التقويم عبر الأزمنة

نسمع دائمًا بوجود أشخاص في الصين يمتلكون من العمر 100 عام أو أكثر، فهل تعلم أن السبب ليس لامتلاكهم بيئة طبيعية خلابة، أو طعام صحي، أو مياه نقية، ولكن الصينيون يستخدمون التقويم الصيني في حياتهم، سأشرح لكم الفرق بين أنواع التقاويم من حيث الأشهر والأيام.

التقويم الصيني أو التقويم الزراعي: هو تقويم يعتمد على دورتي الشمس والقمر، وهو من أقدم التقاويم في العالم، يبلغ حتى الآن 4808 سنة الصينية، وتبدأ السنة الجديدة في يوم الربيع، وتختلف السنة الصيني عن السنة الميلادي بـ 11 يوم تقريبًا سنوياً؛ لأنها تمتلك 355 أو354 يوم، السنة 12 شهر، ولكن الشهور تختلف عن الأشهر في التقويم الميلادي، السنة الكبيسة تأتي كل ثلاث سنوات، واليوم مقسم 12 ساعة أي كل ساعة تعادل ساعتين من التوقيت العالمي، تحافظ الدولة على تراثها في التقويم الصيني منذ أكثر من آلاف السنين قبل الميلاد.

التقويم الهندي أو التقويم الهندوسي: هو ثاني أقدم تقويم يُستخدم من قبل الميلاد بـ 1000 سنة، وهو تقويم شمسي قمري، ويطلق عليه دورة وهي عبارة عن 60 سنة، ويتم إضافة شهر كل خمس سنوات وكل شهر30 يوم، وهي مثل التقويم الصيني في السنة أقصر بـ11 يوم عن التقويم الميلادي، عبارة عن 12 شهر في السنة، وتبدأ السنة الجديدة من برج الحوت، وتتغير الشهور خلال الـ60 سنة حسب تغيّر حالة الشمس والقمر.

التقويم اليهودي أو التقويم العبري: هو أول أقدم تاريخ في العالم يبلغ الآن 5782 سنة، يبدأ السنة الجديدة في سبتمبر من كل عام في الخريف، يعتمد اليهود على دورتي الشمس والقمر، وهو عبارة عن 365 ونصف، أو ربع تقريبا طول السنة والشهر 29 يوم، أو30 يوم، ويُحسب التقويم بطريقة خوارزمية وليست فلكية، والسنة 13 شهر، وسنة كبيسة كل 7 سنوات.

التقويم الميلادي أو المسيحي: بدأ التقويم الميلادي بيوم ميلاد سيدنا عيسى عليه السلام، وتتألف السنة بـ 365 إلى 366 يوم سنوياً، وسنة كبيسة كل 4 سنوات، ويختلف أيام الشهور حسب اختلاف القمر، وينقسم لـ12 شهر، واليوم 24 ساعة، وهو التقويم المستعمل في أغلب دول العالم.

التقويم الهجري أو التقويم الإسلامي: يرتبط التقويم بهجرة الرسول عليه أفضل الصلاة والسلام، أنشأه الخليفة عمر بن الخطاب وقت هجرة الرسول من مكة إلى المدينة، ويُعتبر من أدق التقاويم المعمول بها، ويوجد 4 أشهر محرم فيها الحروب والقتال وهي: ذو القعدة، وذو الحجة، ورجب، ومحرم، وهو تقويم قمري، تتكون السنة من 355 أو 354 يومًا، ينقسم إلى 12 شهر، ويتكون الشهر ما بين 30 يوم أو 29 يوم، ويوجد فرق 11وربع يوم بين الميلادي وتقويم السنة الصينية مثلاً، وسنة كبيسة كل 3 سنوات.

تحدثت عن التقويم في مختلف الأديان: والآن سنتحدث عن التقويم قبل الميلاد بآلاف السنين، ومراحل تغيره، سنبدأ بالتقويم المصري القديم، وهو تقويم شمسي يعتمد كليًا على دورة الشمس ويتكون من 13 شهر، ويعتبر من أوائل التقاويم التي عرفتها البشرية، ويعتبر الأكثر دقة حتى الآن من حيث ظروف المناخ، لذلك كان المصريين القدماء يعتمدون عليه في الزراعة، والرأي، والحصاد خلال العام منذ آلاف السنين.

حدث في عام 238 قبل الميلاد من قِبَل الإمبراطور بطليموس الثالث عدة تغيرات، ولكن الكهنة المصريين لم يوافقوا فأنهوا المشروع ولم يعاد مرة أخرى، في عام 25 قبل الميلاد قام الإمبراطور أغسطس بتغيير التقويم المصري تماما، ليتزامن مع التقويم اليوناني أو الرومي، وكان يعرف أيضا باسم التقويم الغريغوري، وهو التقويم الذي يسير عليه أغلبية العالم حتى الآن، ويختلف عن التقويم المصري الأصيل.

أسماء التقاويم المعروفة والموجودة في العالم على مرّ الزمان:

تقويم هجري، تقويم هجري شمسي، تقويم أمازيغي، تقويم أرمني، تقويم سرياني، تقويم بهائي، تقويم بنغالي، تقويم بوذي، تقويم بورمي، تقويم بيزنطي، تقويم صيني، تقويم قبطي، تقويم ديسكوردي، تقويم إثيوبي، تقويم عبري، تقويم هولوسين، تقويم إغبو، تقويم إيراني، تقويم ياباني، تقويم جوتشي، تقويم يولياني، تقويم كوري، تقويم مينغوو، تقويم تايلندي، توقيت يونكس، تقويمات هنديا: مثلا بيكرم سامغات، شاكا سامغات، كالي يوغا.

وهذا على قدر استطاعتي ومعرفتي بالبحث عن كل التقاويم المعروف عالميًا.

بقلم الكاتب



ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب