الحجر المنزلي وزيادة الوزن


أعلم علم اليقين أنك تشعر بالملل الآن وتزفر أنفاسك مللاً  وضجراً لأنك تشعر بالفراغ فلا تجد ما يسليك ويملأ فراغك  ، فكل ما ستقوم به هو أنك ستذهب للثلاجة وتحضر شيئاً تأكله وربما قطعة كيك وبعض الشوكولاتة 

أو أنك ستقوم بتحضير طبق طعام كبير وغني بالمكونات اللذيذة  ، وإن تكاسلت فإنني أخمن أنك سترفع سماعة الهاتف وتطلب دليفري من إحدى المطاعم. 

نعم هذا كله مسلي ويملأ الفراغ ويبعث على السعادة نوعاً ما  ، لكن مع قلة الحركة والنشاط هل فكرت كم سيزداد وزنك؟ هل ستخرج من الحجر المنزلي شخصاً آخر وبشكل آخر؟! 

بالتأكيد نعم  ، لأن الجهد المبذول لا يتناسب مع كمية الطعام والسعرات الحرارية التي تتناولها وأنت في مكانك  ، وهذا ما يجب أخذه بعين الاعتبار  ، فإنني أعاني أيضا من الفراغ والملل ولذلك قررت أن أشغل وقتي بأشياء أستفيد بها بعيداً عن الأكل لمحاربة الملل وليس سداً للجوع  ، وهنا سأضع بين أيديكم مقترحات قد تفيدكم في هذه الفترة المليئة بالملل :-

١- قراءة الكتب والروايات:  املأ وقتك بالقراءة فهي غذاء الروح ومطور ومغذي لثقافتك الشخصية  ، كما أنها تشغل تفكيرك عن أي شيء آخر وتملأ وقتك فلا تشعر بالملل خاصة اذا كنت تقرأ كتاب مشوق وجميل في محتواه. 

٢- مارس تمارين رياضية خفيفة: حتى وإن كانت مجرد المشي في أرجاء المنزل لنصف ساعة يومياً  ، سيعمل ذلك على طرد الطاقة السلبية من الجسم وتنشيط الدورة الدموية وحرق الدهون الزائدة عن كميات الطعام الكبيرة. 

٣- اقامة الشعائر الدينية كالصلاة: املأ  وقتك بما ينمي فكرك ويزيد ايمانك ويجدده  ، فاقرأ دينك وتعمق فيه وكن في اتصال دائم مع الله ستبعد عنك الملل والكلل. 

٤-مجالسة العائلة: اجلس مع عائلتك وشاهدوا التلفاز معاً وتابعوه في جو عائلي مليء بالدفء الأسري وجدد علاقتك مع أفراد أسرتك الذين قليلا ً ما تراهم أوقات انشغالك بالعمل او الدراسة في الأيام الطبيعية. 

كل ما سبق من شأنه ازاحة الشعور بالملل عن طريقك مما سيجعلك لا تفكر في الطعام كوسيلة للترفيه والتسلية فتكون العاقبة زيادة الوزن بشكل كبير يصعب تداركه. 

بقلم الكاتب


محامية فلسطينية 🇵🇸 ⚖️ باحثة وكاتبة


ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب

محامية فلسطينية 🇵🇸 ⚖️ باحثة وكاتبة