الإغماء ، أعراضه وأنواعه .

تطرأ على الإنسان حالات من التدهور الصحى يلزم معها التدخل الفورى حفاظا على حياته ومنها :

الإغماء :هو فقد الشخص لوعيه لدقائق نتيجة نقص إمداد خلايا المخ بكمية الدم اللازمة لعمله بسبب إضطرابات أيضية أوعصبية أو قلبية أو فى الأوعية الدموية الطرفية ، وقد يستعيد المصاب وعيه بمجرد سقوطه على الأرض وقد يفقد وعيه تماما .

من أعراضه : يشعر المريض كأن الأرض تتحرك تحت قدميه مع حالة من عدم الثبات وتثائب وضعف فى الرؤية وغثيان وطنين فى الأذن ويصير وجهه شاحباً وعرقه بارد ،

ثم يسقط فاقداً الوعى لدقائق قد تصل لنصف ساعة حيث تسترخى عضلاته الإرادية وقليلا ما تصيب وجهه وأطرافه تشنجات ،

وأثناء ذلك يحتفظ المريض بتحكم فى التبول والتبرز لكن يعانى من نبض وتنفس ضعيفين وضغط منخفض ويسترد وعيه تدريجياً وعليه ألا يقوم بسرعة بعد إستعادة الوعى حتى لا يتعرض للإغماء مرة أخرى .

وللإغماء أنواع منها :

1 ــ الإغماء الوعائى الحائر : يحدث فى حالات الألم الشديد والأنيميا والحمى وأثناء الصيام أو عندما يتلقى الإنسان خبراً صادماً مفرحاً أو محزناً .

2 ــ الإغماء القلبى يحدث نتيجة نقص مفاجئ فى ضخ القلب للدم بسبب إضطراب إيقاع القلب أوالأمراض المؤدية لضعف تحمل التغير فى معدل ضربات القلب  أوالإعاقة الكاملة للتوصيل الكهربى بالقلب أو إحتشاء عضلة القلب الشديد الحاد خاصة إذا كان المريض مصاب بصدمة قلبية بسبب ذلك .

3 ــ إغماء السعال لدى المصابين بإلتهابات مزمنة بالشعب الهوائية فيؤدى السعال الشديد لزيادة الضغط داخل الصدر وإعاقة العائد الوريدى للقلب .

4 ــ إغماء الجيب السباتى وينتج عن الضغط على الجيب السباتى الموجود بالعنق .

5 ــ إغماء التبول ويصيب من يعانون إنخفاض ضغط الدم أثناء الوقوف ويصاحبه بطء فى ضربات القلب .

6 ــ إغماء البلع عندما يؤدى البلع لإتساع الأوعية الدموية وبطء ضربات القلب .

7 ــ إغماء المجهود بسبب عد م قدرة القلب على ضخ كمية كافية من الدم أثناء بذل المجهود ويشيع عند مرضى ضيق الصمام الأورطى أو ضيق الصمام الرئوى .

ولإسعاف المصاب :

1 ــ إذا شعر المصاب بأنه سيغمى عليه نساعده ليجلس على كرسى ويميل للأمام واضعا رأسه بين ركبتيه .

2  ــ إذا فقد المصاب وعيه فنضعه على الأرض مستلقيا على ظهره مع رفع ساقيه على شئ مرتفع قليلا ً ،

أو جعل المصاب فى وضع الإفاقة على جنبه الأيمن مع ثنى ركبته اليسرى وذراعيه كما ينبغى إرخاء ملابسه والتأكد من أنه يتنفس وقلبه ينبض ، وتدفئته إذا كانت درجة حرارته أقل من الطبيعى .

بقلم الكاتب



ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب