اختبار حوض الاستحمام إجابتك ستحدد من أنت!

اختبار حوض الاستحمام إجابتك ستحدد من أنت ! 

وجدت هذه القصة علي مواقع التواصل الإجتماعي وأردت أن أقدمها برؤيتي الخاصة

خـلال زيارته لمستشفى الأمراض النفسية، سأل أحد الزوار المديـر قائـلاً: ما هو المعيار الذي تقررون من يحتاج الدخول إلى المستشفى هنــا؟

رد المديــر: نملأ حوض استحمام بالماء ونقدم للمريض ملعقة وزجاجة وسطل ونطلب منه تفريغها، وعليه وفقـــاً الـطـريـقـة التي يقرر فيها تفريغ حوض الاستحمام "البانيو"، فإننا نقرر ما إذا كنا سندخل إلــى المستشفى أم لا.

-يرد الزائـر هنا: بسيطة، أكيـد سنستعمل السطل لأنه أكبــر من الزجاجة  والملعقة. 

- يرد المدير ويقول : كـلا أرجوك لا تفعل ذلك، لأن الشخص العادي يسحب الســـدادة من المجاري أسفل الحوض .

الآن عليّ أن أسألك، أيهما تـفـضل؟ غرفة خاصة أو مشتركة !

في بعض الأحيان الحيـاة لديها خيارات أكثـر من المعروض ، فـقــط فكر جيــداً 

الآن أخبرني بالحـقيـقـة، لقــد اخترت السطل، أليس كذلك؟ كنتُ أعرف أننا جميعاً مجانين.!

هذا العالم مليء بالاختيارات لكننا نفضل ألا نفكر، أن نأخذ بالمسلمات والأمور المألوفة لنا، هل تعرفون قصة نيوتن والتفاحة العالم تعود على سقوط الفاكهة من على الأشجار، شخص واحد تسائل لماذا؟ وصنع فارق بسبب تفكيره، كن مختلف أستخدم عقلك فكر قليلاً، دع عقلك يتحرر مما هو مألوف، الذكاء البشري لا حدود له فقط حرر عقلك، تأمل الأشياء من حولك لعلك تجد أفكار جديدة لعلك ترتقي بحياتك لمكان أفضل مما أنت به، كن دائماً مختلف عن الآخرين.

وأخيرا أنت مسؤول عن قراراتك لا تدع أحد يختار لك الطريق، أنت وحدك فقط من له القرار الأول والأخير بحياتك، وحاول أن تتبع حدثك في كثير من الأمور و أستفت قلبك أحياناً، حرر عقلك أطلق العنان لروحك كن أنت ولا تتبع القطيع.



ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شاركه مع الأصدقاء على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

تعليقات

يجب أن تكون مسجل دخول لإضافة تعليق.

نبذة عن الكاتب

كتابة المقالات المتنوعة