الفراق

دنى الحزن مني واقترب

قدم إلى وسلب

أقرب إنسان لقلبي وأحبه

أحسن شخص في حياتي وأهمه

سلبه مني بعيدا وأخذه

إلى حيث لن أراه وأسمعه

تمنيت لو لقيته وودعته

لو هنيهات معدودة وأبصرته

تمنيت لحظة ولو في المنام

تمنيتها لو في عالم الأحلام

هذه الحياة الصعبة تعذبني

وتذيقني طعم الفراق وتعلمني

معنى العذاب والحزن المرير

معنى الصبر والألم العسير

حزني كان في وداعي لوالدي

الذي كان ينبوع سعادتي

علمني معنى الصبر والمقاومة

حين كان يقاتل القدر للسعادة

دق الموت على الباب وأخذه

في لحظات وحرمني منه

ليهجرني قلبي دون إنذار

ويتركني دون حط الوداع

تعذبني الذكريات حين تعيدني

إلى رياح الماضي وتذكرني

بآلام الفراق حين عذبت هيامي

بعد أن طارت معها كل أحلامي

هذا عذاب الفراق وألمه

الذي يأسر القلب ويحزنه

بين الصفحات أسرته

حزني الذي كتبته

لكن حتى الكتابة والأعوام والسنين

لا تمحي آهات القلب وحسرة الحنين


أرجوا من كل قارئ لهذه القصيدة أن يترحم على روح والدي عمر مستيري

 

بقلم الكاتب



ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

Ahmed Soliman - Jan 9, 2021 - أضف ردا

برافو

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
Jan 19, 2021 - طارق أحمد عبد الله
Jan 18, 2021 - علي محمود أحمد الأهدل
Jan 13, 2021 - فتحية شمسان احمد سعد
Jan 11, 2021 - asma moustiri
Jan 9, 2021 - طارق أحمد عبد الله
نبذة عن الكاتب