"الغُربة".. السجن المفتوح!!

بعد تجارب عديدة ومريرة في الإنتقال بين الدول بعضها لبعض لم يكن لدى الشباب حيلة لرجوعهم وطنهم الحبيب مهما غابوا أو اغتربوا فسيأتي يومًا ويرجعون فيه، في مجتمعنا ننظر للشاب المغترب باعتباره مصباح علاء الدين.. بمجرد مروره أمامك فقد تحققت كل أحلامك.. تطال أعين الحسد أي أسرة تضم بين أبنائها مغترب بالخارج، يصبح مطمعاً لأي عائلة لديها فتاة مقبلة على الزواج.. يتناسوا مؤهله الدراسي.. يتجاهلوا وضع أسرته الاجتماعي.. لا يعطوا أي اعتبار للفوارق المالية والاجتماعية، كل ما يشغلهم كيفية الفوز بعريس يعمل بالخارج.

يعود المغترب من غربته فرحاً بالعودة إلى وطنه وأهله وأحبائه بعد سنوات طويلة من الغربة والاشتياق، لكن يفاجىء أنه عاد من غربة بعيدة إلى غربة داخل وطنه وبين عائلته.. ولما لا وهو عائد إلى أناس لم يشاركهم لسنوات طويلة أفراحهم ولا مناسباتهم، ولا أزماتهم ولا أحزانهم ولا نجاحاتهم... غريب حتى عن أقرب المقربين.. غريب عن أبنائه الذين فارقهم وهو في سن صغيرة،  لم يروه إلا زائراً عابراً مرة في السنة، فيكون في غاية الإكتئاب المرير الذي يجعله يكره نفسه بنفسه.

هنا فقط يشعر المغترب بخطأ حساباته، حيث يتأمل كل المتغيرات حوله، ويعود بذاكرته لسنوات طويلة مضت ،ويتذكر وجوها غيبهم الموت لم يمهله الزمن حتى فرصة وداعهم.. ويسأل نفسه: هل كان الأمر يستحق؟!.. هل تعوضني الأموال التي جمعتها ما فاتني من سنوات العمر التي ضاعت.

في أخر السطور لم أحتج إلى أحدًا بعينه بل نصيحة إلى كل الشباب المغتربين عدم ضياع السنين بعيدًا عن أهلك وعائلتك، وكن على ثقة تامه بأن الرزق أتٍ مهما كلف الأمر، كونك تتحجج بأنك مغترب للحصول على مال أو لكي تعجب أهلك العروس التي أنت ذاهب لخطبتها فهذا شيئًا لا يعيبك، ولكن يقطع في قلوب أهلك السنين التي أبتعدت فيها عنهم، عودوا إلى وطنكم يرحكم الله.

 

بقلم/مصطفى شاهين

بقلم الكاتب


صحفي بجريدة الوفد ومقدم برنامج فكرة لبكرة على قناة الحدث اليوم


ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب

صحفي بجريدة الوفد ومقدم برنامج فكرة لبكرة على قناة الحدث اليوم