الصوت الذي بداخلك..

من أنا؟

أنا الصوت الذي بداخلك... أنا أنت...

أنا صوت الحرية الذي تصدح حين تحس بأنك مقيد...

 أنا السلام والأمان...

أحدثك كلما أحسست بالخوف...

لأطمأنك وأذكرك أن الله معك...

أحذرك كلما أحسست بالخطر، وأنبهك كي تبتعد...

فهل تسمعني؟

اسمعني، وإن لم تسمعني لا تتجاهلني وخذ احتياطك بناءاً على نصيحتي...

أنا الصوت الذي بداخلك...

استيقظ كلما أسأت لنفسك، لأذكرك بقيمتك...

استيقظ كلما أهانك شخص ما لأذكرك بأن الكمال لله وحده ولكل منا عيوبنا...

فلا تغضب لعله يرضي نفسه باهانتك...

ويحس أن قيمته قد زادت وعيوبه قد اختفت بتلك الطريقة...

لا ترد، تجاهل لأنك تدري قدر نفسك...

أنا الصوت الذي بداخلك...

استيقظ كلما واجهت مشكلا ما أو عقبة من عقبات الحياة...

فأطمئنك وأعلمك بأن كل هذا سيزول بإذن الله...

أذكرك كم واجهت سابقا..

لتحس بالقوة والشجاعة اللتين بداخلك..

أنا الصوت الدافئ الذي بداخلك...

أذكرك أن تحب نفسك...

فإن لم تحب نفسك، لا تنتظر من أحد أن يحبك..

أذكرك بما هو خطأ وما هو صواب...

كي لا تقع في تغرك الحياة...

أبين لك العتمة من النور.. والليل من الصبح...

والشر من الخير... فهل تسمعني؟

اسمعني فأنا لست سوى أنت...

أنا الصوت الذي بداخلك..

بقلم الكاتب


طالبة مهندسة في الهندسة الصناعية واللوجيستيكية، عاشقة للغة العربية، وهاوية للكتابة.


ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

بسم الله والحمد لله..رائع ننتظر منكم المزيد من فضلكم تقبلوا تحياتى وتمنياتى بالتوفيق

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
Feb 25, 2021 - طارق السيد متولى
Feb 24, 2021 - فاطمة السر
Feb 24, 2021 - سماح القاطري
Feb 23, 2021 - احسان
Feb 23, 2021 - سماح القاطري
Feb 22, 2021 - ثلجة ريان
نبذة عن الكاتب

طالبة مهندسة في الهندسة الصناعية واللوجيستيكية، عاشقة للغة العربية، وهاوية للكتابة.