اكتشاف نوع جديد من الديناصورات بدون أسنان في البرازيل


تمّ اكتشاف هذه الحفريات في تلك المنطقة المسمّاة بقبر البتيراصور في منطقة كروزيرو -دو- اويستي. 

ريو دي جانيرو، 19 نوفمبر/ تاس/. كشف علماء الحفريات بالمتحف القوميّ البرازيليّ عن نوع جديد من الديناصورات، التي كانت تعيش في أمريكا الجنوبيّة (حاليًا) منذ 70-80 مليون عام سابقًا، وفقًا لتقرير نشر على بوابة G1 يوم الخميس أنه تم إطلاق اسم Berthasaura Leopoldinae على سحليّة كانت تعيش في عصور قديمة.

تمّ اكتشاف هذه الحفريات في تلك المنطقة المسمّاة بقبر البتيراصور في مدينة كروزيرو -دو- اويستي، وهي تبعد عن كوريتيبا بنحو 30 كم، وهي تعتبر المركز الإداري لولاية باران الجنوبيّة، وفقًا لما صرَّح به العلماء الَّذين كانوا يعملون على اكتشاف الشكل الخارجي للحيوانات على مدار سبع سنوات أثناء فترة الحفر منذ عام 2011م، وحتى عام 2014م، فلقد نجحوا في إيجاد الكثير من عظام هذا الديناصور الَّذي كان يعيش في العصر الطباشيري.

"لدينا الجمجمة، والفك، والعمود الفقري، وعظام حزام الكتف، والحوض، والأطراف الأماميّة والخلفيّة"، وبهذه الطريقة "بيرتا" -واحد من ديناصورات العصر الطباشيري الَّذي وصل إلينا بكامل هيئته"، وقد نشرت هذا التصريح بوابة G1 نقلًا عن مدير المتحف اليشاندري كلينير، وقد أطلق هذه الاسم نسبة إلى عالمة الحيوان البرازيليّة الشهيرة بيرتا لوتز، الإمبراطورة ماريا ليوبولدينا، والَّتي بدورها سميت بهذا الاسم نسبة إلى مدرسة السامبا الأخيرة "إمبراتريز ليوبولدسي".

يمتلك هذا الحيوان مظهر فريد من نوعه، حيث يمتاز عن أمثاله من الَّذين تم اكتشافهم في وقت سابق أنه بلا أسنان. هذه الحقيقة جعلت العلماء يستغرقون في التفكير حول الطريقة الَّتي كانت تأكل بها هذه الزواحف وفقًا لوجهة نظر الباحث بمعهد جيوفاني الفيس دي سوزا "بمقدورنا أن نتوقع أن نصيب هذه الزواحف من الطعام كان يختلف تمامًا عن مثيلاتها من الزواحف. وكون هذا النوع لا يمتلك أسنان لا يعني على الإطلاق أنه لا يستطيع أن يأكل اللحوم".

أما بالنسبة للأبعاد الخارجية للزاحف، فقد كان طوله حوالي متر واحد من الأنف إلى طرف الذيل، وكان ارتفاعه حوالي 80 سم، ولم يتجاوز وزن الحيوان الَّذي يتحرك على أرجله الخلفية أن وزنه يتراوح بين 8-10 كجم بحسب اعتقاد العلماء.

بقلم الكاتب



ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

ارجو ان تقرأ مقالتي وتعطيني رأيك

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

ارجو ان تقرأ مقالتي وتعطيني رأيك

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب