الرسائل

رسالة إلى الزوج 

بِخِيَارِها قــد مَلَّكَتْكَ خِيَــارَهــا .... ورضَتْ لِعَقْلِكَ أن يكونَ سِوَارَهَا

جاءتْ لبيْتِكَ راحَـةً ومَـوَدَّةً .....  حِصْنــاً حصيناً تبتَغِيــهِ لـــِدَارِها

فأَبَتْ رُجُولَتُكَ الكريمةَ رَاحَةً ..... وهـل الـرِّجُولَةُ تبتَغِـي أغلالهـــا؟!

في كُلِّ مُشْكِلَةٍ تُلَوِّحُ غاضباً ..... إنْ لَــمْ تُطِــعْكَ فتسْتَبيحُ طلاقهــــا 

ظَنَّتْ بأنَّ نعيمَها في بيتها .....  في ظِــلِّ زوْجٍ يسْتَقـِرُّ قَرَارُهـــــا

لكِنْ على صَخْرِ العِنَّادِ تحطَّمَتْ ..... ما قد رجَتْهُ وغَادَرتْ آمَالُهـــا

يا أيُّها الزوج الكريم ألا تَرى ..... أخلاقَ هذا المصطفى أكْرِم بها!

قد قال خَيْرُ النَّاس مَنْ في بيتهِ ..... هو كالصَّبِيّ تراهُ يَتَلاَهَى لَها

أبناؤهُ إنْ جاء رامُوا حُضْنَهُ ..... ورَفِيقَــةُ الفَــرْشِ يَحِـنُّ فُوادُهــا

إنْ غابَ يبقَى البيْتُ مَهْمُوماً بهِ ..... إنْ دَقَّ بابُ البيْتِ يَفْتَحُ قلْبُها

الزوجُ إنْ لم يَعْتَنِي في رحْمَةٍ ..... لا خيْرَ فيهِ وسوفَ يُصْبِحُ نَارَها

بقلم الكاتب


باحث ومؤلف، وكاتب للصغار والكبار، وله مؤلفات منشورة منها (أسئلة الطفل المخرجة وكيفية الإجابة عليها، وصور من حياة الرسول، وعجائب و رائف عبر التاريخ ل وغيرها، ومؤلفات تحت النشر، وشاعر فصيح وعامي.


ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
Feb 16, 2021 - حسن رمضان الواعظ
Feb 11, 2021 - طارق السيد متولى
Feb 9, 2021 - ناصر الدين
Feb 9, 2021 - حسن رمضان الواعظ
Feb 9, 2021 - ليث حكمت حسون
Feb 6, 2021 - عماد عبدالله
نبذة عن الكاتب

باحث ومؤلف، وكاتب للصغار والكبار، وله مؤلفات منشورة منها (أسئلة الطفل المخرجة وكيفية الإجابة عليها، وصور من حياة الرسول، وعجائب و رائف عبر التاريخ ل وغيرها، ومؤلفات تحت النشر، وشاعر فصيح وعامي.