الربو

ما هو الربو؟

يُعدّ الربو مرضًا مزمنًا يصيب الممرات الهوائية؛ بسبب التهاب شديد مع ضيق الممرات التنفسية، حيث لم يتدفق الهواء للشعب الهوائية مسببًا نوبات متكررة من ضيق النفس مع صوت صفير بالصدر مصاحبًا بكحة وبلغم، ويحدث هذا عند التعرُّض لمواد مسببة لتهيج الجهاز التنفسي، وتختلف شدة النوبة من شخص إلى آخر. 

ما هي أسباب الربو؟

حتى الآن ليس هناك سببًا واضحًا لهذا المرض، ولكن أثبتت الدراسات أن أسباب الربو تعود إلى عوامل وراثية أو بيئية أو أمراض صحية وتغيير الهرمونات.

من العوامل التي تؤدّي إلى الربو:

1. التدخين.

2. الالتهابات الفيروسية للجهاز التنفسي.

3. مرض ارتجاع المريء (GERD).

4. بعض الأدوية مثل الأسبرين ومضادات البيتا (Beta blockers) ومضادات الالتهابات غير الستيرودية (NSAIDS).

5. ممارسة تمارين رياضية شديدة.

6. الحساسية من بعض الأشياء مثل فرو الحيوانات، وريش الطيور، والمواد الكيميائية، والغبار، وبعض الأطعمة، والمواد الحافظة.

7. الانفعال النفسي الشديد والتوتر.

ما هي أعراض الربو؟

1. ضيق في التنفس.

2. صوت صفير في الشهيق والزفير.

3. آلام وتقلصات شديدة في الصدر.

4. اضطراب النوم بسبب ضيق النفس.

5. سعال شديد مصحوب بسيلان الأنف.

كيفيّة تشخيص الربو؟

1. معرفة التاريخ المرضي.

2. قياس وظائف الرئة.

3. فحص الأشعة المقطعية.

4. اختبار الحساسية من خلال ملاحظة النوبة عند وجود السبب نفسه كريش الحيوانات، أو المواد الكيميائية، أو الغبار.

5. فحص أكسيد النيتريك، حيث يتم قياس غاز أكسيد النيتريك في حالة وجود التهاب شديد في الشعب الهوائية، وتزاد نسبته في مرضى الربو.

6. فحص الميتاكولين، حيث تعتبر هذه المادة مثيرة للربو فيستنشق المريض كمية معينة منها، ويتم الفحص والنتيجة الإيجابية تؤكد مرض الربو.

ما هو علاج الربو؟

يكمُن علاج هذا المرض في السيطرة على أعراضه، والتقليل من شدته، ونوباته الحادة طوال اليوم، فيعتمد بشكل أساسي على:

1. الكورتيكوستيرويدات طويلة المدى من خلال بخاخات الاستنشاق.

2. مستقبلات البيتا طويلة المفعول مثل السالميتيرول.

3. مضادات اللوكوترين مثل المونتيلوكاست.

4. كرومولين الصوديوم، وهذا الدواء خاصة إذا تم أخذه بشكل منتظم فقد يمنع حدوث نوبة الربو.

5. ميثيل زانسين لتوسيع الشعب الهوائية.

6. إبراتروبيوم سريع المفعول، حيث يعمل على تسهيل عملية التنفس من خلال ارتخاء الممرات الهوائية.

7. الكورتيكوستيرويدات الفموية والوريدية مثل ميثيل بريدنيزون.

كيفيّة العلاج المنزلي؟

1. تنظيف المنزل بشكل دوري، والحفاظ عليه من الغبار.

2. تجنب التعرُّض لوبر الحيوانات الأليفة.

3. الحرص على ممارسة الرياضة.

4. تشغيل مكيفات الهواء لتقليل نسبة الرطوبة، وتقليل كمية حبوب اللقاح العالقة في المنزل.

5. علاج حرقة المعدة وارتجاع المريء.

6. الحفاظ على وزن الجسم المثالي.

7. اتباع نظام غذاء صحيّ.

ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو ضرر بسبب هذا المحتوى.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب