العملات الرّقمية


هي نوع من العملات ظهرت منذ عام 1990م، على شكل رقميّ نتاجًا للثورة التكنولوجيّة والمعلوماتيّة وليس لها وجودًا ماديًّا؛ كالعملات الورقيّة أو المعدنيّة، ولكن لها نفس خصائص العملات الماديّة فهي تستخدم لشراء السّلع والخدمات وفي كافّة المعاملات الماليّة.

العملات الرّقمية هي عبارة عن رصيد مسجل إلكترونيًا في ملف كمبيوتر يتمّ تخزينه في محفوظة رقميّة يمكن الوصول إليها عن طريق الانترنت، وهذه الملفات قابلة للتّحويل من شخصٍ لآخر دون وسيط كالبنك مثلًا، وذلك من خلال شبكة لا مركزية تنفذ من خلالها المعاملات الماليّة بصورة أسرع كثيرًا من العملات الماديّة، ممّا يجعل المؤيّدين لها يؤكّدون أنّها مستقبل عالم المال وستحوّل دون اللّجوء للبنوك.

ويبلغ حجم سوق العملات الرّقمية حوالي 2.3 رتريليون دولار تستحوذ فيه عمله البيتكوين على 60% منه.

يوجد الآن أكثر من 1600 عملة رقميّة أهمّها: البيتكوين والريبل الايثيريم والبيتكوين وشيا.

وقد بدأت معظم دول العالم في الاتجاه إلى الاعتراف للعملات الرّقمية وسن القوانين واللّوائح التنظيمية لها ممّا ساهم في رفع قيمة الاستثمارات بها، وتسعى هذه الدّول كذلك إلى إصدار عملات رقمية خاصّة بها كدولة الإمارات العربية المتحدة، والبرازيل، وسنغافورة، وغيرها من الدّول كما أن معظم شركات التّسويق الإلكترونيّ اعتمدت العملات الرّقمية كوسيلة دفع لأثمان منتجاتها مثل شركة أمازون.

أمّا عن أول العملات الرّقمية ظهورًا فهي عملة البيتكوين وظهرت في عام 2009م، على يد ساتوشي ناكاموتو ووصفها بأنّها أسرع نظام نقديّ للمعاملات الماليّة، وأبرز منصّات التداول الَّتي يتم تداول البيتكوين عليها هي منصّة باينيس، ويتمّ تداول معظم العملات الرّقمية عليها، وقد أعلنت المانيا اعترافها بعملة البيتكوين كوسيلة للدّفع، كما أن القضاء الأمريكيّ في أحد أحكامه أقرّ بأن البيتكوين نوع من أنواع النقد، وأعلنت كذلك دبي أنّها تعمل علي إنشاء أول بنك رقميّ في الشّرق الأوسط، وستقوم بإصدار أوّل عملة رقميّة بالشّرق الأوسط العالم كلّه الآن يتّجه إلى التّعامل بهذه العملات.

بقلم الكاتب



ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب