قصص | الطبيب واللص والفاتنة

قصص | الطبيب واللص والفاتنة

..

الطّبيب وحقيبته

في إحدى القرى مرضت زوجة رجلٍ مرضاً شديداً؛ فأحضر لها الطّبيب فورا...

دخل الطبيب مع الممرضة للكشف عليها، وطلب من زوجها الانتظار في الخارج، وبعد لحظات خرج الطبيب إلى الخارج، وطلب من الزوج أن يحضر له سكيناً حادة..

تفاجأ الرجل من طلب الطبيب الغريب، وأخبره بأنه لا يملك أي سكين حادة..

دخل الطبيب ثانية إلى الغرفة، ثم خرج مجدداً، وطلب مطرقة ومفكاً..

تفاجأ الرجل من طلبات الطبيب الغريبة، ولكنه أحضر له ما طلبه..

بعد قليل عاد الطبيب إلى الرجل، وطلب منه مقصاً حاداً...!

شعر الزوج بالخوف والصدمة، فقال الرجل إلى الطبيب يا سيدي هل زوجتي بخير؟

أعتقد أنه يجب عليّ اصطحابها إلى المستشفى، فأنا لستُ مرتاحاً لكل هذا..

ضحك الطبيب، ثم قال: السكين والمطرقة والمقص ليس لهم علاقة بزوجتك، ولكنني طوال هذا الوقت كنتُ أحاول فتح الحقيبة الخاصّة بي.

..........

اللّص والرجل

في مساء أحد الأيام سرق لصٌ سيارة الرجل؛ فبحث الرجل عن سيارته، لكن دون جدوى..

وفي اليوم التّالي وجدها في نفس مكانها نظيفة لامعة، تعجّب الرجل كثيرًا، وعندما فتحها وجد فيها رسالة مكتوباً عليها أعتذر أني أخذت سيارتك من دون استئذان..

ولكن زوجتي كانت تحتاج إلى النقل إلى المستشفى حالاً، لقد تركت لك هدية ولعائلتك، وهي مجموعة من تذاكر السينما في المقعد الأمامي مع حلويات ومكسرات خفيفة..

أتمنّى أن تسامحني، فقد كنت مضطرًا..

ابتسم الرجل، وتأثّر كثيراً من أمانة الرجل..

وقال: الحمد لله ربّ العالمين، وفي تلك الليلة ذهب الرجل مع والدته إلى السينما، وعندما عاد إلى المنزل في وقت متأخر من الليل، وجد منزله مسروقاً بالكامل، فيه رسالة مكتوبٌ عليها هل أعجبتك رحلة السينما؟

.........

خطبة مسجون لفاتنة الجمال

أعجب رجلٌ بفتاة جميلة وقرّر خطبتها...

وأثناء مقابلته مع والد الفتاة كان يتناول العلكة..

تعجّب الأب فسأله: هل يعقل أن تتقدّم لفتاة، وأنت تأكل العلكة أمام والدها؟

فأجابه: سامحني فأنا أكلها بعدما أدخن..

فسأل والد الفتاة: أنت تدخن؟ فأجابه نعم، ولكن قليلًا بعد ما أشرب الخمر..

استغرب الأب قائلًا: وتشرب الخمر أيضاً؟

فقال الشاب: لا أشربه إلّا عندما ألعب القمار..

فقال والد الفتاة بغضب: لا هذا كثير ومنذ متى وأنت تلعب القمار؟

فقال له: منذ أن خرجت من السجن..

فرد والد الفتاة: وكنت مسجوناً أيضاً؟

فأجابه الشاب: نعم فقد قتلت والد فتاة تقدّمت لخطبتها، فلم يقبل أن يزوجني إياها.

ارتعش والد الفتاة وقال: لن أجد أفضل منك يا بني زوجاً لابنتي والعرس متى تشاء وأينما تريد؟

ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو ضرر بسبب هذا المحتوى.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
Jul 6, 2022 - حمزه عطا مصطفى
Jul 6, 2022 - محمد حسن الصغير
Jul 6, 2022 - عبدالرزاق ياسين درويش
Jul 5, 2022 - أيهم زاهر نجّار
Jul 4, 2022 - وجيه نور الدين محمد شرف
Jul 4, 2022 - ريم صلاح الدين صمود
Jul 4, 2022 - أروى رجب العلواني
Jul 3, 2022 - قلم خديجة
Jul 2, 2022 - آيه الدرديري
Jul 2, 2022 - منة الله صبرة القاسمي
Jun 30, 2022 - يسر الحاج منور محمد
Jun 29, 2022 - كاميليا عبدلي
Jun 29, 2022 - بن عريشة عبد القادر
Jun 28, 2022 - شهد سراج
Jun 28, 2022 - زهرة فاطمة ملك
Jun 28, 2022 - زينب علاء نايف
Jun 28, 2022 - وجيه نور الدين محمد شرف
Jun 24, 2022 - فاطمة الزهرة العماري
Jun 24, 2022 - رامي النور احمد
Jun 22, 2022 - سنا الصالح
Jun 21, 2022 - زينب علاء نايف
Jun 21, 2022 - سنا الصالح
Jun 21, 2022 - ابراهيم فتح الرحمن محمد عبدالله
Jun 19, 2022 - يوسف محمود يوسف
Jun 19, 2022 - رامي النور احمد
Jun 19, 2022 - فطوم آلنعيمي
Jun 15, 2022 - أشرف الأمين مبارك محمد
Jun 15, 2022 - رمضان بوشارب الجزائري
Jun 13, 2022 - أشرف الأمين مبارك محمد
نبذة عن الكاتب