام مكملات الفسفور في الرياضة على نطاق واسع بسبب مساعدات الطاقة المفترضة، لا تتفق الدراسات حول فعاليته، على الرغم من أنه يبدو أنه يظهر أن زيادة الأطعمة الغنية بالفسفور أو استخدام غراماً واحداً من ثلاثي فوسفات الصوديوم أربع مرات في اليوم لمدة ستة أيام، يزيد من امتصاص الأكسجين والقدرة على التحمل في الرياضات المختلفة مثل ركوب الدراجات، أو رفع الوزن.

يمكن أن يسبب الفسفور الزائد تغيّرات خطيرة مثل نقص الكالسيوم؛ لذلك يجب مراقبة مكملات الفسفور ومنتجي الطاقة (ergogenic)، والتي يستخدمها الرياضيون عادة، بشكل صحيح من قبل طبيب متخصص. يجب ألا يتجاوز الحد الأقصى للاستهلاك اليومي 4 جرامات في اليوم.

بقلم الكاتب



ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب